مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 22 فبراير 2019 03:28 صباحاً

  

عناوين اليوم
كتابنا
موسى عبدالله قاسم
ثورة فبراير .. فرادة الانطلاق وغدر أبي العتاهية
الثلاثاء 12 فبراير 2019 05:23 مساءً
تأتي الذكرى الثامنة لثورة الـ 11 من فبراير والشعب اليمني، بما في ذلك ثوارها، يخوض معركته الوطنية المقدسة، لانتزاع دولته وجمهوريته من بين فكي المليشيات الانقلابية الدخيلة التي انقضت على ثورة
حراك الأقيال الوطني .. لماذا؟
الخميس 10 يناير 2019 05:33 مساءً
   يُقال ضمن ما يُقال أن الأمة التي لا تعرف تاريخها لا تُحسن صياغة مستقبلها‏، ذلك أن قراءة التاريخ بتبصر وإدراك كفيل بتجاوز كل الصعاب التي تعترض الولوج إلى المستقبل المنظور للأمة، أية
اليمني عاقٌ لمجده التليد!!
الأربعاء 21 نوفمبر 2018 12:54 مساءً
قبل أشهر قليلة غطّت شوارع العاصمة صنعاء رايات حمراء لا علاقة لها بهوية اليمني وبإرثه التاريخي والحضاري، واليوم أيضاً، تلطّخت حارات وجدران وأزقة آزال اليمن وموطن قصر غمدان العريق فضلاً عن
الهاشمية والارتزاق النبوي (2)
الأربعاء 14 نوفمبر 2018 03:27 مساءً
إذا ما نظرنا إلى خريطة الأمة العربية والإسلامية، لن نجد بلدا عربيا أو إسلاميا مارست فيه الهاشمية قُبحها في الارتزاق النبوي والتدليس على نبينا صلى الله عليه وسلم، وعلى ديننا الإسلامي الحنيف،
الولاية السبئية قادمة..
السبت 10 نوفمبر 2018 03:57 صباحاً
لما حضرت سبأ الأكبر الوفاة طلب أبنيه حمير وكهلان، وأقعد حِمْيَر عن يمينه وكان الأكبر، وأقعد كهلان عن شماله، ثم طلب سائر بنيه وبني عمه و وجوه قومه وقال لهم: إعلموا أن ولديّ هذين هذا عن يميني
سبئيون يا حيدر .. لا زيود ولا شوافع
الأحد 09 سبتمبر 2018 06:44 مساءً
من عجائب السلالة الهاشمية في اليمن ومنذ أنْ توغلت في هذا البلد العريق سواء الفرع الرسي منها الذي استوطن بعض أجزاء الوطن اليمني شمالاً وفرض عليها ما يعرف بالمذهب الزيدي قهراً وقسراً، أو الفرع
في سبتمبر العظيم.. وأنت الذي لم تغب يا جمال!
الجمعة 07 سبتمبر 2018 03:20 صباحاً
جمال عبدالناصر، الزعيم العربي الوحيد الذي اختلف حوله العرب من محيطهم إلى خليجهم، بين قادح ومادح، واتفق حوله اليمنيون جميعاً بشتى انتماءاتهم وتبايناتهم، اتفاق تام على أن الزعيم الراحل بدد
صعدة .. النعش والمقبرة
الأحد 26 أغسطس 2018 07:19 صباحاً
صعدة أو "صعدتم" بلسان سكانها الأصليين، أحفاد سبأ وتبابعة حمير، في مجملها بساتين وحقول زراعية غنّاء، بسهولها ووديانها المنبسطة التي تشكل معظم تضاريسها الجغرافية. كان الحميريون يهبطون من
فردوس الهاشمية المفقود!!
السبت 21 يوليو 2018 02:37 مساءً
ظلت اليمن "فردوس الهاشمية المفقود" لأكثر من نصف قرن من الزمن، وفقا لأدبيات المشروع الهاشمي وتنظيمه السري الذي انسل في جسد الجمهورية وعمل تحت مظلتها على مدى تلك العقود في غفلة وربما سذاجة من
المغتربون .. المعذبون في الأرض
الثلاثاء 10 يوليو 2018 05:40 صباحاً
يتألمون بصمت، يناجون الله في غَلَسِ الليل أن لا يريهم كريهة وجفيلا، ثم ينتظرون قرارات إفقارهم وقطع أرزاقهم باصطبار الأتقياء وتسليم المؤمنين إلى مولاهم الذي لا يعييه سوْق رغيف عيشهم بلا تعب،
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
ابنة قيادي في المجلس الانتقالي الجنوبي ترعب امريكا
عاجل: السلطات السعودية تعلن اعدام ثلاثة يمنيين
ترامب : هدى مثنى لن تدخل امريكا
شهود عيان يروون لعدن الغد تفاصيل حادثة القتل في الممدارة
إطلاق نار كثيف بدارسعد والمواطنون يناشدون الجهات الأمنية لإنقاذهم
مقالات الرأي
عندما اختلفت مراكز القوى في صنعاء ودخلت في الصراع لم يجدو من يجمعون علية لتولي الرئاسة في تلك المرحلة الصعبة
  في مثل هذا اليوم ٢١فبراير من العام٢٠١٢م انتصر شعبنا اليمني على منظومة الحكم العائلي والفكر الامامي
‏في ٢١ فبراير ٢٠١٢ تم انتخاب عبد ربه منصور هادي رئيساً للجمهورية اليمنية من قبل الشعب اليمني
سبق وان قام بن دغر بزيارة ابين، و وعد بالكثير ومن ثم تلاشت وعوده الافلاطونيه ببناء المدينة الفاضلة ورحل قبل
فوض اليمنيون المشيرعبدربه منصور هادي رئيس في  21 فبراير عام 2012م في تحولا سياسيا هاما تمر به البلد هي بحاجة
على مدى اكثر من عامين وقوات الحزام الامني زنجبار تعمل على قدمآ وساق لاجل استتاب الامن وحفظ السكينة العامة
    يمثل يوم 21 فبراير حدثاً تاريخياً هاماً في ذاكرة اليمنيين؛ فهو اليوم الذي كان حُلم اليمنيين جميعاً،
  أجزم بأنه لم يخطر على بال الحكومة السعودية أو القائمين على المنحة أو حتى رئيس الوزراء الدكتور معين
من حيث ما مررت في أبين، سترى له أثراً، وفي كل مجلس ونادٍ ستسمع له ذكراً، ستراه في الجامعة، وفي المدرسة، وفي
"تكتسب الأفكار قوة إضافية كلما تعاقب عليها الزمن من جهة وتواتر القول بها من جهة أخرى وهذا يعطيها حصانة رمزية
-
اتبعنا على فيسبوك