مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 19 أبريل 2019 05:38 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
أحمد محفوظ بن زيدان
إلى أنصار نكبة 11فبراير2011م: كيف كنّا و كيف أصبحنا؟
الاثنين 11 فبراير 2019 10:55 صباحاً
        من أشدِّ الأمور ألماً على النفس و حزناً على قلب المرء إنكار بعضنا لحقائق واضحة و يدحضها الواقع و بالوقائع..!!،فمِن الجرم الفادح و الفاضح ـ بحق أنفسهم و شعبنا ـ أن يصر أخوتنا و
11 فبراير؛يوم نكبة اليمنيين..؟؟؟
السبت 10 فبراير 2018 07:25 مساءً
مِن الجرم بحق شعبه؛مَن يحتفل،مِن اليمنيين، ويسمي يوم النكبة:11 فبراير/2011م -عيد "الثورة الشبابية"؟؟؟!،بإعتقادي و رأيي؛فبعدَ هذه المعاناة وهذا التقتيل والتدمير،الذي شهدناه-ومانزال،كمترتباتٍ
مُتغيّر صالح والإصلاح والحراك: ارهاصات المخاض اليمني.. إلى أين؟
الخميس 11 يناير 2018 11:46 مساءً
شهد المشهد الجبهاتي و السياسي في اليمن،خلال شهر ديسمبر،من العام المنصرم:2017م العديد من المنعطفات و المتغيّرات الإيجابية و السلبية،في آنٍ واحد معاً..مما تعطي ارهاصاته و مؤشراته ملامح إتجاه هذا
وأخيرا : تعدّلت شوكة الميزان  في حضرموت !!
الخميس 29 يونيو 2017 03:29 صباحاً
  منذُ اللحظات الأولى،لصدور القرارات الجمهورية،الليلة،بشأن تعيين و تغيير ثلاثة محافظين:لحضرموت وشبوة وسقطرى..نشب جدال واسع حولها وبالذات محافظة حضرموت وقيادة المنطقة العسكرية الثانية
المجلس الانتقالي الجنوبي.. بين مقتضى واقعه و مواثيق الشرعية و الأممية؟؟؟
الخميس 15 يونيو 2017 08:30 مساءً
من الطبيعي والبديهي؛أن أتعاطفَ وأساندَ،مبدئيا:المجلس السياسي الإنتقالي الجنوبي،كأحد أبناء محيطه الجغرافي والإجتماعي،طالما أن أهدافه تطالب بمختلف الحقوق المُغتصبة و المهمشة وكحاملٍ
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: اول صور لقصف صاروخي لمليشيا الحوثي بالضالع
الحوثيون يعرضون اسلحة ومعدات عسكرية تم اغتنامها بمعارك الضالع
قيادي سلفي في المقاومة بعدن يهاجم التحالف العربي
الرويشان: هناك من يريد تسليم الشمال للحوثي والجنوب للحراك
بيان صادر عن المكتب الإعلامي للواء الجنوبي 82 مشاه المرابط في جبهة مريس
مقالات الرأي
  في الدول التي يتم تداول السلطة فيها بطرق ديمقراطية حقيقية، وتناوب دوري على إدارتها، كما في الدول ذات
  بقلم/ م. قائد راشد أنعم الاستجابة العملية التي حظيت بها مؤخرا دعواتنا المتواصلة والملحة، منذ قرابة أربع
مع أنني كنت دائماً من المناهضين لعبارة " كن عبدًا تعيش " ولست مقتنعًا بها ، إلا أنة ومع الأسف الشديد صارت هي
  ليس بوسع المرء العاقل ، أو قولوا لمن عاد لديه ذرة شعور وإحساس ؛ إلَّا أن يقبل بإي شراكة سياسية تفضي لإنهاء
ما من يوم يمر إلا وللعميد سامي السعيدي فيه بصمة إنجاز هنا، أو هناك، فقد بدأت المؤسسة الاقتصادية في عهد مديرها
وجود الدولة في حياة الناس والمجتمع ضرورة ومهمة جدا، إذ لولا وجود الدولة لأصبح الناس يعيشون في فوضى عارمة
كلمة حق يجب أن تقال , وبعيدا عن السياسة والساسة والحسابات والتربصات سيكون هذا الصيف بإذن الله تعالى أفضل
ليلة في الطويلة  خير من الف ليلة تفضل فضيلة ياراعي الموتر تأن يا القرن ياليتك تقع لي وطن.  بهذه الكلمات من
حاشا لله ان نسب او نشتم فلان او علان من الناس او مسؤول او قائد او محافظ . وبحكم اني من ابين فكل ما يعنيني يوجد
  ليس سرا يارفيقي ان ايامي قليلة .في آخر رسالة بعثها الي عبر الواتس آب كانت تحتوي على قصيدة سوف احيا للشاعر
-
اتبعنا على فيسبوك