مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 29 نوفمبر 2020 12:46 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
د.علي العسلي
معارك مأرب هي حقاً معارك نيابة عن ثلاثين مليون يمني..!
الخميس 26 نوفمبر 2020 07:16 مساءً
ابهرني ما كتبه احد الرجال الميدانيين تحت عنوان معركتنا  ليست باهتة، تحدث بما يقع على الأذن فيُصدق، وبما تتخيله العيون من مشاهد الحرب  فيوثق، وبما يصل إلى القلوب فيُقر ويسكن .. فهو ليس بما
إنا لفراقك يا فيلسوفنا الشرجبي لمحزونون..
الأحد 01 نوفمبر 2020 04:45 مساءً
الف علامة استفهام واستفهام لوفاة زميلنا الاستاذ الدكتور عدنان عبد القادر الشرجبي استاذ الفلسفة في جامعة صنعاء.. أيعقل بعد اطلاقه بكم يوم من سجن الحوثين أن يموت؟!؛ وهل كان يعاني في سجنه؟؛
مقترح.. قبل الدقيقة صفر من تشكيل الحكومة..!
الاثنين 26 أكتوبر 2020 04:46 مساءً
رغم اني شخصيا لا أفضل الحصص والمقاسمة لكن فحوي اتفاق الرياض يؤكد ذلك، وما على الأطراف الموقعة إلا تنفيذه..!؛ ففي التسريبات التي تكاد تتفق وتقترب من المؤكدة.. وجدت أن فيها ظلم كبير فأردت أن ابعث
احذروا أن تقعوا في تفخيخ "الحوثي " (2)
الخميس 22 أكتوبر 2020 11:54 مساءً
لا زلنا فيما بعد "إذْ".. فوردت عبارة (و إذ يؤكدان على رغبتهما في الوصول إلى حل سياسي عادل ينهي الحرب والعمل على ضمان السلامة والأمن والرَّخاء لشعب اليمن وشعوب الدول المجاورة) ، ربما نقول في هذه
احذروا أن تقعوا في تفخيخ "الحوثي " في الإعلان المشترك لـــــ "غريفيث" ...! (1)
الخميس 22 أكتوبر 2020 11:01 مساءً
.. حذار.. حذار.. وقبل أن تُوقعوا أحيلوا "المصاغ" لمختصين واخذوا برأيهم. نعم! احذروا "تفخيخ" الحوثين بلسان وتبني وقلم السيد مارتن غريفيث، فيما يعرف بالإعلان المشترك الذي يفاوض الشرعية والتحالف على
في اليمن لا "غيرها" تحدث هذه الأشياء "الضارة "...! (3)
الخميس 15 أكتوبر 2020 10:14 مساءً
  في هذا اليوم الخميس يوم انتفاضة الــ 15 أكتوبر في عام 1978 والتي غيب فيها المئات من اليمنين بالإعدامات والسجن، ولا يزال الكثير منهم مخفيين قسرياً لحد اللحظة، فإننا بحق تضحيات تلك الكوكبة
في اليمن لا "غيرها" تحدث هذه الأشياء "الضارة " ( 1 - 2 )
الخميس 15 أكتوبر 2020 05:36 مساءً
  من النادر جداً أن ترى حدوث اشياء متناقضة وضارة بشعوب العالم، كالتي تحدث على أرض اليمن السعيد؛ والتي ادت، وتؤدي إلى أضرار جسيمة في النفسية السوية الجمعية للمجتمع، وفي الارواح، وفي الدمار
الذكرى الــــ57 لثورة 14 أكتوبر هي مميزة هذا العام.. لماذا؟
السبت 10 أكتوبر 2020 10:14 مساءً
يحتفل شعبنا اليمني العظيم بالذكرى الـ57 لثورة 14 أكتوبر هذا العام على وَقَع انتصارات مهمة على الأرض في مختلف الجبهات؛ ونتمنى أن يبلغ الرابع عشر من هذا الشهر وقد عادت الشرعية "رئاسة، ومجلس نواب
نداء استغاثة لإنقاذ موظف خدم الوطن من عمره الكثير ..!
السبت 10 أكتوبر 2020 03:31 مساءً
بادئ ذي بدء نضم شكرنا إلى شكر المحامية الصابرة المحتسبة/ فضيلة عبد الحميد الصبري ابنة الصديق العزيز المهندس عبد الحميد الصبري الذي يعاني من ورم في الجزء السفلي من المعدة نسأل الله له
أكتوبر "الانتصار" و" التضحيات"...! (2)
الجمعة 09 أكتوبر 2020 09:30 صباحاً
.. التضحيات عند الشعوب الحية لا يمكن أن تتوقف، ويأتي في مقدمة المضحي بأموالهم وارواحهم طلائع الشعوب المستنيرين المدركين لإمكانات الشعوب وتطلعاتهم، والعارفين العالمين بانتهازية أنظمة الحكم
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مذيعة يمنية في قناة الحدث تنصدم من كلام ضيفها على الهواء
في واقعة عجيبة : طبيب بعدن يجري عملية جراحية في مكان اخر لجسد المريض
عراك بملعب الحبيشي عقب ترديد الجماهير وحدة وحدة (فيديو)
توقعات لحدوث اضطرابات شديدة وأمطار غزيرة في 10 محافظات
قيادي في الجيش: لاصلة لنا بالانفجار الذي اودى بحياة عدد من قيادات الانتقالي
مقالات الرأي
  الشعر لا ينتقل بالوراثة، وإلا لكان أحفاد المتنبي هم ملوك الشعر العربي، ولكان أحفاد بوشكين هم من يتربع على
  قبل شهر كان موعد إعلان تشكيلة حكومة د.معين عبدالملك، وبسبب تعنت المجلس الإنتقالي في مايخص الجانب العسكري
    - يزخر التاريخ بمواقف رست على مرافئها جذوة النضال ، وتركت بصمات راسخة على جدار الزمن ، ووجدان الشعب ،
اغتيال "العقل النووي الإيراني" العالم النووي "محسن فخري زادة" وتوجيه أصابع الإتهام الإيراني للموساد
  =========-==========   بالصدفه وقعت على عيني صوره من أبين ..أبين بالنسبه لي هي وطن وهي أهل وأخوه وأصدقاء .هي اجمل
 ليس سرّا ان إدارة جو بايدن ستكون مهتمّة بانهاء الحرب في اليمن. هذا ما كتبه صراحة وشدّد عليه الرئيس
أيام قلائل ويمضي الفصل الدراسي الأول بنجاح منقطع النظير بكل أحداثه وصحائفه, فصل دراسي ناجح أتى سريعاً ومضى
لا تسهبوا في الكتابة عن الاستقلال الوطني، عن ملحمة التحرير، والحرب العادلة الوحيدة في تاريخنا المعاصر، لسنا
من كانوا قادة أيام الزعيم علي عبدالله صالح ، لهم طنة ورنة ، وهاهم اليوم قد اكتفوا من نصيبهم من الدنيا بعصابة
مهمة قراءة وكتابة التاريخ ، المهمة الأولى لدى كل الشعوب الحية وقادتها ومفكروها ورواد نهضتها.. ولا يمكن أن نصل
-
اتبعنا على فيسبوك