مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 22 أبريل 2019 03:50 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
خالد الرويشان
أخيراً .. زواج علني!
الخميس 28 يوليو 2016 11:14 مساءً
إعلان المجلس السياسي الأعلى اليوم يذكرني بزواج المسيار السري أو بزواج المتعة بين حبيبين معرادين تزوجا سِراً منذ سنوات بعيدا عن الأهل ورغما عنهم..وفجأة يعلنا عن الإحتفال بالزواج رسميا! ..
كارثة النادرة .. أثوار اليمن لا تكفي!
الاثنين 27 يونيو 2016 12:55 صباحاً
حزنت إلى درجة الإكتئاب بعد أن رأيت صور ضحايا النادرة الثمانيةمن ذلك الغبي الذي أمَرَ .. وقتَلَ .. وفجّر!أعرف النادرة وأعرف أهلها ، وأعرف وادي بنا بشكل عام قريةً قرية أهل وادي بنا مثل سيل وادي
شعبٌ ذكي.. ولكن!
الاثنين 20 يونيو 2016 03:03 صباحاً
ذات أمسية من أماسي القاهرة مطلع الألفية الثالثة, كنت زائراً للدكتور مصطفى محمود المفكر والعالم المصري الشهير, في شقته القريبة من مسجد مصطفى محمود, المسجد الذي أشرف هو على بنائه وسُمّي باسمه
التقاسم في الكويت ليس حلاً!
الأربعاء 15 يونيو 2016 04:05 صباحاً
تقاسم اليمنيون الوظائف بعد الوحدة ١٩٩٠خلال فترة إنتقالية وأفضى ذلك التقاسم لحرب ١٩٩٤وتقاسموا الحكومة ومؤتمر الحوار خلال فترة إنتقالية ٢٠١٣ وأفضى ذلك للكارثة الكبرى ٢١ سبتمبر
أشلاؤنا في ميدان السبعين!
السبت 21 مايو 2016 04:23 مساءً
  في مثل هذه الساعة من أربع سنوات! ماذا يمكن للكلمات أن تقول؟..وهل اللغة قادرةٌ أن تنفطر حزنا وكمدا كما هي قلوبنا وعيوننا؟.. ماذا يفعل اليمنيون بأنفسهم؟..ولماذا؟ وأي شيطان تلبّس أرواحهم كي
كان زيد الراوي وكان البطل!
الجمعة 08 أبريل 2016 04:00 مساءً
كانت قصةً للحياة وملحمةً للروح تلك التي كتبها زيد مطيع دماج عبر خمسة عشر عاماً، من آلام الجسد وآمال الروح. كانت تلك السنوات قصته الأخيرة، وإبداعه الفذ والفريد. وكان زيدٌ فـيها الراوي وكان
فرصة هادي الأخيرة!
الأربعاء 30 مارس 2016 09:53 صباحاً
الكل غاضبٌ على هادي وعاتب ..ومعهم كل الحق! حلفاؤه قبل خصومه غاضبون وعاتبون من أسلوب إدارته وفشل سياساته .. حتى في مدينة عدن! يقولون ..وقفنا إلى جانبه حفاظا على شرعية الدولة والجمهورية ..
١١ فبراير الأنقى ..والأرقى
الجمعة 12 فبراير 2016 12:11 صباحاً
منذ سنوات وأنا أرقب الجمر يتقد في عيون الشباب في اليمن، فليست ثورة شباب اليمن١١فبراير 2011 وليدة صدفةٍ، أو محاكاة! ولو كانت كذلك لانفضّ سامرُها، وتهاوت عزائمها بعد أيام أو أسابيع. كنتُ أشعر بهم،
آخر ظرفاء هذا الزمان!
الاثنين 11 يناير 2016 10:09 مساءً
هل ما يزال اليمنيون قادرين على الضحك !؟.. تساءلت وانا أرى تجهّم الوجوه وحيرة العيون ونُبْل الصمت الواجم السارح في الشارع اليمني بين دخان المولَدات وحرائق الصواريخ! لكنني ضحكت طويلاً بعد أن
صنعاء الجنوبية!
الجمعة 20 نوفمبر 2015 01:50 صباحاً
اشتراك اخواننا الجنوبيين في معارك تعز حدثٌ مهم قد لا يدرك مغزاه التاريخي والسياسي كثيرون! انه أول بارقة أمل في بداية تعافي النسيج الاجتماعي في اليمن بعد اجتياح الحركة الحوثية وأعوانها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
البخيتي: الإمارات تحتقر اليمنيين وكما طُردت من سواحل إفريقيا ستُطرد من اليمن
مدير شرطة الشيخ عثمان يطلق نداء هام
عادل اليافعي: أيام قليلة جدا تفصلنا عن هذا التحول
مصدر في اللواء ٣٠ مدرع يكشف عن خيانات عسكري وقبلية في جبهة حمك
قطيع من الضباع تهاجم معسكر للجيش بلودر
مقالات الرأي
طالت حرب اليمن وتوسعت رقعة الخلافات وتمزق النسيج الاجتماعي أكثر فأكثر وتباينت أمور غامضة ماكان يفهمها
قبل يومين احتفينا في عمان بتحرخ وتفوق عدد كبير من طلاب وطالبات اليمن في الجامعات الأردنية..وزاد من بهجة
اليوم فتحت المذياع واستمعت للدكتور الهيثمي، وهو يتحدث عن أبين ومشاريع أبين، التي جاء محافظ أبين ليعيدها
  ربطوا يافع ياسلطان .. كانت تلك وصية الامام شيخ ابوبكر بن سالم ( مولى عينات ) للسلطان الكثيري . ماهي قصة تلك
بالأمس كان لي شرف الاتصال بالرئيس "علي ناصر محمد " إتصال فيه كان الحديث لا شك عن هموم وطن وشعب طال أمد اذيته
  بعد أن قتلت الألاف من أبناء الشعب اليمني بحجة الإصطفاء الإلهي والإرث النبوي وقسمت المجتمع إلى قسمين سادة
  استطاع هذا الرجل بمفرده وفي اوقات عصيبة تحريك المياة الراكدة للشرعية حيث كان لتواجده الدائم في العاصمة
  وقع اليوم محافظ البنك المركزي اليمني الاستاذ حافظ معياد ألإلية الجديدة للاعتمادات المستندية المكرسة
  من لا يعرف الشيخ الكبير ( بقشان ) اكيد الكل من سكن الجزيرة العربية والاندلس والرافدين والقسطنطينية حتى دول
في عهد الملك سلمان ابن عبدالعزيز وولي عهده محمد بن سلمان الشاب الطموح وصاحب الرؤية  التغيرية : الثقافية_
-
اتبعنا على فيسبوك