مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 18 أغسطس 2019 10:29 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
سام الغباري
اللحظات الأخيرة ..
الثلاثاء 13 أغسطس 2019 05:19 مساءً
    تكرار لهزيمة متواصلة .. حين لا تعرف من تقاتل ، تخسر ، علي عبدالله صالح خسر معاركه مع الحوثيين لأنه لم يكن يعرف من هم (قالوا أنه كان يعرفهم) ، وقالوا إنه تلكئ في هزيمتهم منذ الحرب الأولى ،
هذا ما يحدث في اليمن بالضبط ؟
الثلاثاء 06 أغسطس 2019 06:08 مساءً
أعلن رئيس وزراء ليبيا استعداده خوض انتخابات برلمانية ورئاسية قبل نهاية العام الحالي ، كبادرة لإنهاء الصراع المسلح في بلاده . ذلك أمر رائع . لكنه إعلان لا تطيق ميليشيا الحوثي في اليمن سماعه أو
السفير أحمد !
السبت 04 مايو 2019 02:57 مساءً
 -      ســام الغُــباري اليوم رمضان ، ولم يصم "عبدالملك بدرالدين" عن الحرب ، ينغمس في دماء اليمنيين كولع أسلافه السلاليين في معركة لا يمكن القبول مطلقًا باجتزائها عن سياقها
طيرمانة الإنقلاب !
الاثنين 29 أبريل 2019 05:22 مساءً
العالم السري للإنقلاب في اليمن دُبر ذات ليل في صنعاء ، لم تكن صعدة سوى "معسكر احتياط" ، أولئك الذين "سلّموا" مفاتيح سور باب اليمن العظيم كانوا يتنادمون في مقيل واحد بإحدى "طيرمانات العاصمة" ،
صراع العروش!
الاثنين 22 أبريل 2019 07:01 مساءً
  الأثنين 22 ابريل 2019 سام الغُباري تبدأ حلقات الموسم الثامن من المسلسل الأكثر شهرة في العالم «صراع العروش»، ويبدو أن ملوك العشائر قد اجتمعوا - أخيرًا - على محاربة «الموتى». لستُ
صوت الناس !
الاثنين 15 أبريل 2019 03:13 مساءً
استعاد اليمنيون صوتهم بعد أربع سنين من الكتمان القسري ، وحشدت "سيئون" نواب الشعب في تظاهرة لا تخلو من الفخر بإستعادة أهم مؤسسة سيادية في البلد ، وخسر الإنقلابيون الذين حاولوا ترميم صورتهم
مهما كان الثمن !
الثلاثاء 26 مارس 2019 11:37 صباحاً
قالت إيران إنها ستتحدث نيابة عن «الحوثيين» في حوار المجموعة الأوروبية، وستتصرف على هذا النحو قطعًا، وهو الحوار الذي يناقش عدة ملفات إقليمية يجري التفاوض حولها في محاولة أوروبية لإقناع
الغلام في لندن
الاثنين 04 مارس 2019 03:15 مساءً
  يدور الغُلام «محمد عبدالسلام» حول منازل السيناتورات في أزقة لندن، فيجيبه الصمت وتستقبله الأبواب المغلقة، وحده كلب بريطاني من نوع «بول ماستف» يشاركه الهزء وإيماءة
عِطر امرأة !
السبت 02 مارس 2019 10:58 مساءً
وقف "آل باتشنو" أمام أستاذة جامعية في فناء مدرسة "بيرد" متأبطًا ذراع مساعده "تشارلي" قائلًا : أليس هذا عِطر "فلور دوروكاي" ، وأضاف : إنه زهور من الجدول !، تسمّرت الأستاذة التي كانت مسؤولة عن لجنة
النهايات !!
الأحد 13 يناير 2019 07:17 مساءً
  - سام الغُباري جلست إليه في مكتبه . وقد سمعت أنه لا يستخدم الأقلام التي تصرفها وزارة المواصلات خارج أوقات الدوام الرسمي . يضع كل ما للحكومة من أدوات ومعدات وسيارات في أماكنها ويخرج من مبنى
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: مسؤول كبير في الحكومة الشرعية يغادر عدن
عاجل: تكليف قائد للواء الأول دعم وإسناد بديلا للشهيد "أبو اليمامة"
عاجل: قوة امنية تداهم منزل مدير المؤسسة الاقتصادية وتقوم باعتقال حراسته وتنهب المنزل
قائد الشرطة العسكرية بأبين يصدر بيانا هاما
الانتقالي يرد على قرار تعليق عمل وزارة الداخلية
مقالات الرأي
  بقلم/ عبدالفتاح الحكيمي. يبدو إن عدوى التشكي والهروب من مواجهة الاستحقاقات التي نذر التحالف نفسه من اجلها
الجنوب لن يسلم إلى أي مكون مهما كانت قوته أو تواجده في الساحات او توفرت إمكاناته المادية والمعنوية المرتبطة
انقلبوا على الوطن وبيعوه في أسواق النخاسة السياسية, دمِروه, مارسوا هوايتكم في القتل والتدمير و السلب والنهب,
الوحدة الاندماجية انتهت.. ومن لا يستوعب ذلك عليه إعادة قراءة التاريخ بعيدا عن العاطفة والصراخ على اللبن
مروان الغفوري--------- بعد يومين من وصول لجنة عسكرية سعودية إلى عدن استمر قادة المجلس الانتقالي في الحديث إلى
ستكتشفون حجم الخطيئة بعد ما يحل الخراب بالجميع وأنكم جميعاً ضحية ، ولن يكون للندم بعد ذلك معنى أو أن للحكمة
لقد مرت على عدن والجنوب ايام عصيبة، والتي بدأت بحادثتي التفجير في موقعين عسكريين في عدن صباح الخميس الدامي
الأخ احمد عمر بن فريد رددنا بعده القسم الشهير الذي ردده في منصة ردفان بدايات الحراك الجنوبي.وهو ان (دم الجنوبي
  ✅ ‏طابور خامس حوثي اخواني ارهابي وفساد مبثوث في العواصم العربية يظهر الحرص على دول الجوار العربي وخوفه
الأيام الثلاث التي خرج فيها الانتقالي الجنوبي واسقط بكثير من اليسر والاحترافية معسكرات الشرعية الرئاسية
-
اتبعنا على فيسبوك