مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 18 أكتوبر 2019 03:10 صباحاً

  

عناوين اليوم
كتابنا
د عبد الكريم أسعد قحطان
عن اي شرعية نتحدث؟
الأربعاء 09 أكتوبر 2019 03:52 مساءً
عن أية شرعية يجب أن نتحدث؟ هل هي الشرعية التي طردها الحوثي من صنعاء وقبلها الجنوب رحمة بها ولم تحسن للجنوب الذي أمنها من خوف و للتحالف الذي أطعمها من جوع ، أم شرعية شعب فرض خياراته بنفسه وكان
حوار جدّة إلى أين
الأربعاء 02 أكتوبر 2019 04:59 مساءً
لم يكن الوصول إلى طرح القضية الجنوبية على مائدة حوار برعاية اقليمية وتأييد دولي حاسم بسبب الصدفة او دعوة الوالدين بل بسبب دماء الشهداء والجرحى وعزيمة شعب جبّار لم يتوانَ في تقديم التضحية مع
الوحدة وطمس الهوية
الثلاثاء 03 أكتوبر 2017 12:41 مساءً
كانت الوحدة هاجسا يهتف لبشراه كل نبض .. كانت مقدسة لمن يراها من منظور قداسة الوطن وحق شعبه في الحرية والعيش الكريم .. كانت أملاً للقوة وردم الهوة بين الواقع المتعثر وركب الحضارة المأمول ؛ على
بين ثقافة الشطارة وثقافة الحضارة
الاثنين 21 أغسطس 2017 02:36 مساءً
الشطارة هي الوصف المستحق لسلوك السلطة في اليمن في الواقع الراهن. فالشطارة في المفهوم الشعبي الشائع تعني استخدام الذكاء الفردي في الكسب المادي أو المعنوي، سواء تم هذا الكسب بالتفاوض والاختيار
التاريخ لا يقاد بالأهواء
الجمعة 06 مارس 2015 05:33 مساءً
في هذا الوقت المربك والمتزاحم بما نتوقعه وما لا نتوقعه يؤلمنا أن نجد من يستثمره لمشاريع أنانية شخصية وكنا نحسبه قد تعلم الدرس جيدا ..   ولدينا ثلاثة تنبيهات واضحة: أولها أن التصالح والتسامح
لا خوف على الجنوب ما دامت الثورة قائمة
الأربعاء 20 يوليو 2011 12:31 مساءً
د عبد الكريم أسعد قحطان   ما من شك في أن الحراك السلمي الجنوبي كان ردة فعل طبيعية لفداحة القهر والظلم الذي لحق بالجنوبيين وهم الذين قدموا للوحدة كل ما يملكونه من مؤسسات دولة عامرة وأرض مشاعة
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
انفجار في محيط قصر معاشيق
شهود عيان : موكب يضم سيارات لمسئولين غير معروفين مر بشقرة في طريقه الى عدن
إصابة مرافق نجل قائد القاومة الجنوبية بأبين واللواء الثامن ومقتل أحد المهاجمين والذي تم التعرف عليه
قوة امنية تعتدي بالضرب على نجل المرقشي
عاجل: قتيل واشتباكات داخل زنجبار في هجوم غامض
مقالات الرأي
    الكل يعلم بان عدن دارت فيها حرب ضروس في مطلع 2015م ابان الغزو الحوثي العفاشي خلفت الكثير من الشهداء
تفجُّـــــرُ الأزمة والصدام العسكري بين القوى الجنوبية وبين السلطة اليمنية المسماة بالشرعية كان متوقع
رغم الضغوطات الشديدة التي تُمارسها السعودية تجاه الشرعية إلا أنها رفضت الحوار مع الانتقالي بشكل قاطع، ليفشل
  ——  علي البخيتي  ثورة ٢٦ سبتمبر ١٩٦٢م كانت ثورة اجتماعية اكثر منها ثورة سياسية؛ ثورة اعتقت
تقول الكاتبة الفرنسية "سيمون دو بوفوار" في روايتها "المثقفون" : "فجأة إنهال علي التاريخ بكل قوته فتشظيت" . يتطبق
السلام أسم من أسماء الله الحسنى ، السلام كلمة تحمل معاني ومفردات كثيرة ، إن المقصود بالسلام في مقالي هذا هي
سوف ينتهي صراع الانتقالي والشرعية بتوقيع اتفاقية او بدون توقيع اليوم او غدا او بعد غد او بعد شهر وشخصيا
كان صديقي سابقا راجح بادي أول متحدث بالعالم لأربع حكومات كارثية على التوالي، يتنقل ذات مساء جنوبي حالم، وسط
مازال هادي هو الأمل بعد الله لخروج البلاد من كل المنعطفات، والمسالك الضيقة، لهذا قولوا له إننا معه، نعم نحن
عندما نذكر تونس نتذكر عقبة بن نافع وذلك الرعيل الأول الذين حملوا الرسالة المحمدية الى شمال أفريقيا والمغرب
-
اتبعنا على فيسبوك