مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 07 مايو 2021 09:57 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات


الاثنين 12 أبريل 2021 10:24 صباحاً

مشكلة الكهرباء

مشكلة الكهرباء الحاليه في عدن, وما حواليها, تتمثل في ( عدم قدرة ادارات الكهرباء على تغطية نفقات شراء المشتقات النفطيه لتشغيل الطاقة الانتاجية المتوفره ). اي ان المشكلة اقتصادية وليست فنية. لذلك فان علاجها يجب ان يكون اقتصادي.
المحزن في الامر, هو ان الجهات المختصه, تتعامل مع مشكلة الكهرباء من منظور سياسي. فهي تعرف الحل, ولكن كل منها لا تريد ان تتحمل تبعاته السياسية, حتى لا تخسر شعبيتها. لان تلك الجهات تعرف بان ( الحل مؤلم ), وغير شعبي والناس في عدن مش ناقصه.
الحكومة, تحاول ان تحمل السعودية, والمجلس الانتقالي, والشرعيه, المسؤلية. والمجلس الانتقالي يرفض ان يتحمل المسؤلية كون, حل المشكله من اختصاص الحكومه. والشرعية تريد احراج من حاول تهميشها. وعدم حل المشكله يخدمها سياسيا. اما السعودية, فترى ان من غير المنطقي ان تقدم ( دعم ) لم تعد تعطيه لشعبها في السعودية.
من الجدير بالاشارة اليه, هو ان تعرفة الكهرباء للاستهلاك المنزلي في السعودية ( 18 هلله / كيلووات). اي حوالي ( 40 ريال يمني تقريبا). والتعرفه التجارية ( 30 هلله/ كيلووات ). اي حوالي( 70 ريال/ كيلووات ).
لذلك فان السعودية ترى ان من الضروري على الحكومة ان تضع معالجات عمليه للامور التاليه :--
1-- تحديد فترة يتم خلالها الغاء دعم الكهرباء.
2-- تحديد آلية واضحه لمعالجة الفساد في الكهرباء.
3-- اعلان آلية لاشراك المجتمع في معالجة المشكلة.
الحكومة تعرف ما هو المطلوب منها. لكنها تخاف ان تعلنه. فما بالك ان تنفذه دون دعم سياسي واضح من الانتقالي والشرعية والسعودية. لذلك ( هربت ).
ونظرا لكون ( الهروب من المشكله لا يحلها ), لذلك نعتقد بان الحل يجب ان يتم, باتفاق مدعوم من السعودية, بين المجلس الانتقالي, والحكومه, والشرعية, يؤدي الى تبني حل اقتصادي معقول تتعاون الاطراف الاربعه في تبني اعلانه وتنفيذه.
غير ذلك يخدم ( الحوثي ), واكثر ايلاما للمجتمع.

تعليقات القراء
539787
[1] انتبه على ودائع الناس لان رغبتك لا تكفيهم اذا سرقة اموالهم
الاثنين 12 أبريل 2021
محمود اليهري | عدن
شرعيتكم هى التي تقف خلف كل السرقات للتيار الكهربائي والامتناع عن دفع فواتير الاستهلاك .انتم داعمي الشرعيه من يدمر عدن .المهم يا حلبوب انتبه على ودائع الناس من السرقة لان رغبتك لا تساوي شئ ولا يكفي الناس قتلك ،بل توقع عقاب اقسى من القتل .لا تسهل السرقه لجماعة الشرعيه المجرمه وسيتبرى منك اهلك ان تمت سرقة الامانه التي في رغبتك ولو ان الذي عينك يريدك ان تسرق له ولجماعته المجرمة

539787
[2] كلامك ذهب واصبت كبد الحقيقه
الاثنين 12 أبريل 2021
محمد العدني | اليمن
لافض فاك ياابو الكلام معظم المستهلكين تنابله يخزنوا ويسجروا ويفسخوا ومقعيين ان التحالف سوف يدفع عنه ابيال الكهرباء



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
بالصور: رفع اعلام جنوبية جديدة في عدن
قوة امنية تختطف شاب خلال قيامه بتوزيع وجبة الإفطار بعدن
غضب يمني من زيارة ايرانية لمستشفى نساء في صنعاء
ناجي: ارتفع العلم ومعه ارتفعت الأسعار ورخصت قيمة الإنسان 
مزاد خيري لقطعة ذهبية نادرة في يافع
مقالات الرأي
((خطوات خارج قفص التجهيل)) الخطوة (21) (خطاب الترويج الانتقالي) (1) تابعنا كلمة رئيس مكون الانتقالي بمناسبة ذكرى
كثفت الادارة الامريكية من تحركاتها الدبلوماسي في المنطقة بغية التوصل الى صيغة مناسبة لايقاف الحرب في
  بقلم الدكتور عوض أحمد العلقمي مازلنا أخي القارئ مع حكايات جدتي صفية.......... كيف حالك الليلة يا جدتي؟ الحمد
  إن مايحصل لنا في المناطق المحررة من امتهان للإنسانية التي كرمها الله سبحانه وتعالى، وحرماننا من أبسط
استغرب من البعض ممن يحاول الانتقاص من جهود الانتقالي بسبب رفع العلم في القصر المدور، ويريد يوضح للناس ان رفع
يشارك البعض في عملية التحريض ضد الحراك القومي اليمني بشكل غير بريء.. يقولون بأن هذا الحراك سيدمر النسيج
  حينما تتلاشى الدولة وتتداعى أركانها وينحسر من نظنهم قادتها لايبقى في معترك الحياة إلا الشرفاء والابطال
عندما كان المهندس أحمد الميسري في عدن كانت دولته دولة، فلا خروج للكهرباء، ولا انعدام للمشتقات النفطية، ولا
عدن تختنق  بالمتسولين واعدادهم يزداد في شهر رمضان بشكل غير طبيعي ، دون حساب او خوف من وباء كورونا  ، نساء
إذا كان التوحيد يعني العقيدة أو الإيمان أو الغيب أو العبادات أو حقوق الله التي تشتمل على الإيمان بوحدانية
-
اتبعنا على فيسبوك