مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 12 أبريل 2021 05:21 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية


معارك عنيفة في مأرب.. 90 قتيلاً بـ 24 ساعة

السبت 06 مارس 2021 04:28 مساءً
(عدن الغد) متابعات:

شنّ تحالف دعم الشرعية في اليمن، السبت، غارات استهدفت تعزيزات لميليشيا الحوثي قادمة من جبهة الكسارة في محافظة مأرب، ما أشعل حرائق على امتداد الطريق.

كما أوقعت معارك عنيفة بين الجيش اليمني والميليشيا 90 قتيلاً خلال 24 ساعة، وفق مصادر حكومية

وقال مصادر حكومية لوكالة فرانس برس إن المعارك اندلعت على 6 جبهات.

يشار إلى أن الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، كان عبّر عن قلقه من التصعيد الحربي في محافظة مأرب وتداعياته الإنسانية على السكان والنازحين، إضافة إلى عديد الضحايا الذين يسقطون هناك.

من الدفاع إلى الهجوم

وكان الجيش اليمني قد أكد، الجمعة، أن قواته ورجال القبائل تحولوا في العديد من الجبهات في مأرب من الدفاع إلى الهجوم، الأمر الذي وضع عناصر الحوثيين بين فكي كماشة، مؤكدا أن المنطقة باتت عصية على الميليشيات الانقلابية الحوثية الإرهابية ووضعها مطمئن 100%.

وأوضح العميد عبده مجلي الناطق باسم الجيش اليمني أن قواته استخدمت عمليات تكتيكية منها الالتفاف والتطويق والمفاجأة والمباغتة والأعمال التعرضية، واستطاعت من خلالها دحر الحوثيين.

إلى ذلك، حذّر الناطق باسم الجيش جميع المواطنين اليمنيين في مناطق سيطرة الحوثيين إلى منع الميليشيات من الزج بأبنائهم في محارق الموت والدمار وطريق اللاعودة.

يذكر أن إحصائية حكومية يمنية، كانت كشفت قبل يومين، نزوح أكثر من 14 ألف شخص جراء تصاعد المعارك مع الحوثيين في محافظة مأرب منذ مطلع فبراير الماضي.

كما دعت ﺍﻷﻣﻢ المتحدة ﻭالمجتمع الدولي إلى ممارسة ﺍﻟﻀﻐﻂ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺤﻮﺛﻴﻴﻦ ﻟﻮﻗﻒ ﻫﺠﻤﺎﺗﻬﻢ المستمرة ﻋﻠﻰ محافظة ﻣـﺄﺭﺏ، ﻭعدم ﺍﺳﺘﻬﺪﺍﻑ مخيمات وتجمعات ﺍﻟﻨﺎﺯﺣﻴﻦ في المحافظة ﻭﺗﺠﻨﻴﺒﻬﻢ ﻣﺮﺍﺣﻞ ﺟﺪﻳﺪﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺰﻭﺡ.


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
70 قتيلا بمعارك عنيفة قرب مدينة مأرب
لقي 70 مقاتلا من القوات اليمنية الموالية للحكومة والمتمردين مصرعهم في الساعات الأربع وعشرين الماضية قرب مدينة مأرب الاستراتيجية، حسبما أفاد مسؤولان عسكريان، مع شن
ميليشيا الحوثي..رهان فاشل على التصعيد
دخل الهجوم الذي تشنه ميليشيا الحوثي على محافظة مأرب شهره الرابع، دون أن تحقق الحشود الكبيرة التي سيّرتها الميليشيا نحو المحافظة التي تأوي مليوني نازح أي اختراق
انقلابيو اليمن يعرقلون ثاني اتفاق لفتح طريق البضائع إلى الشمال
من جديد، اصطدمت الجهود التي يبذلها «التحالف المدني للسلم»، وهو مؤسسة يمنية مدنية، والغرفتان التجاريتان في صنعاء وعدن بتعنت ميليشيات الحوثي وعرقلتها فتح طريق


تعليقات القراء
530751
[1] دمرتوا وسحقتوا الحوثي وتطلبون من العالم الصغط عليه ؟؟؟؟؟
الأحد 07 مارس 2021
منيعم حسن | عتق شبوة
مضحك اعلام الشرعية ؛ يقولون انهم دمروا وحاصروا وسحقوا وفي نهاية الخبر يطلبون من دول العالم الصغط على الحوثي !!! كيف تريدون العالم يضغط على الحوثي بعدما دمرتوه؟؟؟؟؟



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: مسلحون يستولون على سيارة مأمور صيرة بقوة السلاح
وفاة قائد عسكري بارز من أقرباء الرئيس هادي أصيب بمرض مفاجئ
بدء التحقيق مع الطبيبة زهى السعدي ومدير المحجر الصحي بعدن
عاجل : عودة تدريجية لمنظومة الكهرباء بعدن
قطاع قبلي بالصبيحة يحتجز عدد من أبناء يافع (أسماء)
مقالات الرأي
  طالعت بعض طلاسم منير الماوري التي اشبعها فتنه وافرغ فيها كل غِله على محافظتي أبين وشبوة واندهشت من حظ
  هاهم الأصدقاء والزملاء يتقاطرون - في عَجَلةٍ عجيبة - الى حديقة الموت . بعضهم عن مرض .. وبعضهم عن وَهَن ..
ما أبشع الحروب وما أقبح من يشعلها ويتلذذ بمعاناة وقهر من يعيش وقائعها ويكابد كل مآسيها ..هنالك أنواع شتى
  وهذا ما هو واضح وجلي وطالما ان الحجر من الارض والدم من الرأس فالأمر لا يهم احد على الطلاق كون القتلى هم في
المؤسسة الاقتصادية من بين المرافق التي تدار بحنكة رجل مسؤول، فمنذ أن تسلم العميد سامي السعيدي هذه المؤسسة،
تمر الأيام والأشهر على وعود وردية اللون ، وحقن " مخدرة " لأمتصاص الشارع والوسط الرياضي في مديرية خورمكسر في
العنوان أعلاه للكاتب والمفكر الفرنسي أوليفيه روا الذي عنون كتابه بعنوان ” الجهل المقدس ” ، وتحدث فيه عن
هناك اشخاص اثرياء،، وقد يكونوا غير ذلك لكنهم عايشين حياتهم في رخاء من خلال التمصلح والارتزاق والنفاق مع من
الموت يحصد الناس في هذه الايام دون وداع أو سابق إنذار . تفشي الوباء والحميات وكورونا وغيرها من الأمراض
  كتب / علي بن شنظور تابعت منذُ أمس المئات من ردود الافعال في يافع والجنوب بشكل عام بين مرحب بخطوة نجل سلطان
-
اتبعنا على فيسبوك