مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 12 أبريل 2021 10:10 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الجمعة 05 مارس 2021 07:27 مساءً

دغدغه المشاعر و العزف على أوتار المستحقات تصب بمصلحة أعداء كهرباء عدن

من ينكر ما تحقق لمنتسبي كهرباء عدن خلال الفترة القليلة الماضية على يد مديرها العام مجيب الشعبي يعتبر جاحد بما تحمله الكلمة من معنا فالبرغم من تلك الظروف الصعبة التي مرت وتمر بها مدينة عدن والتي انعكس سلبا على ايراد كهرباء عدن و ارتفاع بنسبه الفاقد وازدياد بعدد المتخلفين عن سداد ماعليهم من مستحقات المؤسسة

فادا كان الشيء بالشيء يذكر فان استقرار صرف المرتبات بمواعدها المحددة و كدا صرف اكرميات رمضان بأوقاتها ناهيك عن صرف مستحقات العمال الشهرية من اضافي و علاوه الغداء و علاوه طبيعة العمل و المستحقات الأخرى انجاز بحد ذاته ولازال يتذكر العمال كافه حاله الجعجعة ابان حكم المشرف و كم من عيد مره و كان عبارة عن كابوس لعدم صرف المرتبات

نتفهم تلك المطالب في تحسين دخل الموظف لكن بالمقابل نتفهم و نقدر الوضع المأساوي لكهرباء عدن من كافه النوحي التوليدية  و النقل و التوزيع و الايرادي ومن هنا ومن المسؤولية المناطه بكل حر في كهرباء عدن فالحفاظ على ديمومة العمل و اداء ألمهامه العملية خاصه تلك المتعلقة بالمواطنين و عمليه تحصيل الايراد

فايقاف العمل وعدم تحصيل الايراد لن يتضرر منه الا المواطن و الموظف بالدرجة الاولى لان المواطن يتأمل من عمال الكهرباء اصلاح ما يمكن إصلاحه و اما العمال فحقوقه يتحصل عليها من الايراد و توقف التحصيل يعني عدم وجود السيوله لصرف المستحقات

مدير كهرباء مجيب الشعبي بعمل وفق اليه ماليه تحكمها اللوائح و القوانين وبالتالي العمل خارج تلك اللوائح يعني مزيدا من العشوائية فقد كان السباق باعتماد ياده بعلاوة الغداء مشترك ذلك بإقرار الموازنة و باعتقادي يحب علينا جميعا تشجيع مثل هكذا توجه فعدم إقرارها من الاداره العامة للكهرباء حتى اللحظة لا نحملها كهرباء عدن بل على العكس فهناك من يستفيد من مثل هكذا تصرفات خاصة وان هؤلاء لا يحبون الخير لكهرباء عدن قياده و عمال و يزرعون الشوك على طريق الارتقاء بكهرباء عدن فتحكيم العقل وتغليب المصلحة العليا للوطن و المؤسسة و العامل هدفنا وان اختلفت الطرق

تعليقات القراء
530585
[1] اكبر مطبل انت خادم من أخدام عيريم
الجمعة 05 مارس 2021
بسيم عبدالرحمن العريقي | عدن
اكبر مطبل انت خادم من أخدام عيريم القبيطه.. طبل لولى نعمتك مجيب وخليل وجلال العبسي الوزير الجديد طبل .. خادم ستظل خادم كل يعرفك..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
على كفيها وقف العصفور الصغير يدندن نغمات الحب..وفي اعماق بحرها رقصت الاسماك على الحان سيمفونيه عدن.. وحين ترسل
..ثم ان المؤتمنين على الحاضر، غاصون في ملذاتهم حتى قمة الرأس، مقبلون على دار البوار باندفاع الخيول التغلبيه.
يسعى محافظ محافظة شبوة الاخ الاستاذ محمد صالح بن عديو الى تكوين رؤية لمعالجة مشاكل الثأر   في محافظة
في مثل هذه الأيام من العام الماضي، كان معالي الدكتور سالم أحمد الخنبشي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير النقل رئيس
رمضان على الأبواب وإلى هنا ويكفي وتجويع وإذلال وأنتقاء وانتقاص عيب عليكم اخجلوا من انفسكم قليل . لا تبهذلوا
  تركت الحرب آثارها على كل اليمنيين على حد سوا، بغض النظر من أي محافظة كانوا وإلى أي حزب ينتمون..يهرول
ما إن بدأ العد التنازلي لإستقبال شهر رمضان المبارك، حتى بدأ التجار بممارسة هوايتهم المعتادة في هذا التوقيت
  حينما تلاشى الدور الرسمي وضاع الجانب الحكومي عن أداء دوره في مواجهة كارثة كورونا في تعز وهي تحصد أرواح
-
اتبعنا على فيسبوك