مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 11 أبريل 2021 10:05 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار وتقارير


الجاردين البريطانية:الحرب والمجاعة قد تقضيان على الجيل المقبل من اليمنيين".

الثلاثاء 02 مارس 2021 10:54 صباحاً
لندن((عدن الغد)) خاص:

 


قالت صحيفة الغارديان "ان الحرب والمجاعة قد تقضيان على الجيل المقبل من اليمنيين".

ونشرت الغارديان مقالاً لمراسلتها في الشرق الأوسط بيثان مكيرنان
زارت مكيرنان مستشفى صنعاء وأجرت مقابلة مع فتاة تدعى ساديا إبراهيم محمود وتعاني من سوء التغذية وتبلغ من العمر 11 عاماً، توفيت بعد أيام قليلة من المقابلة.

وتشير مراسلة الغارديان إنّ الفتاة "كانت ضعيفة للغاية لدرجة أنها لم تستطع رفع اللحاف الذي يغطي جسمها الصغير بنفسها".

وقالت ساديا للمراسلة بصوت خافت: "أريد أن تتحسن حالتي، وأريد الذهاب إلى المدرسة".

وأشارت الى ان والدة الفتاة أخذتها بعدها جانباً وشرحت لها أنّ ابنتها لم تذهب الى المدرسة من قبل لعدم وجود مدرسة في قريتهم. وأضافت والدة الطفلة: "لكني أقسم بالله، إذا عاشت، سأبني واحدة بنفسي."

ولم تتحقق فرصة تحقيق حلم الفتاة الصغيرة، لأنها ماتت بعد أيام قليلة بحسب ما أكدته الصحيفة.

وأشارت الصحيفة الى أنّ "16 مليون شخص في اليمن - أو نصف سكان البلاد - يعانون من الجوع".

وتؤكد المراسلة انّه وبينما تكافح الأمم المتحدة لجمع الأموال لبرامجها الإنسانية لعام 2021 - "حتى من دول مثل المملكة المتحدة ودول الخليج، التي تلعب دوراً نشطاً في الصراع - فإنّ الوضع سيزداد سوءاً".

وتحذر وكالات الإغاثة من أنّ 400 ألف طفل دون سن الخامسة معرضون لخطر الموت بسبب سوء التغذية.

وفي محافظة شبوة، بحسب المراسلة، "ارتفع عدد الحالات الخطيرة من سوء التغذية بنسبة 10٪ في عام 2020".

وتقول المراسلة انه "بالنسبة للأطفال الذين تمكنوا من النجاة من سوء التغذية وتفشي الكوليرا وحمى الضنك المدمر في اليمن، لا يزال المستقبل يحمل العديد من المخاطر".

وتنقل عن طبيب في شبوة قوله إنه "قلق من أن البلاد تخسر جيلاً كاملاً بسبب الحرب".

وتشير الصحيفة الى انّ متوسط سن زواج الفتيات في بعض المناطق الريفية 14 قبل اندلاع الحرب، ولم ينخفض إلا منذ ذلك الحين". فيما يتم تجنيد الفتيان "الذين تقل أعمارهم عن 11 عاماً للقتال من قبل جميع أطراف النزاع المعقد".

وتضيف: "يأتي الموت أيضاً من الأعلى، على شكل غارات جوية للتحالف بقيادة السعودية والإمارات".

وفي انتقاد شديد لسياسات المملكة المتحدة المتعلقة بالصراع في اليمن، تقول الصحيفة انّ "70% من اليمنيين الذين يعيشون في المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون يدركون جيداً أنّ دولاً مثل المملكة المتحدة هي التي تمكّن خصومهم من شن غارات على حفلات الزفاف والمستشفيات وتلاميذ المدارس".

وتشير إلى أنه "يمكن بسهولة تتبع المعلومات التقنية والأرقام التسلسلية من أجزاء الصواريخ إلى شركات تصنيع الأسلحة الغربية، ويتمسك العديد من العائلات بمثل هذه الأدلة على أمل أن يتم في يوم من الأيام تحقيق العدالة لأحبائهم".

وتقول الصحيفة انه وعلى الرغم من قول جو بايدن إنّ إنهاء الحرب في اليمن يمثل أولوية لإدارته، إلا أنه "من غير المرجح أن يبطئ الدفع الدبلوماسي المتجدد التصعيد الحاد في القتال منذ بداية العام على محافظة مأرب بوسط البلاد".


المزيد في أخبار وتقارير
رئيس المؤسسة العامة للتأمينات أحمد صالح لـ"عدن الغد": لدينا أمل كبير بالقيادة السياسية في دعم المؤسسة
أوضح الأستاذ/أحمد صالح سيف، رئيس المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية بأن (نظام التأمينات الاجتماعية يُحقق الصالح العام للمجتمع، ويرعى مَصالح أصحاب الأعمال
التحالف: اعتراض صاروخ باليستي وطائرة مفخخة أطلقتهما مليشيا الحوثي تجاه جازان
أعلن التحالف العربي مساء اليوم الأحد إحباط محاولة عدائية من المليشيا الحوثية الإرهابية بإطلاق صاروخ بالستي و طائرة بدون طيار مفخخة تجاه الأراضي السعودية. وأكد
نقابة البنك المركزي اليمني تعلن الاضراب عن العمل.. لهذا السبب
أعلنت نقابة البنك المركزي اليمني في عدن وللمرة الثانية اضرابها عن العمل اليوم الاحد الموافق 11 ابريل 2021م تضامنا مع الاخت ميرفت سلامي مطالبين السلطة التنفيذية




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قوات تابعة لطارق صالح تهاجم قوات تابعة للإنتقالي بعدن
عاجل: مسلحون يستولون على سيارة مأمور صيرة بقوة السلاح
ناشط بالحراك الجنوبي: هذه أسباب تأييدي للوحدة اليمنية ورفض الانفصال
وفاة قائد عسكري بارز من أقرباء الرئيس هادي أصيب بمرض مفاجئ
الرائد ابومهتم الصمدي يكشف اسباب تقديمه للاستقاله من منصبه
مقالات الرأي
  هاهم الأصدقاء والزملاء يتقاطرون - في عَجَلةٍ عجيبة - الى حديقة الموت . بعضهم عن مرض .. وبعضهم عن وَهَن ..
ما أبشع الحروب وما أقبح من يشعلها ويتلذذ بمعاناة وقهر من يعيش وقائعها ويكابد كل مآسيها ..هنالك أنواع شتى
  وهذا ما هو واضح وجلي وطالما ان الحجر من الارض والدم من الرأس فالأمر لا يهم احد على الطلاق كون القتلى هم في
المؤسسة الاقتصادية من بين المرافق التي تدار بحنكة رجل مسؤول، فمنذ أن تسلم العميد سامي السعيدي هذه المؤسسة،
تمر الأيام والأشهر على وعود وردية اللون ، وحقن " مخدرة " لأمتصاص الشارع والوسط الرياضي في مديرية خورمكسر في
العنوان أعلاه للكاتب والمفكر الفرنسي أوليفيه روا الذي عنون كتابه بعنوان ” الجهل المقدس ” ، وتحدث فيه عن
هناك اشخاص اثرياء،، وقد يكونوا غير ذلك لكنهم عايشين حياتهم في رخاء من خلال التمصلح والارتزاق والنفاق مع من
الموت يحصد الناس في هذه الايام دون وداع أو سابق إنذار . تفشي الوباء والحميات وكورونا وغيرها من الأمراض
  كتب / علي بن شنظور تابعت منذُ أمس المئات من ردود الافعال في يافع والجنوب بشكل عام بين مرحب بخطوة نجل سلطان
 عمار التام    يخوض الجيش الوطني معاركه على امتداد جغرافيا اليمن خلال ست سنوات من المواجهة مع مشروع
-
اتبعنا على فيسبوك