مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 12 أبريل 2021 10:24 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الاثنين 01 مارس 2021 10:29 مساءً

الميسري..وعفاش

قد يتساءل الكثير لماذا جمعت الميسري مع عفاش. ولكي اختصر الموضوع على الجميع..

ماجعلني اجمع بينهم هي تلك الصفات التي تجتمع في الاثنين لاسواهم فكلهم يمتلكون كرازيمة القيادة وسرعة البديه والذكاء الفطري..فهم وحدهم من يمتلكون صناعة القرار دون تردد هم من يوجد الوطن بداخلهم ويشعرون بعزته وشموخة..
هم وحدهم من يرفضون المساومة بوطنهم من اجل بقاهم على كرسي السلطة.

هم وحدهم من تحدو المخطط العبري الذي يسعى لتمزيق الوطن فمنهم من دفع حياته من اجل الوطن كالزعيم علي عبدالله صالح رحمة الله مع رفيقه مؤسس مدرسة الوفاء الوطنية عارف الزوكا تغمدة الله بواسع رحمته..

لقد افتقد الوطن برحيلهم ولم يتبقى لنا الا الامل في استعادته عبر الميسري ...

فهل يستطيع الميسري استعادته أم انه سيقع في الفخ الذي وقع فيه الزعيم..

لقد رسم للزعيم المخطط الانقلابي منذ أن وضع يده بيد الكحلاني...
الكحلاني الذي تبنى مشروع الطوق السياسي للزعيم وعزله عن رفاق دربه.

حيث كانت هناك شخصيات سياسية واجتماعية وقبليه عندما تلتقي بها كانك التقيت الزعيم وعبرها توصل رسالتك لكن ذكاء الكحلاني حال بين الزعيم ورفاقه حتى وصل به الحال إلى ما وصل اليه..

فهل الميسري اليوم سيقع في الفخ الذي وقع فيه الزعيم !!!
وهل فعلأ استطاع الكحلاني فرض الحصار على رفاق دربه وهل سيستسلم رفاق الميسري لهذا كما استسلم رفاق الزعيم للمخطط.واكتفو بالعيش بعيدآ عن ضجيج المماحكات السياسية وتركوا التضحيات الوطنية ..
حيث كانوا هم وحدهم يعرفون ما يحمله للزعيم من مشروع وطني وكانوا قلاع منيرة وحاميه لفكره السياسي لكن الكحلاني استطاع عزلها وفصلها بحجج وهمية...

اليوم ونحن على اعتاب مرحلة الاستعادة الوطنية.
هل سيسمع الميسري للاصوات الصادقة التي تناديه من خلف الاسوار الذي
وضعت بينه وبينهم ..تلك الاصوات الوطنية التي تناديه حرصآ منها عليه وعلى الامل الذي يحملوه في استعادة وطنهم المسلوب...
ام أن الامل سيتبدد ويضمحل في الأروقة الداخلية ولن يرى النور....

اخي الوزير... انت أمل الشعب في استعادة دولته فلا تخيب املنا ..
عد حساباتك وتخطى الاسوار ولاتكسرها ..
انت ذئب عله والذئب يشم الخطر المحدق به عن بعد..

تعليقات القراء
529638
[1] اللعنة عليك وعلئ المجرم عفاش
الثلاثاء 02 مارس 2021
بوناصر الفضلي | عدن
لم ارئ في حياتي مثل هولاء السفله يمتدحون ويمجدون من قتل ونهب ودمر الحرث والنسل في هذا البلد ومالحرب اليوم إلا نتاج تحالافاته واجرامه وفساده وعصابته الحوثيه الاحمريه الإصلاحية لعنهم الله دنيا وآخره وكل من ساند ودعم او حتئ امتدح ومجد هولاء الطغاه المجرمين

529638
[2] خبيث مش بهيمه
الثلاثاء 02 مارس 2021
ابين | الجنوب يتحرر
طلع خبيث يشتي الميسري يرجع وتكون نهايته زي عفاش ويقوم العيسي يطلعه البهيمه بدل الميسري يالايم



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
بدء التحقيق مع الطبيبة زهى السعدي ومدير المحجر الصحي بعدن
وفاة قائد عسكري بارز من أقرباء الرئيس هادي أصيب بمرض مفاجئ
عاجل : عودة تدريجية لمنظومة الكهرباء بعدن
انقطاع تام للكهرباء في عدن
قطاع قبلي بالصبيحة يحتجز عدد من أبناء يافع (أسماء)
مقالات الرأي
مشكلة الكهرباء الحاليه في عدن, وما حواليها, تتمثل في ( عدم قدرة ادارات الكهرباء على تغطية نفقات شراء المشتقات
  طالعت بعض طلاسم منير الماوري التي اشبعها فتنه وافرغ فيها كل غِله على محافظتي أبين وشبوة واندهشت من حظ
  هاهم الأصدقاء والزملاء يتقاطرون - في عَجَلةٍ عجيبة - الى حديقة الموت . بعضهم عن مرض .. وبعضهم عن وَهَن ..
ما أبشع الحروب وما أقبح من يشعلها ويتلذذ بمعاناة وقهر من يعيش وقائعها ويكابد كل مآسيها ..هنالك أنواع شتى
  وهذا ما هو واضح وجلي وطالما ان الحجر من الارض والدم من الرأس فالأمر لا يهم احد على الطلاق كون القتلى هم في
المؤسسة الاقتصادية من بين المرافق التي تدار بحنكة رجل مسؤول، فمنذ أن تسلم العميد سامي السعيدي هذه المؤسسة،
تمر الأيام والأشهر على وعود وردية اللون ، وحقن " مخدرة " لأمتصاص الشارع والوسط الرياضي في مديرية خورمكسر في
العنوان أعلاه للكاتب والمفكر الفرنسي أوليفيه روا الذي عنون كتابه بعنوان ” الجهل المقدس ” ، وتحدث فيه عن
هناك اشخاص اثرياء،، وقد يكونوا غير ذلك لكنهم عايشين حياتهم في رخاء من خلال التمصلح والارتزاق والنفاق مع من
الموت يحصد الناس في هذه الايام دون وداع أو سابق إنذار . تفشي الوباء والحميات وكورونا وغيرها من الأمراض
-
اتبعنا على فيسبوك