مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 12 أبريل 2021 05:21 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 27 فبراير 2021 08:20 مساءً

اتفــاق الـــرياض.. مـــوات سياســـي ...وحكـــومــــة مـعــوُّقـــة. !

-لم تفضِ إلى شيءٍ  تشكيل حكومة المناصفة التي تشكلت قبل شهرين بين الطرف المسمى بالشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي.. فإن استثنينا إيجابية إنهاء التوتر العسكري في أبين سنلحظ أن الأوضاع على كل الصُـعد السياسية والخدمية والمعيشية والأمنية وسائر المجالات  التي كان من المؤمل أن تتحسن - أو على أقلها تقف عند حدها من التدهور عند الإعلان عن هذه الحكومة- زادت سوءا وبؤسا عما كانت عليه. فالخدمات في حالة أسوأ مما كانت عليه قبل ديسمبر 2020م وهو الشهر الذي اُعلن فيه ولادة هذه الحكومة. والجانب المعيشي زاد انحدارا بشكل مهول، وانهيار العُــملة واصل السقوط  في هوّةٍ سحيقة، وأسعار السلع وكُــلفة الخدمات في تصاعد مستمر لا نظير لها أبدا من التوحش. وتوفر الخدمات  ومنه الكهرباء والوقود التي كان إعلام الشرعية يبشرنا بتوفيرها بمجرد السماح لعودة هذه الحكومة الى عدن زادت سوءاً، ومعاشات الجيش والأمن وبعض المرافق المدنية ما تزال رهينة لذات القوى التي كانت تتذرع بقوات الحزام والنخب الجنوبية وبقرار الإدارة الذاتية التي شكلها الانتقالي قبل أن يتخلى عنها بعد ذلك. وعلى المسار السياسي ما تزال العلاقة بين الطرفين  تراوح مكانها من التوتر والتوجس  أكثر مما كان

     ...،فعطفا على هذا التوتر تسعى السعودية جمع الطرفين في الرياض في قادم الايام بحسب بعض المصادر في محاولة لبث الروح فيه من جديد أو إحداث بجسده صدمة لإفاقته، غير أننا لا نعوّل عن أي لقاء، طالما بقي الطرف الوسيط" السعودية" يراوح مكانه من السلبية يغض طرفه عمداً عن الطرف المعرقل لتنفيذ الاتفاق،..

    -بنود اتفاق الرياض في مساراتها الثلاثة:  السياسي، والعسكري -الأمني، والاقتصادي،  يتم مسخها والالتفاف عليها من الطرفين، في ظل صمت غريب يظهره الراعي" السعودية" وكأني بهذا الراعي يومئ براسها  لكل طرفي خلسة بالمضي على ما هو عليها من التصرف،خصوصا بعد أن أطمئن هذا الراعي الى عدم انفلات الأمور من يده،وباتت كل الأطراف تحت رحمة عصائه وجزرته، حتى يفرغ من ما هو أهم من ذلك، معركة مأرب والتصدي لعاصفة الإدارة الأمريكية التي تعصف بوجه نظام الحكم في المملكة.

-   الشرعية راقَ لها صمت  المجلس الانتقالي الجنوبية عن المطالبة بتنفيذ باقي خطوات المسار السياسي المتمثلة باستكمال المناصفة السياسية بكل المؤسسات المدنية والعسكرية والأمنية والدبلوماسية وتعيين المحافظين ومدراء أمن المحافظات وغيرها من المواقع التي كان من المفترض أن يأخذها الانتقالي من نسبة الجنوب. كما أنها أي الشرعية تتهرب من تنفيذ بنود المسار الاقتصادي الذي سيعني لها في حال تنفيذه إغلاق صنابير الفساد والنهب، ومن أهم هذه البنود:

إعادة تشكيل وتفعيل المجلس الاقتصادي بتوافق الطرفين، وإيداع  كل الإيرادات  بما فيها النفطية والضريبية والجمركية في البنك المركزي في عدن. وهذا ما تتملص من الشرعية بتواطؤ سعودي واضح، برغم التقارير الأممية  والمحلية التي تفضح حجم ما يتم نهبه من أموال وقروض ومساعدات من قبل جهات داخل الحكومة ومؤسسات وشركات  تجارية خاصة. 

    - فيما الانتقالي يعتقد أن فشل الشرعية بإزاحته عسكريا وأمنياً  في عدن وبعض المحافظات الجنوبية بحسب ما نصت عليه بنود المسار العسكري والأمني، مستفيدا من وضع الشرعية الحرج في مأرب، وتغاضي الطرف السعودي عن ذلك لحسابات آنية خاصة بهذا الأخير. فرهان الانتقالي على بقاء الوضع العسكري والأمني كما هو وتكاسله الغريب عن انتزاع بباقي الاستحقاقات السياسية والاقتصادية يعتبر رهانا قاصرا، فالبندقية على اهميتها  لا تحقق وحدها أي مشروع سياسي، فليس بمقدر الجناح العسكري دون الاقتصادي والسياسي أن يحلق وحيدا في سماء الحاضر والمستقبل .

 
تعليقات القراء
529059
[1] بصراحه ثحلحل ضافعي من طراز فريد
السبت 27 فبراير 2021
علاء | عدن لنجعلها بلا وصايه
عاد فضيحتك القكريه السابقه عن تحالف الاحزاب مااناهى تيجي وتحلحل اتفاقية الرياض واقول ان خنازير الامارات ساكتين عن حقوقهم وهم من عطلوا اتفاقية الرياض الاي نصت بان كل كلب بالحزام وآمن عدن يكونوا تحت مظلة الجيش الوطني واليمن الاتحادي تعتقد انك تضحك على اصخابك من قرود الجبال بكلمتين مثل الحوثي

529059
[2] الانتقالي يخنق الحكومة!
السبت 27 فبراير 2021
د.خالد | Aden, Yemen
الانتقالي يغرس ويحرض على الفرقة والكراهية بين اليمنيين.يا شرعية ، مشكلتكم الكبرى هي أنكم لا تقاتلوا متحدين. الجيش الوطني ليس لديه خطة مستقلة. الانتقالي و عفاش يخدعونكم ، يجرون تدريبات عسكرية مع الحوثيين ويقولون "نحن نقاتل إلى جانب الشرعية".

529059
[3] مادام الانتقالي يرفض تنفيذ الشق العسكري فلن يتحقق شيئ
الأحد 28 فبراير 2021
عبدالكريم سالم | عدن
حاول الانتقالي التملص من اكثر بنود اتفاق الرياض و اخيرا رفض الشق العسكري و لذلك لن يتغير شيء في عدن ولن تقدم الشرعية علىانجاح الانتقالي من خلال دفع المرتبات للعسكريين من الاحزمة الامنية و غيرها . انت كاتنب و متابع وتعرف هذا لكنك تدلس وتكذب لانك مؤجر بالدرهم و الدينار و صحفي دعائي و لست كاتبا نزيها

529059
[4] انتهت الوحدة بحرب ١٩٩٤ على الجنوب واحتلاله
الأحد 28 فبراير 2021
سعيد باعمر | المكلا
الوحدة اليمنية سعى لها الجنوبيون وكانوا تواقين الى بناء دولة موحدة في جنوب غرب شبه الجزيرة العربية، كخطوة اولية نحو الوحدة العربية الكبرى. للاسف لم يكن في حسبان القيادات الجنوبية التركيبة المهيمنة على النظام في الشمال ونظامها ذات العصور الوسطى وحياة اللا دولة ذات الفساد المتاصل. بعد الوحدة انقضوا على الجنوب كفريسة ولم يضعوا اي اعتبار لاتفاق وحدة واعلنوا الحرب واحتلال الجنوب عام ١٩٩٤، وبذلك العدوان قضي على الوحدة.

529059
[5] الانتقالي مناطقي قروي معوق .
الأحد 28 فبراير 2021
حسان | ابين
انتم مرض الجنوب ويجب عليكم الرحيل...ارجعوا لقراكم وسكهونا ضراكم..لا نتم مننا ولا نحن معكم..من يوم ما دخلت شلتكم الغوغاء عدن خربوها وانتم على خطا غوغاكم سائرون..

529059
[6] حكومة الاخونج تحارب الجنوب وتساعد الحوثه
الأحد 28 فبراير 2021
القناص الشعيبي | عدن
حكومة الشرعيه الاخونجيه اعتقدت انها من خلال اتفاقية الرياض ستتمكن من تدمير القوات المسلحة الجنوبيه كما فعلت حكومة عفاش عندما دمرت جيش الجنوب خلال تلاعوام من ٩٠ وحتى ٩٤م .اليوم غبر الامس يا دحابشة الاخونج .سنحرق الارض تحت اقدامكم وستعرف مدينتكم معنى الحرب الذي لم تعرفه قط وهى مصدر كل الفتن .حكومة الاخونج تحارب الجنوب من خلال الخدمات والمرتبات وترسل مرتبات جيش الحوثي من الاداريين والمقاتلين بانتظام وترسل وقود الكهرباء

529059
[7] دولة دولة ياجنوب
الأحد 28 فبراير 2021
سالم باوزير | حضرموت م شبام
عصابات =7=7= اليمنية 30 سنة احتلال وهي نفسها ما يسمونها بالشرعية لايمكن ان تخلص للجنوب والجنوبييين من جرب المجرب عقلة مخرب يا شعب الجنوب الوطن يحتاج تضحية مع قيادة المجلس الانتقالي حتى الاستقلال لايمكن القبول بالعصابات اليمنية شوفو الخونة كيف تعليقاتهم هنا وتحت اسامي مزورة مثل باسلامة والبريكي والعدني وووووووو



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: مسلحون يستولون على سيارة مأمور صيرة بقوة السلاح
وفاة قائد عسكري بارز من أقرباء الرئيس هادي أصيب بمرض مفاجئ
بدء التحقيق مع الطبيبة زهى السعدي ومدير المحجر الصحي بعدن
عاجل : عودة تدريجية لمنظومة الكهرباء بعدن
قطاع قبلي بالصبيحة يحتجز عدد من أبناء يافع (أسماء)
مقالات الرأي
  طالعت بعض طلاسم منير الماوري التي اشبعها فتنه وافرغ فيها كل غِله على محافظتي أبين وشبوة واندهشت من حظ
  هاهم الأصدقاء والزملاء يتقاطرون - في عَجَلةٍ عجيبة - الى حديقة الموت . بعضهم عن مرض .. وبعضهم عن وَهَن ..
ما أبشع الحروب وما أقبح من يشعلها ويتلذذ بمعاناة وقهر من يعيش وقائعها ويكابد كل مآسيها ..هنالك أنواع شتى
  وهذا ما هو واضح وجلي وطالما ان الحجر من الارض والدم من الرأس فالأمر لا يهم احد على الطلاق كون القتلى هم في
المؤسسة الاقتصادية من بين المرافق التي تدار بحنكة رجل مسؤول، فمنذ أن تسلم العميد سامي السعيدي هذه المؤسسة،
تمر الأيام والأشهر على وعود وردية اللون ، وحقن " مخدرة " لأمتصاص الشارع والوسط الرياضي في مديرية خورمكسر في
العنوان أعلاه للكاتب والمفكر الفرنسي أوليفيه روا الذي عنون كتابه بعنوان ” الجهل المقدس ” ، وتحدث فيه عن
هناك اشخاص اثرياء،، وقد يكونوا غير ذلك لكنهم عايشين حياتهم في رخاء من خلال التمصلح والارتزاق والنفاق مع من
الموت يحصد الناس في هذه الايام دون وداع أو سابق إنذار . تفشي الوباء والحميات وكورونا وغيرها من الأمراض
  كتب / علي بن شنظور تابعت منذُ أمس المئات من ردود الافعال في يافع والجنوب بشكل عام بين مرحب بخطوة نجل سلطان
-
اتبعنا على فيسبوك