مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 21 أبريل 2021 02:13 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الجمعة 26 فبراير 2021 01:54 مساءً

الرئاسة تمتلك الحق في رفع العقوبات عن السفير أحمدعلي عبدالله صالح

قبل انعقاد لجنة العقوبات الدولية التابعة للأمم المتحدة ومجلس الأمن المعنية بمراجعة العقوبات الدولية في الملف اليمني بثلاثة أبام أنطلقت مساء يوم الاربعاء الماضي الحملة الشعبية والجماهيرية المطالبة برفع العقوبات عن السفير أحمد على عبدالله صالح عبر برنامج تويتر...

ومن خلال مئات الألف من التغريدات المعمدة لالهشتاق الخاص بالحملة عبر مئات الألف من أبناء الشعب اليمني بمختلف مستوياتهم وزراء وسفراء وأعضاء مجلس نواب وشورى وأعضاء مجالس محلية ورؤساء فروع أحزاب وقيادات منظمات حقوقية وجماهيرية ووسائل إعلام ونشطاء وكتاب وحقوقين وموظفين ومشائخ وتجار وعمال وقطاعات شبابية ونسوية داخل الوطن وخارجه عن مطالبهم القانونية والعادلة في رفع العقوبات الكيدية والجائرة عن السفير أحمد على عبدالله صالح وعن والده الشهيد القائد علي عبدالله صالح....

وهذه المطالب التي عبر عنها غالبية أبناء الشعب اليمني لأبد ان تلقى أذاناً صاغية لدى قيادة السلطة التى تمتلك قرار الغاء العقوبات كونها من طلب تنفيذ تلك العقوبات الكيدية عن السفير والزعيم وكونها من منحت الصلاحية في قبول طلبها برفع العقوبات متى ما أرادت...

ولذلك فإنه يجب على الرئاسة اليمنية والحكومة ومجلس النواب والشورى توجيه خطاب الي مجلس الأمن لرفع العقوبات عن المواطن أحمد على عبدالله صالح وعن والده الشهيد على عبدالله صالح....

وفي حال ان حدث ذلك فهذا يعني انها سلطة تمثل الجميع وبأنها حريصة على انجاح التسوية السياسية وعلى توحيد الصفوف وازالة الاختلافات والحواجز

وإن حدث العكس وتمنعت السلطة الشرعية ممثلة برئيسها في مخاطبة مجلس الأمن برفع العقوبات فهذا يعني انها سلطة حزب أو جماعة وبأنها تسعى لإفشال التسوية السياسية وتمزيق وحدة الصف وبأنها مستمرة في مواصلة سياسة المرض والحقد والمكايدة والإختلاف والفرقة والشقاق والنزاع والمماحكة.....

وبحسب موقف السلطة سلباً أو ايجاباً سيكون الحكم والرد من الشعب بالمثل.

 

تعليقات القراء
528721
[1] محاولة رخيصة لتلميع عفاش دكتاتور اغرق اليمن بدماء الأبرياء
الجمعة 26 فبراير 2021
د.خالد | Aden, Yemen
ممتنون للإمارات والسعودية على الحفاظ على وحدة اليمن .موحد اليمن هو علي سالم البيض.ثورة 11 فبراير ثورة ضد الظلم .لا شيء أفضل من التسامح والوحدة بين اليمنيين والعرب بشكل عام.الانتقالي يغرس ويحرض على الفرقة والكراهية بين اليمنيين.لا يوجد " شعب الجنوب" أو "شعب الشمال" ، شعب واحد يمن واحد.من يؤمن بالله لن يغرس البغضاء والفرقة بين اليمنيين.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
  في تعريف الصوم و فضله وفوائده:          الحمد لله رب العالمين وصلى الله على النبي محمد وعلى آله
عدن وما لحق بها من ما يسمى زورا بالمناطق المحررة تُذبح وتُنتهك آدمية أهلها على مرأى ومسمع من المجتمع الدولي
الإعلام هو السلطة الرابعة  وهو مصدر الحقيقة التي يجب ان ينقلها بكل حيادية ومهنية مع تنوع اقسامه من الصحافة
يا لهم من أبطال، ويا لهم من قادة ثبتوا للدفاع عن وطنهم، وعلَّموا الأجيال القادمة دروساً، ومحاضرات في
كنا قد كتبنا في مواضيع سابقه ؛ وكتب الكثير من الزملاء الاعلاميين والصحف والقنوات والمواقع الاخبارية
تعيش وزارة الشباب والرياضة أجمل أيامها في ظل إدارة يقودها رجل المرحلة الصعبة ورائد العمل الأول أ / نايف صالح
يفتقد المواطن الفقير في اليمن لفرحة رمضان فرمضان تحول الى شهر محزن خاصة لمن شردتهم الحرب وجعلت منهم أناس
لماذا بالجنوب نرى كثير من المناضلين الحراكيين الذين اعلنوا ولائهم للشرعية بعد 2015 م عندما يستشهد و احدا من
-
اتبعنا على فيسبوك