مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 12 أبريل 2021 09:10 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 24 فبراير 2021 11:11 مساءً

كي يتعافى الجنوب وينتصر

لا اظن أن عاقلا من الجنوبيون في هذه اللحظات ما فوق الحرجه سوف يقف ضد أي مراجعه أو إعادة صياغة أو هندسة فطنه للملمة المنثور والمنقسم والذي تم إنتاجه خلال نصف قرن من التعاطي الغير سوي أو رحلات وممارسة الجنون والخروج خارج حدود المنطق والمعقول أن يقف موقفا مراوغا أو معارضا لأي مناسبة جمعية أو دعوات تصالحيه أكان في الداخل أو الخارج ومن أي شخصية جنوبية سياسية أو إجتماعية أو غيرها تدعو لإعادة توسيع الشراكة الوطنية الجنوبية وعدم اختصار الجنوب بمساحات ودوائر ضيقة في جنوب اليوم

وتنحية أمزجة ومفاهيم ذهبت بنا إلى ما نحن فيه من الإنقسام والإرهاق والإنهاك والفوضى العارمة والاقتناع المطلق بإن الجنوب لايمكن أن ينتصر الإ جمعي لكل أبناء الجنوب وإن هواجس القفز من فوق الأسوار والإرادات الوطنية قد غادر ولا يمكن عودته بالمطلق والكل استيقظ !

فلا بد من إتخاد قرار التحول إلى مرحلة أفضل وعدم إسترجاع القبيح من المغادر في حياتنا المتعددة وممارساتنا السياسية والاقتصادية والاجتماعيه وغيرها،

- نوكد دعمنا لجدية ومصداقية الدعوات الهادفة إلى لم شمل الجنوب كل الجنوب أكان في الخارج أو في الداخل
وعدم تبديد أي خطوة جادة لعودة الأمور إلى جادة الصواب.



عميد / حسين الحالمي
الناطق الرسمي لمجالس التنسيق الأعلى للعسكريين والامنيين الجنوبيين والمدنيين المسرحين قسرا،
العاصمه السياسيه والتاريخية الأبدية للجنوب عدن الجريحة

تاريخ 24/2/2021 م.

تعليقات القراء
528453
[1] الحالمي ضافعي يحلم وينكر هويته اليمنية
الخميس 25 فبراير 2021
باسلم | جنوب اليمن
بعض الكتاب يغرسون الكراهية, وإنكار الهوية اليمنية والتمييز تحت شعار حرية التعبير.الذين يصرون على انفصال الجنوب هم: الانتقالي وأنصاره - مليشيات ونشطاء و "كتاب وصحفيون" من الضالع - يافع مجموعات صغيرة من مدن أخرى! .لقد سئمنا "الحركات الثورية في الجنوب". عندما ينكر المرء هويته اليمنية ، يكون ذلك أكبر سقوط ، وأبشع ما هو أخلاقي ، وعدم احترام شهداء وثوار أكتوبر وسبتمبر.

528453
[2] لن يتركنا جواسيس اليمن والمرتزقه ان نبني وطن حر ومستقل
الخميس 25 فبراير 2021
محمود اليهري | عدن
كلامك صحيح ولكن الاحتلال اليمني اوجد نفوذ له بين بعض الجنوبين المرتزقه والمولدين في مدن اليمن من امهات يمنيه .جندهم لكي يرفضوا اي منطق جنوبي يدعوا لنسيان الماضي الذي صنعه حزب فتاح المستوطن اليمني من كراهيه وفتن بين ابناء الجنوب .تصالح كل ابناء الجنوب ويجمعهم الان مجلسهم الانتقالي اتلاف لكل قوى الجنوب السياسيه .لكن عملاء الاحتلال لن يتروكوا الجنوبين يعيدون بناء وطنهم وهم الان يدبرون الدساىس في عدن وغيرها



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : عودة تدريجية لمنظومة الكهرباء بعدن
مقراط : وفاة 32 ضابطآ وصف ضابط خلال ال24ساعة الماضية أصيبوا بالحميات
انقطاع تام للكهرباء في عدن
شركة (Q.Z.Y) تستغرب قرار محافظ شبوة بالغاء اتفاقية ميناء قنا وتتمسك بحقوقها القانونية
اختفاء فتاة بدار سعد
مقالات الرأي
- يسيطر السُلاليون العنصريون الحوثيون على صنعاء وكامل جغرافيا الشمال اليمني عسكريا وسياسيا ويعملون على
  علي ناصر محمد يصادف 12 أبريل اليوم الدولي للرحلة البشرية إلى الفضاء، ذكرى انطلاق أول مركبة فضائية دارت حول
لاينبغي ان يقرأ حديث الناشط الحوثي حسين الاملحي المحسوب على مكتب عبدالملك الحوثي والانتقادات اللاذعة التي
مع زهو انتصارات بلدها العريق، وتمدد امبراطوريتها العظمى التي لا تغرب عنها الشمس، وفي عز شبابها مطلع خمسينات
ا خي الجنوبي اليك ما قدمه الرئيس عيدروس الزبيدي والانتقالي للجنوب!!!فإذا بإمكان أي جنوبي أن يقدم أفضل منه---
مشكلة الكهرباء الحاليه في عدن, وما حواليها, تتمثل في ( عدم قدرة ادارات الكهرباء على تغطية نفقات شراء المشتقات
  طالعت بعض طلاسم منير الماوري التي اشبعها فتنه وافرغ فيها كل غِله على محافظتي أبين وشبوة واندهشت من حظ
  هاهم الأصدقاء والزملاء يتقاطرون - في عَجَلةٍ عجيبة - الى حديقة الموت . بعضهم عن مرض .. وبعضهم عن وَهَن ..
ما أبشع الحروب وما أقبح من يشعلها ويتلذذ بمعاناة وقهر من يعيش وقائعها ويكابد كل مآسيها ..هنالك أنواع شتى
  وهذا ما هو واضح وجلي وطالما ان الحجر من الارض والدم من الرأس فالأمر لا يهم احد على الطلاق كون القتلى هم في
-
اتبعنا على فيسبوك