مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 28 فبراير 2021 12:46 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
السبت 16 يناير 2021 02:45 مساءً

من رحم المعاناة يأتي من ينقذ الأمة الإسلامية.


في هذا البؤس والعناء والمشقة والحروب الطائلة التي يكابدها أبناء الإسلام وأبناء السنة على وجه الخصوص في الدول العربية ، تُثار أسئلة عديدة هل سيكون للأمة الإسلامية مخرج من هذه الحروب ؟ ومن هو الطرف الذي سيأخذ بيدها وينتشلها من مستنقع عدوها ؟ الذي حشرت نفسها فيه ؟ ؛

ومراجعة قليلة مع التأريخ الإسلامي ، فقد جاء قطز والظاهر بيبرس والأمة العربية والإسلامية في أسوأ حال ، ولقد جاء صلاح الدين الايوبي والأمة في أسوأ حال ، فأخرجوا الأمة من وضعها البائس ، وظهر علماء أجلاء ربوا الجيل وأخرجوه من مستنقع عدوه مرافق لهؤلاء الزعماء ، وجاءت الدولة العثمانية والأمة العربية والإسلامية في أسوأ حال فواصلوا الفتوحات وحافظوا على كيان الدولة الإسلامية وعن شريعتها وعقيدتها ومقدساتها ، فمن رحم المعاناة يأتي قائد وعلماء معه يعيدون للأمة الإسلامية مجدها ؛

واليوم الأنظمة العربية تمر بأسوأ حالها ولا غرابة في ذلك ، فقد كانوا عملاء يُسيّرهم الغرب أو الشرق كيف يشاء ، فاستعمر أفكارهم ونشر من خلالهم الرذيلة وحارب الفضيلة ، بدعوى الإنفتاح ، وما بقي من الشعوب محافظا على بعض تعاليم الدين إلا لأن هناك جماعات وعلماء عملوا على نشر الثقافة الإسلامية في أوساط الجيل ، فاستحى الزعماء العرب من الثقافة الإسلامية لدى الشعوب ، وإلا لعاثوا في الأرض الفساد ، فكان العلماء والدعاة شعاع نور ليبدد ظلام العقول التي استُعمرت بأفكار الشرق أو الغرب .

واليوم وبإذن الله سيأتي للأمة من يعيد لها مكانتها الذي يجب أن تكون ، فالجيل الإسلامي موجود ، وقد تم تربيته على قيم الدين الصحيح ، لكن يريد من يأخذ بيدهم ، وهم سيكونوا له وللأمة أوفياء ، فما يزال في الأمة خيرٌ كثير .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
علي عبدالله صالح رجل اثبت ان العلوم ليست في الجامعات فحسب وتلاقيها في الحياة العملية اكثر استيعاب من
نحن في الجنوب وقيادة التحالف العربي الممثلة بالمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة أمام
الشماليون يدركون أن الغاز ليس بيضا ولا خضارا ولا فواكه. يعرفون أيهم أشد وطأة وأكثر تأثيرا على الجنوبيين عند
غريب أمر مأرب ،،، وغريبة حربها .. جيوش والوية مسلحة وعتاد ومدفعية طويلة المدى ودفاعات جوية واسلحة متوسطة
يعد القائد المناضل الجسور العميد الركن ناصر سالم الضمبري أبو أيمن من أبرز المناضلين والشرفاء المخلصين طيلة
 مارب اليوم تضع القيادة السياسية على المحك .. فهي ما تبقي من راية الجمهورية .. وبها نكون او لا نكون. قبل سقوط
أحد رجالات الوطن ونموذج من نماذج الوطنية الكويتية التي لها بصمات في العطاء والتضحية الوطنية، الوفية
تحت هذا العنوان تناقلت المواقع الإخبارية حديث معمر الارياني وزير الإعلام وهو حديث يعد ظاهرة غريبة.  خرج
-
اتبعنا على فيسبوك