مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 20 يناير 2021 12:22 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

الوالي يتساءل عن مصير دعوات تصحيحية للوضع في عدن

الخميس 03 ديسمبر 2020 04:31 مساءً
عدن (عدن الغد) خاص:

وجه القيادي في الحراك الجنوبي الدكتور عبدالرحمن الوالي عن مصير الدعوات التي طالبت بالقبض على تجار المخدرات والباسطين والبلاطجة وحاملين السلاح .

وقال الوالي :"اسئلة محيرة هل قبضوا أو حجزوا تجار المخدرات ابو 3 طن؟، وهل قبضوا أو حجزوا بلاطجة البناء العشوائي؟، وهل منعوا حمل السلاح في عدن؟، وهل ضبطوا المفحطين؟".

ورد الدكتور الوالي على تساؤلاته بالقول :"الإجابة: لا، فما بالك بالكهرباء والماء والراتب والعملة و.. و ..و".

واضاف الوالي بالقول :"أيها المزعبقون وفروا شتائمكم فانا معترف اننا عميل امبريالي".


المزيد في أخبار وتقارير
الباحث النفطي والاقتصادي د. علي المسبحي يضع أمام الحكومة الجديدة معالجات اقتصادية سريعة
 قال الباحث النفطي والاقتصادي الدكتور علي المسبحي ان هناك مجموعة من المعالجات الاقتصادية المتكاملة امام الحكومة لو عملت بها لتمكنت من اعادة أسعار الصرف إلى
الحكومة تماطل في تسديد تكاليف علاج الجريح الصحفي الرتيبي بمصر
  افاد مصدر مقرب من الصحفي صادق الرتيبي " الذي فقد نصف قدمه اثر حادثة مطار عدن الإرهابي " عن مماطلة الجانب الحكومي تسديد مستحقات تكاليف " العملية الجراحية
ترحيل الدفعة الخامسة من الكتاب المدرسي من عدن الى حضرموت
كتب /  النعماني أبو شامل اليوم  الثلاثاء تم ترحيل الدفعة الخامسة من الكتاب المدرسي بعد طباعتها في مؤسسة مطابع الكتاب المدرسي بعدن وارسالها الى محافظة حضرموت


تعليقات القراء
509156
[1] نزع سلاح المليشيات في الجنوب اولا
الخميس 03 ديسمبر 2020
Baabad | Yemen hadramut
لاأستطيع أن أفهم سبب استمرار الحكومة الشرعية في القتال بلا نهاية وبدون جدوى ضد الميليشيات الإيرانية في صنعاء في ظل وجود قضايا مهمة للغاية لم يتم حلها تشكل عقبات كبيرة أمام الشرعية ، وهي: الضربات التي تلحقها الميليشيات الإماراتية بالجيش الشرعي في تعز والجنوب تحت قيادة عفاش والانتقالي ومن ناحية أخرى احتلال العاصمة المؤقتة وحاجة لعاصمة في مدينة أخرى ونقل البنك الوطني مثلا إلى حضرموت.

509156
[2] نزع سلاح المليشيات في الجنوب اولا
الخميس 03 ديسمبر 2020
Baabad | Yemen hadramut
لاأستطيع أن أفهم سبب استمرار الحكومة الشرعية في القتال بلا نهاية وبدون جدوى ضد الميليشيات الإيرانية في صنعاء في ظل وجود قضايا مهمة للغاية لم يتم حلها تشكل عقبات كبيرة أمام الشرعية ، وهي: الضربات التي تلحقها الميليشيات الإماراتية بالجيش الشرعي في تعز والجنوب تحت قيادة عفاش والانتقالي ومن ناحية أخرى احتلال العاصمة المؤقتة وحاجة لعاصمة في مدينة أخرى ونقل البنك الوطني مثلا إلى حضرموت.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
صورة لقيادي من الشرعية واخر انتقالي تشعل مواقع التواصل الاجتماعي 
علي ناصر محمد في رسالة إلى ناشر عدن الغد: الحل في اليمن دولة اتحادية، وحكومة وحدة وطنية ووجود رئيس واحد وجيش واحد
عاجل : دوي اشتباكات وسط المنصورة
اشتباكات بين قوات امنية اثر خلاف على ارضية
مستشار اردوغان : قوات الشرعية قادرة على هزيمة الحوثي وهذه اسباب منع ذلك
مقالات الرأي
----------------------------------------بقلم # عفراء خالد الحريري # ( مع الاعتذار لأولئك اللذين واللواتي يخدموا/ن العدالة دون
    نعمان الحكيم   بلا ميعاد التقينا في مقهى بالمعلا -مقهى عبيد  -امام محل جده الراحل السويدي طيب الله
  أحد الأصدقاء القريبين الى القلب هاتفني عصر اليوم بعد انقطاع دام عدة شهور .. سائلاً عن حالي؟ ..
قال بن بن لزرق:   (..منذ سنوات وانا ابحث عن الشمال في هذا الصراع فلا اجد .اندلعت المعارك في عدن عقب حرب ٢٠١٥ م
من يتابع مايحدث في الجنوب من صراع سياسي وعسكري سيدرك بجلاء ان الصراع موجه ضد الجنوب والجنوبيين من دعاة
""""""""""""""""""""""""حاتـم عثمان الشَّعبي عندما نسافر لدول العالم لأي سبب كان فإن كل مكان نراه في هذه الدول نتمنى أن
لا اعتقد خروج هذه القرارات من واقع فراغ ولا تم إصدارها من قبل الاخ الرئيس هادي بمزاجية مطلقة أو من خلال مزايدة
  في مثل هذا اليوم " 19 يناير " قبل 182عام وصلت شواطي عدن قوات صاحبة الجلالة الملكة البريطانية فكتوريا الله
خذوا هذ الصور وانسوها. كيف يدمر اليمنيون ما بقي من بلادهم .. 1. تصنيف الحوثيين جماعة إرهابية أثار موجة اعتراض
أثار القرار المتأخر الذي أصدره وزير الخارجية الأميركي المغادر، مايك بومبيو، بتصنيف "أنصار الله"، كما وصفهم
-
اتبعنا على فيسبوك