مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 16 يناير 2021 11:01 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

الدولار يواصل الارتفاع والعملة المحلية تنهار والحكومة تغط في نوم عميق وشركات الصرافة تقوم بمهام البنك المركزي

الاثنين 30 نوفمبر 2020 11:24 صباحاً
عدن ((عدن الغد)) خاص:

واصل الدولار الأمريكي ارتفاعه مقابل العملة المحلية اليمنية .

وقال متعاملون في سوق الصرف المحلية لصحيفة "عدن الغد" ان الدولار قفز في معاملات الاثنين والأحد الى 880 دولارا بينما استقر خلال أسبوعين عند حاجز الـ 860 ريال.

وأشار المتعاملون الى ان ذلك يأتي في ظل عجز حكومي واضح عن أي إجراءات تحد من هذا الانهيار.

وقال خبراء اقتصاديون ان خطورة الوضع الاقتصادي يتثمل في قيام شركات صرافة محلية بعدن بالقيام بدور البنك المركزي اليمني .

وأوضح الخبراء الى ان عدد من شركات الصرافة عبر جمعية خاصة بهم باتت تقوم بدور البنك المركزي فيما يخص الرقابة على العملة واتخاذ الإجراءات الخاصة بالدفاع عن العملة او اغراقها.

وأشار الخبراء الى ان ذلك العمل يهدد العمل المصرفي في اليمن بالانهيار حيث ان ان مثل هذه المهام يفترض قيام البنك المركزي اليمني بها .

ويعني اسناد عملية الرقابة والتحكم بالسوق المصرفية الى شركات مصرفية خروج حالة التحكم من البنك المركزي كجهة حكومية الى شركات الصرافة التي لن تراعي الا مصالحها.


المزيد في أخبار وتقارير
أبناء مديرية جبل حبشي بتعز يدينون بشدة ما يتعرض له المسافرين من عملية تقطع وإبتزاز من قبل بعض النقاط المستحدثة في المنطقة
  يدين وتستنكر أهالي عزلة "البريهه" بمديرية جبل حبشي بمحافظة تعز ماتقوم به النقاط المستحدثة القائمة من قبل متنكرين بإسم الدولة من قبل عصابات تمارس سلب ونهب
سعدان : يجب التوقف عن إطلاق مصطلح حكومة المناصفة والضحك على الذقون 
انتقد القيادي الجنوبي المعروف سعيد سعدان مصطلح حكومة المناصفة الذي يتردد كثيرا في اعلام الانتقالي الجنوبي الرسمي والسوشيل ميديا .وسعدان أحد القيادات الجنوبية
صحفي: ماتقوم بها أفران عدن الخيرية يستحق الدعم والثناء دوما
اكد الصحفي اليمني المعروف" سليم المعمري" بأن ماتقوم بها أفران عدن الخيرية يستحق الدعم والثناء دومآ  وقال الصحفي "المعمري"في منشور نشره عبر حائط صفحته الرسمية


تعليقات القراء
508348
[1] هذا ماتناولته وسائل التواصل الإجتماعي
الاثنين 30 نوفمبر 2020
مثقف من حضرموت | المكلا ـــ حضرموت
صرف العملة اليمنية هذا اليوم الإثنين . في المحافظات التي تسيطر عليها الشرعية ( الريال السعودي الواحد يساوي 230 ريال يمني وفي المحافظات التي يسيطر عليها الحوثيين ( الريال السعودي يساوي 158 ريال يمني . الشعب يريد توضيح عن السبب الرئيسي في حدوث الفارق الكبير في صرف الريال اليمني بين عدن وصنعاء . أليس هذا داعيا الحكومة الشرعيه والسعودية مراجعة حساباتها والقضاء على هذا الفساد ومحاسبة المتورطين ؟



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: المجلس الانتقالي: قرارات الرئيس هادي تصعيدا خطيرا ونسفا لاتفاق الرياض
حادث مروري غريب بعدن
ماتت ملاك...!
الداعري يهاجم قيادة المجلس الانتقالي: من فشل في إدارة صحيفة لن يدير دولة
مدير عام صندوق النظافة بأبين الأعمال التخريبية لا تأتي إلا من ضعفاء النفوس
مقالات الرأي
كثيرا ما تأملت الايه العظيمة ان الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم وماتحمله تلك الايه من حكمه ومفاتيح
شكرًا فخامة الأخ الرئيس، على تكليفنا برئاسة مجلس الشورى، لقد مارستم حقكم الدستوري، وترجمتموه بما رأيتم فيه
حين يُـقال رئيس حكومة  من منصبه بقرار جمهوري بسبب فشله وفساده، ويُــحال بناءً على ذات القرار:(قرار جمهوري
تعتبر العملات أهم مقياس أساسي في التعاملات الإقتصادية العالمية بين الدول، لما لها من أهمية قصوى في عمليات
#ماذا_جنيتم  كان كلما صدح صوت بالحقيقة أو النقد لفلان وفلتان من المجلس الانتقالي وملحقاته .. صرخت أصوات
انبرى البعض هذه الأيام لشن حملة اتهامات مقصودة على البنك المركزي اليمني وقيادته من خلالها يحملون البنك
  مع بداية الاحتلال البريطاني… لليمن الجنوبي ..قبل مئه وخمسين سنه من السنين الخوالي… كان الميجر
غالبا ما نسمع أن هنالك الكثير من المدراء يشتكون أن أفضل موظفيهم يغادرون أعمالهم في الأوقات الصعبة وأن هولاء
      تعودنا ممن يتقلد منصباً حكومياً-في دول تحترم العمل-ثم يفشل في مهمته أن يقدم استقالته لعجزه عن
---------------------------------# بقلم # عفراء خالد الحريري هانحن مرة أخرى أمام تجاهل تام لدور النساء ، و يبدو إننا غير
-
اتبعنا على فيسبوك