مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 16 يناير 2021 11:30 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

أيهما سيقود الأخر .. عتق ام عدن ؟

مشروع رصف طريق بعتق
السبت 28 نوفمبر 2020 04:17 مساءً
عدن ((عدن الغد)) خاص:

 

 

نجحت مدينة عتق خلال عام مضى في انتزاع الأضواء من مدن يمنية كثيرة .

وفي حين كانت مدينة عتق المدينة التي لايتوقف فيها المسافرون لقلة الخدمات فيها واضطراب الأوضاع تحولت اليوم الى المدينة الأكثر اقبالا للالاف من الزوار من عموم المحافظات اليمنية الأخرى .

ونجحت المدينة الى حد كبير في انجاز عملية تحول ضخمة فيما يخص قطاعات البنية التحتية واجتذاب حركة مشاريع أخرى .

وحتى أعوام قليلة كانت مدينة عتق تستورد كل احتياجاتها من عدن .

وبرز الصراع مؤخرا حول نموذجين الأول تقود الحكومة الشرعية المعترف بها دوليا في عتق ومشروع اخر يقوده المجلس الانتقالي في عدن .

وفي عدن يصارع المجلس الانتقالي لتقديم عدن كمنموذج للمدينة التي تديرها القيادات الموالية له.

ورغم ان قطاع كبير من المؤسسات الحكومية لايزال يعمل في عدن الا ان الأنظار باتت مشتتة مابين عدن وعتق والمكلا ومدن يمنية أخرى .

ويتنافس الطرفان منذ اشهر لاظهر كل مدينة على انها الأفضل حكما وإدارة واستقرارا امنيا.

وعكست حالة التنافس هذه نفسها على وضعي المدينة حيث يلاحظ الزائر لعدن وعتق حجم الجهود المبذولة للخروج من مظاهر الحرب والصراع .

ورغم ان غالبية المشاريع المنفذة في عدن تقوم بها جهات حكومية تابعة للحكومة الشرعية او الصندوق السعودي لاعمار اليمن الا ان الانتقالي يؤكد رعايته ودعمه لمثل هذه الجهود.

وفي عتق تفاخر السلطات هناك بان جميع مشاريعها المنفذة تستمدها من إيرادات محلية فيما تقول ان سلطة الامر الواقع في عدن تعبث بالموارد.

وترد سلطات الامر الواقع في عدن فيما يخص الانفلات الأمني الحاصل مؤكدة ان مايحدث سببه حالة من التآمر ضدها وعرقلة اعمالها.

ولايزال ومنذ عام التنافس بين الطرفين قائما حيث يحاول كل طرف تقديم المدينة الواقعة تحت سيطرته على انها الأفضل على جميع الأصعدة.


المزيد في أخبار وتقارير
مأمور دار سعد:وجدنا لخدمة المواطن وأقر إزالة العشوائيات في شارع الثلاثين
في تصريحٍ له أكد مدير عام مديرية دار سعد في العاصمة عدن الدكتور أحمد عقيل بارأس اليوم السبت أن  اقتلاع الفساد ومن أجل البناء والتنمية علينا أن لا نقف مكتوفي
أبناء مديرية جبل حبشي بتعز يدينون بشدة ما يتعرض له المسافرين من عملية تقطع وإبتزاز من قبل بعض النقاط المستحدثة في المنطقة
  يدين وتستنكر أهالي عزلة "البريهه" بمديرية جبل حبشي بمحافظة تعز ماتقوم به النقاط المستحدثة القائمة من قبل متنكرين بإسم الدولة من قبل عصابات تمارس سلب ونهب
سعدان : يجب التوقف عن إطلاق مصطلح حكومة المناصفة والضحك على الذقون 
انتقد القيادي الجنوبي المعروف سعيد سعدان مصطلح حكومة المناصفة الذي يتردد كثيرا في اعلام الانتقالي الجنوبي الرسمي والسوشيل ميديا .وسعدان أحد القيادات الجنوبية


تعليقات القراء
507892
[1] تلميع ومكياج خادع .
السبت 28 نوفمبر 2020
النمر الجنوبي | عدن
هذا المقال العبارة عن منشور تم اعداده بمقابل لتلميع المحافظ الاخونجي الذي يبيع نفط شبوة للحوثي .

507892
[2] عتق بدون شبكة مجارى
السبت 28 نوفمبر 2020
وليد الجازعي | عدن
شاريعليه التيه المطلوبه والمهمه والتى على اساسها تتطور المدن وتنهض هلكهرء والء والمجارى لكم ان تتخيلوا مدينه بحجم عتق مع التطور العمرانى لاتوجد بها مجارى كل وا مسوى حفره خلف بيته وتلك جريمه بحق الصحه والبيىه ومخزون المياه الجوفيه والماء لايصل للبيوت كل العالم تشرب من البوز والكهرباء حدث ولاحرج علن ننتبه عند كتابة المقالات والبعد عن الطبل والمزمار ....بالنسبه لعدن توجد بها شبكات مجارى جيده الى ما بالنسبه والكهرباء

507892
[3] الشعب يريد لقمة عيش نظيفة متوفرة
الأحد 29 نوفمبر 2020
مثقف من حضرموت | المكلا ـــ حضرموت
ياعزيزي هناك قصور واضح في أداءالمهام من قبل جميع محافظي المحافظات ولا توجد لديهم نظرة مستقبلية للحفاظ على كرامة هذا الشعب الذي بدأ يتسول في الشوارع العامة نتيجة للغلاء الفاحش في اسعار المواد الغذائية الأساسية والإنهيار التام للعملة اليمنية فلا رقابة ولا محاسبة لمحلات الصرافة والمتلاعبين بقوت الشعب اليومي . ولهذا فهم يلهثون وراء تنفيذ المشاريع والإستثمار من أجل زيادة رصيدهم المالي في البنوك الخارجية .

507892
[4] شبوة يانبض القلب
الأحد 29 نوفمبر 2020
د.احمد لحمر العولقي | بريطانيا
أيهما سيقود الأخر .. عتق ام عدن .. مأرب بن ضرطان بن معيلي

507892
[5] اله الاسلام هو ابليس يريدخداعكم وهو ملاك شرير ينتحل اسم الله
الأحد 29 نوفمبر 2020
عبدالله محروس | اليمن
اله الاسلام ابليس يعملي محنة في طيزي ويهيجان وجعل كل المنطقة الصغير والكبير يزني بي ويهيجني على المحارم اللاتي اصيبن بعقدة نفسية ويفقدني ارادتي يصحيني بعد منتصف الليل يجعلني نقفز على بيوت الناس ادخل غرفهم وامسك بقضيبهم البعض يزني بي والبعض يرفض بما فيهم بيوت المجانين وكثير مرات يتم القبض علي يحسبوني سارق والشغل يمنعني منه ولي 20 سنة اعاني منه وهو يخفي حقيقته بكل الوسائل

507892
[6] حبل الكذب قصير
الأحد 29 نوفمبر 2020
عصام | عدن
مقاله عباره عن سد فراغ فقط لا اكثر ولا اقل .. عندما يعجز الفرد عن صنع شئ فانه يقوم بعمل اي شئ لاظهار انه مستمر في العمل ولا يهتم هل ما قام به مفيد ام لا ... لاتوجد اي مقارنه بين عدن وعتق في كل النواحي

507892
[7] اهلا بكل مسؤول محترم
الأحد 29 نوفمبر 2020
الغساني | اليمن
اخونجي برمنجي موزمبيقي انشاءالله حتى هندوسي ونعم به مادام بيوفر لنا الامن والاستقرار والكهرباء والحياة الكريمه بدلا من الاقتتال والتشرد والفقر والجوع والمرض والفساد والجهل . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: المجلس الانتقالي: قرارات الرئيس هادي تصعيدا خطيرا ونسفا لاتفاق الرياض
حادث مروري غريب بعدن
ماتت ملاك...!
الداعري يهاجم قيادة المجلس الانتقالي: من فشل في إدارة صحيفة لن يدير دولة
البنك المركزي يزف بشرى سارة بخصوص موعد صرف المرتبات
مقالات الرأي
كثيرا ما تأملت الايه العظيمة ان الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم وماتحمله تلك الايه من حكمه ومفاتيح
شكرًا فخامة الأخ الرئيس، على تكليفنا برئاسة مجلس الشورى، لقد مارستم حقكم الدستوري، وترجمتموه بما رأيتم فيه
حين يُـقال رئيس حكومة  من منصبه بقرار جمهوري بسبب فشله وفساده، ويُــحال بناءً على ذات القرار:(قرار جمهوري
تعتبر العملات أهم مقياس أساسي في التعاملات الإقتصادية العالمية بين الدول، لما لها من أهمية قصوى في عمليات
#ماذا_جنيتم  كان كلما صدح صوت بالحقيقة أو النقد لفلان وفلتان من المجلس الانتقالي وملحقاته .. صرخت أصوات
انبرى البعض هذه الأيام لشن حملة اتهامات مقصودة على البنك المركزي اليمني وقيادته من خلالها يحملون البنك
  مع بداية الاحتلال البريطاني… لليمن الجنوبي ..قبل مئه وخمسين سنه من السنين الخوالي… كان الميجر
غالبا ما نسمع أن هنالك الكثير من المدراء يشتكون أن أفضل موظفيهم يغادرون أعمالهم في الأوقات الصعبة وأن هولاء
      تعودنا ممن يتقلد منصباً حكومياً-في دول تحترم العمل-ثم يفشل في مهمته أن يقدم استقالته لعجزه عن
---------------------------------# بقلم # عفراء خالد الحريري هانحن مرة أخرى أمام تجاهل تام لدور النساء ، و يبدو إننا غير
-
اتبعنا على فيسبوك