مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 09:36 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء رياضية
الاثنين 26 أكتوبر 2020 11:41 صباحاً

النوايا مطايا والزمالك البطل

لم تعد رياضة اليوم  تحمل ذلك الشعار الجميل الذي يردده عشاقها ومحبيها على الدوام الا وهو (الرياضة فن وأخلاق) اليوم انكسر روح  فن الرياضة بعد أن (تبعزقت) الأخلاق وصار روح التأمر والتحايل والكيل بمكيالين هو من يتعامل به كثير ممن يتداولون الجلوس على كراسي قيادة العمل الرياضي. 

بالأمس لاحظنا كيف وضع  الاتحاد الافريقي مصلحة نادي الرجاء البيضاوي فوق كل اعتبار واجل مباراته مع الزمالك بحجة الكورونا التي أصبحت مدخل للأعذار والتأويلات بينما كان نادي حوريا الغيني والحسينية المغربي يعانون الأمرين من هكذا ظرف صحي ولم يلتفت إليهما أحد. 

فيما منع النجم الكروي فرجاني ساسي وهو واحد من أهم العناصر الزملكاويه من خوض مباراة ناديه أمام  الرجاء في كازابلانكا بحجة إصابته بفيروس كوفيد19(كورونا) فيما ظهرت فحوصاته في اليوم التالي للمباراة سليمة بل انه غادر بلده سليما إلى المغرب وفي ظرف سويعات زاره الفيروس ومن ثم غادر!!.  لتأتي بعدها بساعات  أخرى الطامة الكبرى وهي أن أكثر من لاعب  من الرجاء البيضاوي ممن خاضوا لقاء (ليلة امبارح) مع الزمالك مصابين بالفيروس.. وهنا اكتمل المشهد الذي يكشف واقعا مؤلما تفوح منه روائح تزكم أنوف ممن يعشقون الرياضة بروح وفن وأخلاق الرياضة.

المهم تم المقصد وكله تمام يافندم والزمالك عليه أن يلعب أمام الرجاء في الفاتح من نوفمبر.. فيما لعبت بالمقابل مباراة الوداد والأهلي في موعدها ويرتاح من تأهل للنهائي من تلك المباراة كيف ماشاء فيما لن تكون أمام الزمالك َمهله كافية  في حالة تجاوزه للرجاء الذي قدموا له كل التسهيلات حتى يعود للفورمة أكثر ويصل للنهائي.

وهنا ربما يرى البعض ان مسرحية الكاف انتهت فصولها   ولكن هناك  تبقى الفصل أو المشهد الأكثر آلما وهو ظلم ذوي القربي  وهو حين فاجأ اتحاد الكرة المصري نادي الزمالك في أن يلعب مباراته الأخيرة في الدوري أمام الإسماعيلي قبل الموعد الذي حدده الكاف ليعلب مع الرجاء  ببضعة أيام لا تتجاوز أصابع اليد في حين ان هذا اللقاء كان مؤجل الى ما بعد نصف النهائي الافريقي وعلى ان يلعب في يوم وتوقيت واحدا مع لقاء بيراميدز والمقاولون حتى لا يحصل أي لغط في مباراتي الناديين اللذان يتصارعان على المركز الثاني في الدوري..  لهذا فإن كل ذلك يعطي مؤشرا صريحا اضافة الى ماذكر ان هناك من يحاول جاهدا  وضع الفريق الكروي لنادي  الزمالك في دائرة ضغوطات وتفكير مشتت وووالخ... والا ماذا يعني ذلك هاتوا لي جوابا. مقعنا.

انا هنا لست مدافعا عن الزمالك كمحب اوعاشق للفانلة البيضاء ابوخطين حمر  وانما  مدافعا عن كلمة الحق التي يجب أن تقال فالكلمة أمانة أمام الله سنحاسب عليها في يوم لاينفع الندم ..

خلاصة القول اقول لكل من يريد فعل مايريد اتجاه أبناء ميت عقبة أنه سيموت غيظا وكمدا حين يتوج الزمالك بطلا لن النوايا مطايا ولكل امرئ مانوى.





شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
أحسن مكتب الشباب والرياضة بمحافظة ذمار صنعاً عندما قام بتكريم لاعب أهلي صنعاء وكابتن المنتخب الوطني والهداف
    ماتفتقده الملاعب الاوروبية والعربية من حضور جمهور في الملاعب تجده في الملاعب اليمنية رغم الظروف
آخر الإبتكارات وأفرازات القائمون على كرة القدم في عدن .. صخب وفوضى وحالة عبث , لا يمكن القبول بها إلا في رفقة
في هذا المقال سوف نتناول ما يحققه مكتب الشباب والرياضة بمديرية المسيمير "الحواشب" محافظة لحج بقيادة الشاب
نحتث فرق منطقة عرقة اسمائها في سماء منافسات بطولة الشهيدين الخطاف والعظمي فمن الاربع الفرق المنتمية للمنطقة
الهزيمة الثقيلة التي تلقاها  المنتخب الألماني من نظيرة الأسباني وكان قوامها نصف درزن مع الشفقة والرحمة
  كتب / حسن علوي الكاف : =================شي جميل ومفرح أن تشاهد في بلدك الإقبال على بناء ملاعب رياضية معشبه الهدف
النجاح هو من أجمل الأشياء التي ينتظرها الإنسان بحياته وبكل أمر من أموره الشخصية، والنجاح فرحته لا تقدر بثمن
-
اتبعنا على فيسبوك