مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 03:37 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

أمريكا: مكافأة مالية لمعلومات عن قيادي بحزب الله قاد عمليات عسكرية في اليمن

الأربعاء 21 أكتوبر 2020 03:49 مساءً
(عدن الغد) متابعات

رصدت وزارة الخارجية الأمريكية، مكافأة مالية مقابل معلومات عن القيادي بحزب الله اللبناني، هيثم علي طبطبائي، تصل قيمتها إلى 5 ملايين دولار.
وقال برنامج "مكافآت من أجل العدالة" التابع لوزارة الخارجية الأمريكية في تغريدة على "تويتر" في ساعة مبكرة اليوم الأربعاء، "هيثم

علي طبطبائي قاد القوات الخاصة التابعة لحزب الله اللبناني في كل من سوريا واليمن".
وأضاف "إذا كانت لديك معلومات عنه أو عن العمليات التي يقوم بها، فقد تكون مؤهلاً للحصول على مكافأة تصل إلى 5 ملايين دولار".
وفي أكتوبر 2016 أدرجت وزارة الخارجية الأمريكية، هيثم علي طبطبائي، في القائمة الخاصة للإرهاب الأجنبي.
وقال بيان صادر عن الوزارة حينها: "قامت الخارجية بإدراج هيثم علي الطبطبائي، والمعروف أيضاً باسم أبو علي الطبطبائي، في القائمة الخاصة بالإرهاب الأجنبي".
وأوضح البيان أن الخارجية تستخدم هذا التصنيف "لفرض عقوبات على الأجانب الذين يرتكبون أو يمكن أن يشكلوا تهديداً جدياً إذا ما ارتكبوا أعمالاً إرهابية تهدد أمن مواطني الولايات المتحدة أو أمنها الوطني أو سياستها الخارجية أو اقتصادها".
وأضاف البيان أن طبطبائي "قائد عسكري في حزب الله من العاصمة بيروت، وعمل في سوريا، كما توجد تقارير عن تواجد له في اليمن".
وأشار إلى أن "عملياته في سوريا واليمن جزء من جهد أوسع لحزب الله، لتقديم التدريب والدعم المادي والبشري من أجل عملياته الإقليمية المزعزعة للاستقرار".

 


المزيد في أخبار وتقارير
محافظ أبين يزور مكتب الثقافة ويشيد بمستوى الاعداد للاحتفال بيوم الإستقلال ويوم الوفاء
بلوحة فنية وطنية ثائرة ومهرجان تكريمي كبير لفنان الوطن الكبير الفنان المناضل محمد محسن عطروش الذي سيقام بتوجيهات رئيس الجمهورية المشير الركن عبد ربه منصور هادي
وزارة الخارجية تدين استهداف ميليشيا الحوثي لمحطة توزيع نفطية بمدينة جدة
ادانت وزارة الخارجية استهداف ميليشيا الحوثي الانقلابية اليوم لإحدى محطات التوزيع التابعة لشركة أرامكو بمدينة جدة السعودية. وأكدت الوزارة ان مثل هذه الهجمات
مستشار وزير الدفاع يطالب بإنهاء اتفاقية السويد وإلزام الانتقالي بتنفيذ اتفاق الرياض
طالب مستشار وزير الدفاع اليمني العقيد يحيى ابو حاتم، بانهاء اتفاق السويد وتفعيل جبهة الحديدة. كما طالب، بدعم الجيش والزام المجلس الانتقالي الجنوبي، من اجل القضاء


تعليقات القراء
499226
[1] هل هو نفسه ابو على الحاكم ولا ذا واحد قاني ؟
الأربعاء 21 أكتوبر 2020
جنوبي جدا | شقره
وهل الزنداني ورهطه ارهابيين ولا ناس جدا طيبين ؟؟

499226
[2] وسعوا القائمة لتشمل كل مجرمي الحرب في الشرق الاوسط
الأربعاء 21 أكتوبر 2020
علي طالب | كندا
لو يوسعوا القائمة لتشمل قادة المعارضة السورية الذين شنوا الحرب في سوريا ودمروها وكذلك قادة التحالف الذين شنوا الحرب على العراق ودمروها وكذلك من شن الحرب على افغانستان وايضا قادة الشرعية اليمنية الذين يقودون حرب عبثية من الرياض ، ستكون القائمة عادلة ويشترك في البحث ناس كثر .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
البيضاني: ان صحت أسماء وزراء الحقائب السيادية فهي حكومة حرب على التحالف والانتقالي
من مذكرات الرئيس علي ناصر : ما سبب احتلال السعودية وعمان لأراضينا وجزرنا اليمنية وشن الحرب فيها .. ولمن كان الانتصار ؟
ملك الحشيش بالشيخ يقع بقبضة الأمن
(تقرير).. هل كان الانتقالي مجبراً على إخراج القوات الشرعية من عدن؟
مخطط انقلابي في صنعاء لإحكام قبضة الميليشيات على سوق العقارات
مقالات الرأي
يتساءل كثير من المواطنين والمراقبين عن الحرب الدائرة في أبين وعن سر جمود تنفيذ اتفاق الرياض الذي مر على
متوسط الرسوم الجمركية والضرائب في ميناء عدن للحاويات 15 مليار ريال يمني شهريا ، يوميا تورد تلك الإيرادات إلى
يوم امس استعمت لحديث قديم لحيدر ابو بكر العطاس رئيس الوزراء الاسبق عن الظلم الذي تعرض له الجنوبيين بعد
  *مثلما ألهم «محمد بن سلمان» شعبًا ووطنًا ضخمًا بحجم المملكة العربية السعودية ببناء قدراته بأيدي
  بقلم د محمد السعدي كنت أعلم جيدا أن تعيين د كفاية الجازعي مديرا عاما لمستشفى الصداقة سيحدث فرقا من ناحية
وضع الحوثي يده على الجرح اليمني الذي نتج عن الصراع بين الإصلاح والمؤتمر في ٢٠١١ واستكملت حلقاته في ٢٠١٤ ،
ليس بعجيب ولا غريب  بل ممكن ومطلوب أن تجد من كان بالأمس يعادي القضية الجنوبية أن يغير موقفه وأصبح اليوم يقف
طالعتنا الصحف والمواقع الالكترونية والقنوات الفضائية في يوليو 2017م بخبر المنحة الإماراتية الكريمة من حافلات
  في هذا الصباح كنت على تواصل مع دبلوماسي مقرب من الرئيس الوالد عبدربه منصور هادي يحفظه الله تبادلنا أطراف
  سامي الكاف - - - - - - - - - - - * من الواضح تماماً، بعد مرور أكثر من عام على توقيع اتفاق الرياض، أن هناك من لا يريد
-
اتبعنا على فيسبوك