مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 30 أكتوبر 2020 09:48 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

مأساة .. لغم حوثي يغتال طفلين على قارعة الطريق بالحديدة

الجمعة 25 سبتمبر 2020 06:22 مساءً
الحديدة ( عدن الغد) خاص :

ما إن تحل مليشيات الحوثي في منطقةٍ ما؛ إلا وتجلب معها لعنة وصايا الشر الإيرانية؛ من قتل وتنكيل وتعسف وظلم وتشريد للأهالي، وما إن تُطرد من تلك المنطقة؛ إلا وتخلّف وراءها ما يدل على بشاعتها؛ فالدمار والخراب وأدوات القتل تجر الموت في أي مكان تطاله أيديها العابثة؛ ولا توّرث سوى آلام لا تفتر وأحزان لا تغيب ومآسي لا تمحى من الذاكرة؛ عصية عن النسيان مهما طال الزمن.

في قرية المسنا؛ بمديرية الحالي جنوب الحديدة غرب اليمن، تقطن (جمعه بلغيث) أُم الشهيدين وعائلتها المكونة خمسة من أطفال إلى جانب زوجها، تحت سقف واحد لمنزل متهالك، حالها حال أي عائلة تعيش تحت خط الفقر، ووتتخذ الرعي والزراعة مصدرًا لتوفير لقمة العيش، ولا تحلم بشيء أكبر من العيش بسلام دون أذى.

وذات يوم، كانت العائلة تراقب عقارب الساعة في حالة انتظار طفليها، عادل ذو 13 عامًا، وأجمل ذو 9 سنوات، اللذان كانا قد ذهبا لشراء بعض الاحتياجات من البقالة، ولكن لغم حوثي خفي؛ دُفن في الطريق تحت التراب، انفجر بالطفلين وهما راكبين على ظهر حمار، فأودى بحياتهما، في مشهد تراجيدي مأساوي يتكرر في شتى مناطق الساحل الغربي؛ بعد تحريرها من المليشيات.

تختصر (جمعه بلغيث) قصة استشهاد طفليها، بلسان أم موجوعه، وبقلب ممزق على فلذتَي كبدها اللذان غادرا الحياة قبل أن تشبع من احتضانهم، قائلة: "إن عادل وأجمل انفجر بهما لُغم حوثي وهما ذاهبان إلى الدكان لشراء أكل"، وتضيف بتوجس وخوف على بقية أطفالها من أن يصيبهم ما أصاب عادل وأجمل: "الحوثيون زرعوا الألغام بكل مكان، في البيوت والطرقات والمزارع وكل الأرض ملأوها الألغام".

وبهذه الطريقة يتلقى المدنيين الموت أو الإصابة ويعيشون الخوف من ألغام الحوثي في مناطق الساحل الغربي مع كل خطوة يخطونها، سواءً كانوا فلاحين يحرثون الأراضي الزراعية أو صيادين يسعون وراء رزق عائلاتهم في البحر، رجالًا ونساء أو أطفالًا عابري سبيل، كما حدث مع عادل وأجمل.


المزيد في ملفات وتحقيقات
في الذكرى الأولى لرحيله  عبد الكريم توفيق مشوار فني طويل امتد لأكثر من ستة عقود من الزمن .
الكتابة عن كروان لحج  ليست بالسلة خصوصا وأن من أراد الكتابة عنه فإنه سيجد نفسه تائه بين دهاليز مشواره الفني الطويل الذي ابتداه وهو لايزال طفلا لم يتجاوز العاشرة
اليمنيون في مصر.. حين يفوق وجع الغربة آلام الحرب
تقرير/ عماد عنان   في صالون حلاقة متوسط المستوى في شارع حسن رمضان بمنطقة الدقي الواقعة بمحافظة الجيزة، يجلس جعفر، الشاب اليمني الذي لم يتجاوز عمره العقد الثالث،
"عدن الغد " تنفرد بنشر مذكرات ( ذاكرة وطن جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية 1967-1990) للرئيس علي ناصر محمد : الحلقة ( الرابعة والثلاثون )
كيف خطط  علي  سالم  البيض  لإسقاط  حكم الرئيس قحطان الشعبي  .. ومن المنفذ لهذه الخطة  .. وما الهدف من هذا الإسقاط  ؟ متابعة وترتيب / د / الخضر عبدالله




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
تعثر عملية صرف مرتبات شهرين للعسكريين بعدن والمحافظات المحررة
الخارجية اليمنية ترد على تصريحات السفير البريطاني المسيئة للرئيس هادي
ابنة حسن زيد: الحوثيون هم من قتل والدي
عاجل: تسجيل حالة إصابة بفيروس كورونا في عدن
عرض الصحف البريطانية- "غضب متزايد" تجاه ماكرون في العالم الإسلامي، وموجة كورونا الثانية في بريطانيا "قد تستمر حتى أبريل"
مقالات الرأي
إِذَا الإيمَانُ ضَاعَ فَلا أَمَانٌ |₪| وَلَا دُنْيَا لِمَنْ لَمْ يُحْي دِينَا  وَمَنْ رَضِي الْحَيَاةَ
أسامة الشيبة أحد كوادر صندوق التحسين والنظافة بمحافظة أبين ، هكذا اسمية، لأنه سيد القوم وعامل النظافة الذي
من الخطأ اعتبار كل هذه الجماهير التي خرجت اليوم الى ميادين العاصمة صنعاء وهي ترفع راية الرسول صلى الله عليه
  اليوم أكملتُ التاسعة و الأربعين من عمري عشتُ فيها حياةً كغيري من الناس مليئة بالأحداث، فيها الغرائب و
محمد عبدالله القادري يقوم الحوثي بإرسال عدة رسائل لأجهزة الموبايل ، تتضمن وجوب الاستدلال بالقرآن لمعرفة
  منصور الصبيحي    ولإنها معروفةَ بما ستأول نتيجتها، وبما سينتهي بها الأمر في نهايةِ المطافِ، فلن
الأول في صحيفة الوسط: كنت مع جمال عامر عشية الإصدار، ودخل زيد ولم ينتبه لوجودي، وكان يومها على رأس أحزاب
جذبتني بعض الكتابات التي وصمت حسن زيد بالمدني ، لكن صورته هذه التي يرتدي فيها الزي العسكري ويتمنطق
الأمن والقيادات الأمنية المقاومة وغيرهم لا يحق لهم التصرف وإصدار قرارات بإتلاف اي كميات من اي نوع من المواد
لقد بذلنا جهدنا لتكون آلية توزيع الحقائب الوزارية أكثر عدلًا، تحفظنا على المقترح الذي يعرفه الجميع ، وتم
-
اتبعنا على فيسبوك