مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 21 أكتوبر 2020 03:54 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 07:53 مساءً

ضرورة إيجاد عمل سياسي جنوبي

 في ظل المتغيرات والتطورات السياسية على الساحة الجنوبية خاصة واليمنية عامه والاقليمية والدولية المتسارعة ومايفرزه الواقع اليوم من حقائق وتحديات ، بات من الضروري إيجاد فعل وعمل سياسي جنوبي ناضج ومتزن ومقبول مدرك لتطورات الأحداث وكيفية التعامل والتعاطي معها بحنكة سياسية وعمل وطني جمعي يشكل أرضية صلبة يتوافق عليها الجنوبيون وفقا لمبدأ  التسامح والتعايش والتاخي وقبول بعضهم لبعض ، ولخلق ظروف ومقومات ناضجة تدفع إيجابا بقضية الجنوب - كقضية محورية وهامة في سياق الأزمة اليمنية برمتها إلى سطح الأحداث وإلى التعاطي مع الملف الجنوبي بشفافية وايجابية ، يتجاوز في شكله ومضمونه الشطط واللغو والشعارات ودغدغت العواطف والتلاعب ، تغيير حقيقي يضع أسس  ملموسة لحوار جاد وفعال يؤمن بحق كل أبناء الجنوب في بناء وطنهم والإسهام في صنع مستقبل الجنوب...                   

وتأتي الدعوة في سياق هذه الرؤية بهدف إيجاد وفاق سياسي جنوبي شامل...قاعدته الالتقاء والحوار البناء المبني على أسس واقعية لأحداث فعل سياسي حقيقي على أرض الواقع يخدم كل أبناء الجنوب دون استثناء.

ومن هذا المنطلق بات من الضروري على الجنوبيون من رسم خطوط التقارب الجاد الذي يخدم قضيتهم ويؤكد احقيتها ومشروعيتها وفقا للمبادئ والأسس والأهداف التالية : 

 

أولا، المبادئ :

 1 - الجنوب لكل أبنائه دون تمييز أو إقصاء أو انتقاص أو تخوين أو أبعاد، ولكل أبنائه الحق والمشاركة في بناء حاضرة ومستقبله.                     

2- الحفاظ على الهوية والخصوصية الجنوبية الثقافية والتراثية والحضارية.         

 3- التمسك بالحوار السلمي كوسيلة لحل كافة الخلافات والتباينات والاشكاليات.

4- تمسك أبناء الجنوب وحقهم في تقرير مصيرهم وفقا لكل المواثيق والأعراف والقوانين الدولية المتعارف عليها.

5- العمل على إنشاء الكيان أو الدولة الجنوبية الاتحادية كنظام سياسي تعددي، يقوم على أساس الأقاليم.

 

ثانيا، الأسس:

 1- إيقاف الحرب والدخول في التسوية السياسية وبما يحقق للجنوب والجنوبيون تطلعاتهم في بناء دولتهم الجنوبية المنشودة.     

 2- إسقاط وإلغاء وإنهاء كل دعاوى الاستفراد ومن اى طرف كان بالتمثيل السياسي للجنوب واحتكار قضيته العادلة...قبل اى توافق جنوبي شامل.   

3- تجريم العنف والاقتتال ودورات الصراعات المسلحة في أي خلافات سياسية والاحتكام. للحوار السلمي الجاد لحل الإشكاليات واعتماد ذلك كبير وحيد لتجنيب الجنوب دورات الصراعات الدموية.

4- تحريم وتجريم حمل السلاح واستخدامه في أى نزاعات جنوبية داخلية ، وأن يكون السلاح بيد الدولة ومؤسساتها الأمنية والعسكرية ، مع تجريم كامل لإنشاء جماعات أو مليشيات مسلحة تحت أي ظرف كان. 

5- إحياء مبدأ التصالح والتسامح المرتكز على العدالة الانتقالية لتجاوز ملفات الصراعات الجنوبية السابقة بكل أبعادها وحيثياتها.     5- إيجاد ممثل جنوبي توافقي يمثل كافة جغرافية الجنوب السياسية والوطنية لا يستثنى منه أحد.

 

ثالثا، الأهداف:

1- ردم حالة التشتت والتشرذم والانقسامات الجنوبية وتفتت النسيج الاجتماعي بفعل حالة الفوضى التي سادت وتسود الجنوب وبخاصة العاصمة عدن منذ ما بعد تحرير الجنوب من الاجتياح الحوثي العفاشي عام 2015 وما تلتها من أحداث مسلحة أسهمت في مزيد من الانقسامات ، مما يستدعي الأمر وبشكل عاجل خلق من الوئام المجتمعي والتعايش الايجابي وتجاوز آثار وسلبيات ومخلفات صراعات الماضي والحاضر ، للدخول في أى تسوية سياسية قادمة للملف اليمني بقوى جنوبية توافقية موحدة وفاعلة تشكل بعدا استراتيجيا وصمام أمان للاستحقاقات الجنوبية العادلة.       

2- لإرساء أسس لمبدأ التعايش والسلام والحوار واحترام الرأى والرأي الآخر بين كل أبناء الجنوب ومكوناته السياسية والثورية والشعبية والحزبية.     

3- الوفاق والتوافق الجنوبي لا يعني إذابة الكيانات والمكونات والأحزاب في إطار كيان سياسي واحد، وإنما يعني التوافق على هيئة أو لجنة سياسية جنوبية توافقية، تكون هي المعنية بالتمثيل الجنوبي في كل ما يخص الشأن الجنوبي وقضيته واستحقاقاته العادلة ، مع الحق لهذه الأحزاب والمكونات والمجالس والكيانات أن تكون قائمة بحد ذاتها في إطار من التعددية الحزبية والسياسية الجنوبية الواسعة.

تعليقات القراء
492561
[1] التخلف جمهورية " الضالع"
الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
Baabad | Yemen hadramut
إن المليشيات الإرهابية وأحزمة المجلس الانتقالي واللص على سالم البيض سبب الفوضى والنهب وأعمال الشغب في الجنوب. يقف الشعب اليمني إلى جانب زعيمه الشرعي الرئيس هادي ويدعمه بالكامل. ميليشيات إيران والإمارات وجهان لىورقة نقدية واحدة وتتآمر على السعودية والشرعية

492561
[2] كلاب الانتقالي تنبح على مدار الساعة
الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
Al adani | Yemen, aden
سُرقت هذه المقترحات من وثيقة تمت صياغتها في صنعاء قبل الاحتلال الميليشيات الموالية لإيران. هذه العروض لا تنطبق فقط على الجنوب لأننا لن نثق في قبائل الضالع والجافع مرة أخرى.

492561
[3] دولة دولة ياجنوب
الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
سالم باوزير | حضرموت م شبام
النصيحة بصوت عالي فضيحة يااخينا تواصل مع المجلس الانتقالي وساهم في دعم الجنوب لايمكن ان تبحث عن مركزيخصك وانت ماقدمت الاالطعن في ظهرالانتقالي اليوم يوم التضحية من اجل الجنوب العربي حتى نتحرروبعدها يصدردستورونضام اهحزاب وتاتي انتخابات لكلامكانة من يهذي اليوم فهويضرنفسة وبلادة اتركوهم يمضون يكملون المشوار



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : مسلحون يغتالون شخصا بحي المنصورة بعدن
صور جديدة وحصرية لواقعة محاولة اغتيال مسؤول تركي بعدن واصابته
مصدر امني: قتيل شارع الكثيري ضابط امن
البنك الدولي يعلن عن دعم كبير لليمن بملايين الدولارات ويحدد المشاريع المستفيدة .. منها صرف حوافز للمعلمين
حكاية من اليمن.. معلمي القديم وحاضر اليمن الصعب
مقالات الرأي
احتفى اليمنيون مطلع الأسبوع الماضي في عملية "تبادل الأسرى" التي أشرف عليها مكتب المبعوث الخاص للأمم المتحدة
ازماتنا صراعات على السلطة من يستولي عليها .. بدأت الصراعات بالقتال الاهلي بين فصيلين الجبهة القومية وجبهة
لماذا نشدد في طرحنا المتعلق بمشكلات وتعقيدات وأزمات "القضية الجنوبية" على مسألة دور "القيادات التاريخية
    *ازماتنا صراعات على السلطة من يستولي عليها* ..  *بداءت الصراعات بالقتال الاهلي بين فصيلين الجبهة
  قبل ألف ومائتي عام اقتحم اليمن رجلٌ من طبرستان اسمه "إبراهيم موسى" وقد اشتهر بلقب الجزار، كان تائهًا على
على ما يبدوا بأن أللعب بالاوراق السياسية أصبح لعب على المكشوف بين الإمارات والشرعية الدستورية التي يمثلها
منذ مساء أمس الاثنين والحديث كله عن استهداف علي جان يودك المسئول المالي للهلال الأحمر التركي بعدن، وعن من قام
  سهير رشاد السمان* استطاعت المرأة اليمنية على أكثر من صعيد أن تعمل على تفعيل القرار الأممي 1325 الصادر عن
عندما تشتغل السياسة صح تحقق انتصارات ومكاسب قبل عشرة أشهر نزلت لجان من صنعاء مكلفة بتجنيد ما يقارب ألف شاب من
يتفنن كثير من الناشطين وبعض الإعلاميين الناشئين الموالين لأطراف الصراع والحرب في اليمن في إبداعاتهم بإذكاء
-
اتبعنا على فيسبوك