مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 27 سبتمبر 2020 03:38 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الثلاثاء 15 سبتمبر 2020 10:24 مساءً

الوفاء والعهد لك يا وطني

لا تعنينا الحوارات الكاذبة التي تجرى في فنادق الرياض او غيرها والتي تدعي انها وصية على الشعب. نقول لهؤلاء ان الجنوب ليس سلعة للمتاجرة وعليكم بتحديد موقفكم من قضية الجنوب والأقاليم الني نسمع عنها ماهي إلا زوبعة تتغنون بها على حساب شعب الجنوب ، ولكنكم لن تفلحوا فالشعب سيتصدى لكل هذه المشاريع أيا كانت.


الثورة مستمرة حتى نيل الحرية ولن نتراجع فمشاريع الوهم كثرت لكننا سنظل اقوياء
بتضخيات شهدائنا فهي من ستعيد الدولة الجنوبية.

ان الحراك الجنوبي ومقاومته الباسلة قدموا قوافل من الشهداء والجرحى منذ 2007 وحتى اليوم ، واليوم من يأتي ليتطاول على الجنوب وشعبة مقابل مال او منصب. نقول لهم ان الثورة مستمرة ولن تتوقف إلا بالتحرير والاستقلال واستعادة الدولة الجنوبية .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
   منذ لحظات الإعلان عن تأسيس المجلس الإنتقالي الجنوبي ،  فقد تعرض لحملات مضادة سياسية و إعلامية ، 
حتى وإن كانت على رصيف المزايدة والجحود ملقية، وعلى جرف الإمامة أسقطت مرة أخرى "ذكرى عيدهم" لكنها تبقى ذكرى
  الحياة ظلام دامس ، وليل مكفهر وعابس ، والحرب تجارة ، تجارتها لن تبور ، قاداتها مهرة فى التسويق ، وفن البيع
  من محضر اللقاء المشترك بين رئيسي مجلس وزراء شطري اليمن المنعقد في تعز 1و2 مارس 1990م : في رابعا,( تم التأكيد
كانت مديرية مودية مع موعد ثوري صباح يوم السبت 26 سبتمبر 2020 لإحياء الذكرى 58 لثورة 26 سبتمبر والذكرى 57 لثورة 14
ثورة خالدة نقلت اليمن من ظلمة الكهوف إلى رحاب العصر ، ثورة ٢٦ سبتمبر أعادت اليمن إلى أهلها الحقيقيين واستعادت
أغرب ما في ذكرى ثورة أيلول المجيد مشاهدة أعداء الوطن وأعداء ثورة السادس والعشرين من سبتمبر من مخلفات الكهنوت
في وطني يلفت انتباهك مايحدث وعندما تتحدث عن مايحدث من فساد وظلما للعباد لن يستجيب لصوتك ومناشدتك حكام البلاد
-
اتبعنا على فيسبوك