مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 19 سبتمبر 2020 01:40 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأحد 26 يوليو 2020 01:41 صباحاً

هل ندفع ضريبة الأمل؟

وأنت تستعرض شريط الاحداث وفيما تحاول جاهدا تفسير منحنى الازمة اليمنية صعودا ونزولا طيلة السنوات الخمس الماضية فأنك لامحالة ستكون في النهاية على موعد مع أحد أبشع مشاهد الخذلان والصفع السياسي التي قد يتلقاها شعب كريم ووطن عزيز على مدى تاريخه الطويل والعريق .

وقبل ان تنهي مشاهدتك وعرضك الوجداني المؤلم ذاك لربما سيجول ايضا في خاطرك ساعتها الذهاب في جولة استدراكية ربما في محاولة لفهم حالة التخبط السياسي والتيه الدراماتيكي الذي اضحى مؤخرا السمة الابرز في وصف واقع المناطق المحررة ومشهد الازمة جنوبا، وهنا بالفعل اظنك حينها لن تجد أفضل من أبيات الشاعر الكبير أحمد مطر لتحاكي لك ذلك الواقع التعيس والآمال التي ارتبطت به عن حسن نية.
قال أحمد مطر :
أمس اتصلت بالامل
قلت له : هل ممكن ان يخرج العطر لنا
من الفسيخ والبصل؟
قال : أجل.
قلت : وهل يمكن ان تشعل نار بالبلل؟
قال : أجل.
قلت : وهل من الحنظل،يمكن تقطير العسل؟
قال : أجل.
قلت : وهل يمكن وضع الارض في جيب زحل؟
قال : نعم، بلى، أجل.
فكل شيء محتمل.
قلت : إذن حكام العرب سيشعرون يوما بالخجل؟
قال : تعال ابصق على وجهي،
اذا هذا حصل .


في اليمن المأزوم وفي شقه المحرر تحديدا ثمة مشروعان اتصلا او قل أجبرا على الاتصال مباشرة بحبل الامل الذي رماه الاشقاء .
رفع كلا المشروعين السقف عاليا فأحدهما قد أمتلك شرعية دستورية معترف بها دوليا فيما الاخر امتلك تفوضيا شعبيا وتعاطا دوليا ملحوظا معه، ليبدو حينها حقا ان كلا المشروعين قد بات مؤهلا بما فيه الكفاية لإدراك حدود سقفه العليا وربمارالمطالبة بأكثر من ذلك، عدا ان الاثنين في نهاية المطاف استفاقا فجأة على صراع حقائب وفي جغرافيا محصورة ايضا .
فهل كانت تلك هي ضريبة التعلق طويلا بحبال الامل التي تحدث عنها احمد مطر؟

ستة أعوام تحولت خلالها شرعية الرئيس هادي من صاحبة الكلمة الاولى في المشهد اليمني عامة الى مجرد فصيل وصوت سياسي شأنه شأن الاصوات الاخرى الباحثة عن استحقاق وحضور قادم.
ثلاثة اعوام تحول خلالها المجلس الانتقالي من صاحب الكلمة الاولى في الداخل الجنوبي الى مجرد مكون سياسي شأنه شأن المكونات الاخرى الباحثة عن تمثيل رسمي او بضع حقائب وزارية يقنع بها جمهوره .

(إستعادة الشرعية، فك الارتباط) لاجرم انهما العنونان الابرز للمشروعين اللذين تم تقطيعهما بدهاء على طاولة الملوك فيما كان الاولى محو عنوان الحرب الاستنزافية التي استحسنها الرعاة كما يبدو والعودة سريعا الى اولوية تقطيع اوصال مشروع الانقلاب الحوثي .


والحقيقة ان ما من وصف يمكنه تبيان ما حدث لحلفاء الداخل خلال فترة اعلانهم الولاء والطاعة للمغيث الاقليمي سوى انها كانت حقا أسوء عملية غسيل إعلامي وتمييع سياسي تعرضت لها تلك الأطراف الحليفة عبر الالتفاف على قضاياها الجوهرية وجرها الى مستنقع صراع التفاصيل المصطنعة.
غدا يقف الحوثيون الانقلابيون امام طاولة المفاوضات أقوياء متماسكون فيما سيقف خصومهم الشرعيون المتناقضون ضعاف مهزوزن .
كيف تبدلت الموازين؟ ومن عبث بمعادلة الصراع حتى غدت الصورة اليوم مقلوبة ومختلفة عما كانت عليه قبل اعوام؟هل لعفوية الامل والارتماء الكامل في حضن الجار علاقة بذلك؟


قامت الحرب المفروضة فشيعت على أثر ذلك قوافل الشهداء ونزف خلالها الآف الجرحى وقيل يومها أصمدوا ! فثمة عاصفة حزم من بعدها أمل.

شردت جموع النازحين ودمرت كثيرا من القرى والمدن ونودي هنالك امل.
ـ إنهار اقتصاد البلد بكامله وركعت عملتها واعمالها، فهيمن شبح الجوع والمرض وايضا عادوا ليحدثونا عن الامل.

كنا قبلها نصف تحته ونصفا فوقه واليوم بات الجميع تحت خط الفقر والعوز ومع ذلك لازالوا يهمسون بأذنك ! تمسك بالامل .

مضت اعوام والناس تنتظر الموعود وجنة دبي الثانية وامست اليوم بلا كهرباء، بلا ماء، وحتى بلا ماوى؛ يالها من جرأة لازلت اسمع ترانيم الامل رفقة احاديث الدجل.


لقد ذبح الشعب بسكينة الامل وهو ينظر مستكينا جهة الشقيق الاكبر وزينبية الانقلاب يتبادلان الغزل .
(نحرت الدولة، هلكت الامة، عاش الامل).

تلك حقائق لم يعد بالامكان تجاوزها اليوم وقد تبين انها ايضا مخرجات الايمان المطلق بديدن الزعماء والقادة العرب (ديدن ؤد قضايا الشعوب العادلة بلا خجل) رحم الله احمد مطر.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وزير في حكومة الشرعية يقول ان تصعيد الحوثي في مأرب تسبب بمقتل 250 مدنياً
بن عفيف يشدد على رفع الجاهزية الأمنية بالمرافق الخدمية وفي مقدمتها الكهرباء
الكويت تدعم الشعب اليمني بـ20 مليون دولار لمواجهة تبعات «كوفيد ـ 19»
أساتذة الجامعات تحت طائلة القمع والتعذيب في مناطق سيطرة الحوثيين
صدق او لا تصدق: عدن تستورد قوالب الثلج من محافظة إب
مقالات الرأي
  في بادئ الأمر ينبغي التوضيح الى أن الأستاذ أحمد حامد لملس، لم يقبل العودة إلى العاصمة عدن بعد تعيينه
كل ما نجلس مع بعض الثوار حق اليوم ونتناقش نحن وهم اكان نقاش مباشر او عبر وسائل التواصل الاجتماعي حول الاوضاع
بتجرد من كل أدران الجهوية ومن اسقام المناطقة المعوقة، ومن علل الطائفية المدمرة...أقولها لكم جميعا حوثيين
"""""""""""""""""""""""""""" حاتـم عثمان الشَّعبي كما يعلم الجميع بعد قيام الوحدة عام 1990 تم ربط محطة الحسوة لتغذي محطات
تصحيحا للتاريخ وإنصافا للحقائق وإلتزاما بالموضوعية والعقلانية، فإن الكثير من حقائق الأحداث والتحولات
  نقول للمزعبقين الذي يتقفزوا في عدن للمطالبة بمغادرة التحالف العربي للمناطق المحررة :" إذا المتكلم مجنون
في أغسطس 2020 ، أعلنت الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل ، بوساطة من الولايات المتحدة ، تطبيع العلاقات الثنائية
اتعهد لطلابي و كوني منتدب في كلية الاقتصاد و العلوم السياسيه جامعه عدن و معلما لمساق اللغة الانجليزية. و نظرا
تعلمنا في المدارس التاريخ الحديث والقديم وكيف كانت بلادنا محتلة من الإنجليز وكيف قامت الثورة والثوار ضد هذا
      نشر "المركز الاطلسي" في العاصمة الامريكية، في موقعة الالكتروني مقالا تحليليا لمعالي الاخ خالد
-
اتبعنا على فيسبوك