مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 07 يوليو 2020 04:32 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار عدن

اللواء السقطري يبحث مع كوادر الشرطة الجنوبية ترتيب وضع وزارة الداخلية واستعادة العمل المؤسسي في قطاعاتها المختلفة.

الثلاثاء 02 يونيو 2020 08:50 مساءً
عدن (عدن الغد) خاص

 

بحث اللواء سالم عبدالله السقطري، مساعد الأمين العام لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، نائب رئيس الإدارة الذاتية للجنوب، اليوم مع عدد من كوادر وضباط الشرطة الجنوبية أوضاع وزارة الداخلية وقطاعاتها المختلفة، وسُبل استعادة العمل المؤسسي والفني والتخصصي بعد التدمير الممنهج الذي طال بنيتها والعبث الذي شاب نشاطها وانعكس سلباً على دورها المحوري كمؤسسة مسؤولة عن تأمين الأمن والاستقرار.

وناقش اللواء السقطري مع رئيس الملتقى الجنوبي لضباط وأفرد الشرطة والمستشار القانوني لوزارة الداخلية الدكتور حسن يحيى حسن، وأحمد علي عثمان مدير عام التوجيه والعلاقات العامة في وزارة الداخلية سابقاً، وقاسم صالح مثنى الشعيبي أحد كوادر ديوان وزارة الداخلية عدداً من القضايا والمواضيع المتعلقة بنشاط وزارة الداخلية والتحديات الرئيسية التي تواجهها في هذه الظروف التي تشهدها البلاد وفي ظل قرار المجلس الانتقالي الجنوبي بإعلان الإدارة الذاتية بعد تنصل الحكومة الفاقدة للشرعية من تنفيذ اتفاق الرياض والالتزام بتطبيق تعهداتها.

ووقف اللقاء أمام جُملة من المقترحات والأفكار والتدابير التي من شأنها أن تسهم في تفعيل دور الوزارة وتعيد تصويب العمل في قطاعاتها المختلفة وبما يضمن وضع إطار لاستراتيجية أمنية تستطيع تأدية واجباتها وتحافظ على حقوق منسبيها وتتيح الفرصة أمام برامج التدريب والتأهيل وكذا الاستفادة من الكوادر والكفاءات المختصة في المجال الأمني .

وتطرق اللقاء إلى الخروقات والمخالفات التي شهدتها وزارة الداخلية خلال الحقبة الماضية والتي تم خلالها أصدار ما يزيد عن أربعة آلاف قرار بين تعيين وتكليف في سابقة لم تشهدها الوزارة طوال تاريخها وفي مخالفات واضحة وصريحة للوائح والشروط القانونية الخاصة بالتعيينات، لتكشف مدى تسيّس عمل الوزارة وتوجيه سلطتها لصالح فئات معينة على حساب العمل المؤسسي والمهني.

وعرّج اللقاء على عمليات الإهدار والعبث بموارد الوزارة وموازناتها التشغيلية والاستفراد بالقرار وتجاوز الجهات المختصة في إدارة الجوانب المالية ومخالفة اللوائح والنظم المحددة للوزارة وافساح المجال أمام التلاعب بالمرتبات وعمليات الصرف والاستقطاعات الغير مشروعة والمخالفة للقانون خاصة كوادر ومنتسبي الجهاز الأمني في سقطرى وفي عدد من القطاعات والوحدات الامنية في عدد من المحافظات .

وخلال اللقاء شدد اللواء سالم السقطري على ضرورة ترتيب وضع وزارة الداخلية وكافة الهيئات والمصالح التابعة لها بما يضمن تفعيلها وتأديتها لمهامها بالشكل المطلوب في استتباب الأمن والاستقرار وحماية المواطن وتلبية حقوق كافة المنتسبين، مبيناً أن ذلك يتطلب جهودا مكثفة وتضافر جميع الجهود وفي مقدمتهم القيادات والكوادر الوطنية في القطاع الأمني وفي التخصصات والقطاعات المختلفة من الاحوال المدنية ومصلحة الهجرة والجوازات وشرطة المرور والدفاع المدني وغيرها من القطاعات.

وأكد اللواء السقطري اكأن قيادة المجلس الانتقالي والإدارة الذاتية للجنوب عازمة على المضي قدماً في ترتيب كافة هيئات ومؤسسات الدولة سواء المدنية أو الأمنية والعسكرية، مشيرا إلى ان هناك تواصلا مستمرا ودائما مع كثير من القيادات في الدولة التي تعاطت بكل مسؤولية ويتم خلالها تنسيق ومعالجة كثير من القضايا والملفات العالقة التي جات نتيجة السياسات الخاطئة التي كانت تدار فيها مؤسسات وهيئات الدولة.

وعبّر اللواء السقطري عن شكره وتقديره لكل القيادات التي تحلت بالمسؤولية وكرست جهودها للتنسيق مع الإدارة الذاتية لمعالجة قضايا الكادر الإداري والوظيفي والعمل على استعادة الدور المحوري لمؤسسات الدولة التي تم تغييبها واضعافها بصورة جلية وواضحة، داعيا في ذات السياق كافة قيادات وزارة الداخلية للقيام بواجباتهم وتأدية مهامهم والعمل على تفعيل دور الوزارة كل في مجال تخصصه وموقعه .

من جانبهم عبر كوادر الشرطة الجنوبية وكوادر وزارة الداخلية عن سرورهم بهذا اللقاء ، معربين عن امتنانهم لقيادة المجلس لحرصها ومتابعتها لقضايا منتسبي وزارة الداخلية والسعي نحو استعادة النشاط المؤسسي لوزارة الداخلية، مؤكدين وقوفهم ومساندتهم لقيادة الإدارة الذاتية في مساعيها الطيبة وتقديمهم العون والتصورات والأفكار والمقترحات التي من شأنها أن تعجل في إنجاز كل المساعي والأهداف التي تعمل الإدارة الذاتية لتحقيقها خلال الفترة القادمة.

حضر اللقاء العميد أحمد حسن حسين، مدير الامن في المجلس، والعميد علي احمد الجبواني، ومحمد الجنيدي سكرتير الأمين العام.


المزيد في أخبار عدن
مدير خورمكسر يشدد على سرعة رفع مخلفات الامطار وتنفيذ حملات الرش الضبابي
اشاد مدير عام مديرية خور مكسر ماجد الشاجري بعمال النظافة والصرف الصحي والاشغال العامة وعمال التشجير على جهودهم الكبيرةفي تفادي اضرار ومخاطر السيول والامطار وذلك
ملطوف: عدن تحتاج عصى سحرية لانتشالها من وضعها المزري اليوم
قال الناشط الحقوقي وديد ملطوف في منشور له بصفحتة في الفيس بوك ورصدها محرر عدن الغد أن عدن بحاجة لعصى سحرية لانتشالها من الوضع الحالي المزري جدا. وأضاف "ملطوف" حقيقة
شركة الشامل : لاحريق في مقرنا وخدماتنا مستمرة
أكد مصدر مقرب من شركة الشامل للصرافة بأن مقر الشركة الكائن في حي عبدالعزيز بالمنصورة لم يتعرض للحريق كما اشيع في بعض وسائل الإعلام.وطمأن جميع عملائه بأن الحريق قد




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
صدق او لاتصدق : رشة مياه مطر بسيارة فتاة تودي بحياة شخص بالمعلا(Translated to English )
شرطة القاهرة تلقي القبض على عصابة من الأفارقة وتستعيد مبلغ (53) ألف سعودي (مصور ) (Translated to English )
عاجل: احتراق محل تجاري في عدن
اسرة الشاب الذي قتل بالمعلا في حادثة رش مياه المطر توضح القصة كاملة
عاجل: غرق ثلاثة أطفال في بحر ساحل أبين بخورمكسر
مقالات الرأي
  كنت قد تحدثت في مقال سابق عن عوامل سقوط عصابة الحوثي ، وقلت إن سقوطها بات قريبا جدا . بعد أن أصدر الحوثي
مُخطّط فصل المخاء وبعض المديريات عن محافظة تعز قد رُسِم وأقِر، يوم أن تخلصوا من الشهيد ‎#عدنان_الحمادي رحمه
لطالما كانت المؤشرات الدالة على الفوارق القائمة في الموارد السياسية والاقتصادية والاجتماعية في ستة أقاليم
      الحديث عن صقر اليمن يحتاج الى مجلدات ولكنا سوف نختصر الحديث عن ذلك الصقر في سطور كي لانطيل
لا يمكن تطبيق السيادة الوطنية بمعزل عن احترام الدستور والقوانين التي يتضمنها. وإنّ مفهوم السيادة بشكل عام
  بخصوص ملاحظاتكم وتسائلكم حول شركة هاني ومثيلاتها من الشركات فالأمر جلي وواضح لأي متخصص ولا يحتاج لأي
............................ وسيم صالح * تأسست ندوة الحصن الثقافية عام 1959م على منوال الفرق الموسيقية اللحجية والتي لم تخرج
ذكرى غيرت مجرى التاريخ في الجنوب وحولة الهزيمة الى نصر . قبل ان نتفق نحن في مجلس المتقاعدين العسكرين قسرا على
مرت البشرية بأربعة أجيال من الحروب وفقا لتصنيف بعض المفكرين، الثلاثة الأجيال الأولى منها كانت تعتمد على قوة
المعاش ، المعاش كل شي مقبول ومعقول يتقبله الإنسان إلا توقيف راتب معاش الجهال حسب قول إخوتنا الشماليين هذا غير
-
اتبعنا على فيسبوك