مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 25 مايو 2020 07:19 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 28 مارس 2020 08:54 مساءً

عدن زهرة البركان.. تحترق..

 

علي ناصر محمد

تمر عدن في اسوأ وضع لها لم تشهده من قبل، في تاريخها المعاصر ، فلم تشهد المدينة كل هذا الكم من إطلاق النار والاغتيالات والاختطافات والقتل ونهب الأراضي وانفلات الأمن بصورة مخيفة وبأبشع مايتصور العقل، وآخرها ما حدث في كريتر.. في مدينة لم تعرف سوى الأمن والعيش في محبة ووئام وسلام في ظل سيادة الدولة والقانون، مدينة كافح أبناؤها من أجل الحرية والحياة الكريمة والتغيير وكانت حضناً دافئاً لكل أبناء الوطن ولكل من أراد تحقيق أمله ليثبت أنه إنسان يشارك في بنائها لا في زرع الأشواك وفرق الموت والرعب المتنقل في أحيائها وشوارعها وطرقاتها، لترويع المواطنين الآمنين، كلما ارتفع عنده منسوب القبلية والمناطقية أو ليثبت أنه رجل بالاسم وليس بالمسؤولية والروح الوطنية فيصدّر الفوضى الى المدينة والوطن بأكمله.
ليست عدن والبلد بحاجة الى كل هذا الكم من القوى الأمنية، المتعددة المسميات والولاءات المتحاربة فيما بينها لأتفه سبب والمجهولة الهوية ولأي غرض زرعت، بقدر ماتحتاج البلد الى جهاز أمن واحد له معيار واحد هو الوطنية وحفظ أمن الوطن والمواطن وحريته وحياته وممتلكاته.
ذلك هو الهدف من وجود أجهزة الأمن وشروط نجاحها والامتحان الذي إذا فشلت فيه تصبح مجرد ميليشيا يتبع كل فريق منها قائده أو زعيمه! كما كان يحدث في لبنان في السبعينيات والثمانينيات.
ليست هذه الحياة التي حلم بها المواطن في عدن وغيرها.. ودفع المئات من أبناء هذا الشعب شهداء وجرحى ومخفيين، ليس هذا التغيير الذي سعى له والغد الأجمل الذي ناضل في سبيله سنوات، ليس هذا الانهيار الأمني ما أراده الناس، ولاهذا الاسترخاص لحياتهم، ولا هذا التدهور في الخدمات من كهرباء وماء وغذاء، ولا هذا التدني في مستوى التعليم والخدمات الصحية، ولا في هذا الانتشار في تعاطي المخدرات وحمل السلاح الذي صار في متناول كل يد، وهي المدينة الخالية منهما تاريخياً.
لا نجد مسمى لكل هذا العبث والفوضى وانعدام أدنى فرص الحياة الآمنة سوى أنه انعكاس لغياب الدولة وطول أمد الحرب وتأجيل حل الازمات التي تستفحل كل يوم.
الحل يكمن في وقف الحرب فوراً وقد دخلت عامها السادس وعودة رئيس الدولة وحكومته إلى عدن والوطن بأسره فالوطن يتسع للجميع دون إقصاء لأحد والسلطة تتسع للجميع والثروة تكفي الجميع والعدل يجب أن يعم الجميع وعدن بحاجة الى ان نسوّرها بالعدل وليس بالدبابات والمدافع، ومادون ذلك أرض خراب !!!

نعم للسلام.. لا للحرب..

تعليقات القراء
453845
[1] يا علي موحبا، انت اول من اسال الدم في عدن وأول من عملت جحافلكزخلاف القانون والنظام، والاخلاق!!!!
السبت 28 مارس 2020
حنظله العولقي: الشبواني | غريب في دياره!!!!!!
اي وئبس تتحدث عنه؟؟؟ واي حكومه تتحدث عنها؟؟ وأي سعه تراها في عدن والجنوب تتسع للزيود وقمل الزيود، وجبروت الزيود؟ ومفهومهم للعيش المشترك؟؟؟خيبك الله من مزمهر ووضيع ومخرّف!!! ابعد كلما صار وحدث وبعد كل هذه التضحيات تريد ان تسحب شملة اهل اليمن لتزرعهم في الجنوب من جديد؟؟؟ انت بدون شك غبي ولو لم تكن كذلك لما سمعنا نباحك!!! اعتقدنا يوماً ان هروبك وبقأءك خارج الحكم والعمل قد سنح لك بالفرصهزلتعيد تقييم ما كنت عليه من جبن وغبى سياسي فاذا بك اليوم تعيد الفكر المزيف والتوجهات التي خبرها شعبنا عبر مآسيه وتضحايته التي اكتوى بها في عهدك الدامي وفي من خلفوك من جحافل الدم والضغينه والمناطقيه، اي رئيس ولمن رئيس مركوز اختاره اهل اليمن ج ع ي فقط ولم نعترف به وشرعيته مرفوعه بمسامير زيديه لا لنا فيها معلم او موافقه او تفويض، وانت تعرف هذا، لكن كما يقول المثل لا القحبه تتوب ولا الماء يروب! قبحك الله وانت ترى عدن تزدهر في عهد دنبوع عميل مركّب ، استحي شويه/ حنظله العولقي الشبواني:/ فضلاً انشر يا مشرف✍️

453845
[2] نعم عدن في فوضه واغتيلات وجرم كبير لاكن كل هدفك تمسيح هذا بهذا ولايهمك مايحدث بعدن
السبت 28 مارس 2020
دحان قطن | الرواء ابين
لاتحاول تمسح هذه بهذه اعداماتكم كانه بالجمله ثم تبع ذالك اغتيالات ممنهجه وتطلعوهم من داخل بيتهم علن وخطف



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
بن بريك يدعو السعودية لاصدار بيان يوضح موقفها من مطالب المجلس الانتقالي
في ثاني يوم هدنة :قصف مدفعي متبادل بين قوات الجيش والانتقالي في ابين
ناطق الكهرباء : هل عدن فعلا عاصمة..؟
محمد العرب:: يؤكد مصرع رئيس جهاز المخابرات العسكرية الحوثية ويكشف عن مكان تواجد جثته
وكالة دولية : حفارو القبور في اليمن تحت الضغط وسط ارتفاع كبير في وفيات الفيروس
مقالات الرأي
إختيار التوقيت المناسب في شتى المجالات ومناحي الحياة يعتبر من أهم عوامل النجاح الأساسية ، لا يمكن أن تختار
عشت نصف عمري في مدينة عدن، وكان صيفها الجبار يقتلني! لم يكن نظام الحزب يسمح للمواطنين بامتلاك مكيفات الهواء
  اعترف والاعتراف سيد الإدلة اننا شعب لايعيش في محيط شعوب العالم بل اننا نسكن في كوكب اليمن العجيب
هيئة رئاسة المجلس الإنتقالي الجنوبي   تشكيلة من وزراء ومحافظين ووكلاء وبرلمانيين في عهد هادي، بل ومنذ عهد
  أسامة الروحاني   ما أن وصل فيروس كورونا إلى اليمن، حتى بدأ بالانتشار سريعاً في الشمال، ولم تعترف سلطات
  حرب ابين الحالية هي أسوأ حرب قد تكون في التاريخ فلعنة هذه الحرب ان طرفيها يعلمان انها حرب استنزاف لهما ليس
تابعت مثلما تابع الكثيرون مسلسل #البرنس على قناة MBC خلال رمضان، رغم ابتعادي لفترة طويله عن متابعة
أيا سيدتي:أني قدعشقتكِ وأننيعاشقً مكتمل الأوصافِ ولي قصيدةً في الهواء حروفها نزلت من "رب"ِ السماءِ وأنني "ربً"
الأمر ليس أني أدمنت الألم ، بالعكس أنا سعيدة جداً هذا العام وأعتبر نفسي من المحظوظين القلة في 2020 والذين عاد
عيدكم... أيها الطيبون و الطيبات.. أيتها العزيزات و الأعزاء.... عيدكم بطاقات عزاء !!!! وبينها بطاقات امل يسطرها
-
اتبعنا على فيسبوك