مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 30 مارس 2020 02:21 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

من يشعل النار في المهرة

الثلاثاء 18 فبراير 2020 01:09 مساءً
الحديدة (عدن الغد) خاص:

تقرير / محمد حسين الدباء:

تعد المهرة هي ثاني أكبر محافظات اليمن من حيث المساحة حيث تبلغ قرابة 82405 كيلومتر مربع، وتقع في الجانب شرق اليمن، وتطل هذه المحافظة على أحد أهم المضائق البحرية في المنطقة وهو مضيق هرمز الذي يفصل بين مياه الخليج الفارسي من جهة ومياه خليج عمان وبحر العرب والمحيط الهندي من جهة أخرى، ويمر منه 40 % من نفط العالم المنقول بحرا ومن ثم من يسيطر على هذه المحافظة يبسط نفوذه الكامل على هذا الممر المائي ذو الأهمية الاستراتيجية الهائلة وتمتاز محافظة المهرة بخلجانها وموانئها الطبيعية.

ما الذي يحدث في المهرة ؟!

وبعد خمسة أعوام من الحرب في اليمن وخروج المهرة عن ساحة المواجهات العسكرية داخل اليمن ها هي اليوم تعود للمشهد المشتعل، حيث اندلعت مساء أمس الاثنين اشتباكات مسلحة بين قوات من الجيش ومسلحي القبائل بالمهرة، بالقرب من منفذ شحن الحدودي.

قالت رواية حكومية وزعتها السلطة المحلية بمحافظة المهرة مساء أمس الاثنين: "إن رتل من قوات التحالف العربي المسنودة بقوات المهام الخاصة بمحافظة المهرة تعرضت ظهر أمس لكمين مسلح نصبه مجموعة من المتمردين المسلحين على الطريق المؤدي الى منفذ شحن.

واكدت مصادر محلية -بحسب الرواية- أن قوات التحالف كانت في طريقها الى منفذ شحن يرافقها عدد من ضباط وأفراد المهام الخاصة، وذلك ضمن مهمة دورية معتادة للقيام بعملية التفتيش الروتيني اليومي على جهاز الاسكنر، الى جانب استقصاء طبيعة الوضع الأمني في المنفذ وغير ذلك من المهام.

واشارت المصادر أن الكمين الذي نصب على الطريق الرئيسي قوبل بمواجهة عنيفة من قبل قوات التحالف وقوات المهام الخاصة، والذين تمكنوا من افشاله في الحال، كما قاموا بملاحقة الجناة الذين لاذوا بالفرار .. لافتا الى ان انه لم تنتج اية خسائر عن الكمين.

على ذات الصعيد أدان مصدر مسئول بالسلطة المحلية بمحافظة المهرة الكمين الغادر الذي استهدف قوات التحالف العربي .. معتبرا ذلك تجاوزا خطيرا وتعديا صارخا للنظام والقانون، ومحاولة يائسة من قبل الجماعات الخارجة عن النظام والقانون لإثارة الفوضى في المحافظة والاخلال بالأمن واقلاق السكينة العامة.

وحذر المصدر تلك الجماعات المتمردة والخارجة عن النظام والقانون من مواصلة اعمالها الاجرامية .. مؤكدا أن صبر السلطة المحلية بدأ ينفذ وفي حال استمرت مثل هذه الممارسات الخطيرة فإنها ستضرب بيد من حديد .. لا فتا إلى أن أمن محافظة المهرة واستقرارها يبقى خطا أحمر.

الرئيس هادي يصدر توجيهاته

وجه فخامة رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة والأمن، المشير ركن عبدربه منصور هادي، مساء أمس الإثنين كافة الأجهزة والوحدات الأمنية والعسكرية بمحافظة المهرة، بسرعة التعامل بحزم واتخاذ كافة الاجراءات والتدابير المناسبة ضد من يقلقون الأمن والسكينة العامة بالمحافظة.

وجاءت توجيهات فخامة رئيس الجمهورية على خلفية الكمين الذي نصبه مسلحون في محافظة المهرة أمس واستهدفوا من خلاله رتل من قوات التحالف العربي أثناء ما كانت في طريقها إلى منفذ شحن.

وأكد المصدر أن فخامة رئيس الجمهورية وجه نائبه الفريق علي محسن الأحمر بالتعامل مع الموضوع وتوجيه السلطة المحلية والقيادات العسكرية والأمنية بالمحافظة وعلى رأسها محافظ المحافظة الشيخ راجح باكريت، وقائد المحور، وكافة الأجهزة والوحدات العسكرية والأمنية بالمحافظة للتعامل بحزم مع كل من تسول له نفسه المساس بأمن واستقرار ونشر الفوضى بالمحافظة.

وبيّن المصدر أن نائب رئيس الجمهورية الفريق علي محسن الأحمر، بدوره، قام بالتواصل مع محافظ محافظة المهرة الشيخ راجح سعيد باكريت، وقائد المحور، وابلغهم بتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية.. مشددا على ضرورة وضع حد لعصابات التمرد تلك وغيرها من قطاع الطرق والضرب بيد من حديد.

وحسب المصدر فإن محافظ المحافظة وقائد المحور بدورهما وجها كافة الأجهزة والوحدات العسكرية والأمنية بالمحافظة للتقيد بتوجيهات فخامة الرئيس والتعامل بكل حزم مع كل من تسول له نفسه المساس بأمن واستقرار المهرة واقلاق سكينتها العامة.

تصاعد التوتر في المهرة

نظم أبناء المهرة أمس الاثنين وقفة احتجاجية تنديدا بتهميش المهرة من حصة تأشيرات حجاج بيت الله الحرام.

ووجه المحتجون في بيان الوقفة الذي ألقاه الأستاذ مبروك الكثيري، رسالة إلى وزير الأوقاف والإرشاد أحمد عطية، أن أبناء المحافظة لن يسكتوا على تهميشهم ومصادرة حصتهم من تأشيرات الحج.

وهدد المحتجون بالتصعيد واتخاذ خيارات عبر الأطر الرسمية والقانونية حال عدم اتخاذ إجراءات تصحيحية وإعطاء المحافظة حصتها المناسبة أسوة بالمحافظات الأخرى.

وناشد المحتجون فخامة رئيس الجمهورية المشير الركن عبد ربه منصور هادي، بالتدخل العاجل وإعادة النظر في عملية توزيع تأشيرات الحج وإنصاف المهرة وإعطائها حصتها من التأشيرات.

وأكد البيان أن تخصيص 50 تأشيرة لمحافظة المهرة من أصل 25 ألف تأشيرة لليمن يعد ظلما وتهميشا.

من جانبه، ألقى كلمة الخطباء والأئمة، الشيخ عبدالله أحمد رحيّم، أشار فيها إلى أن منح المهرة 50 تأشيرة من أصل 25 ألف تأشيرة ظلم وتهميس للمهرة.

وأكد أن المهرة لن تقبل بهذه الأساليب، وسيعمل الجميع يدا واحدة لإنهاء هذا التهميش، داعيا الرئيس هادي ومحافظ المحافظة إلى ضرورة إنصاف المحافظة في توزيع تأشيرات الحج.

ورفع المحتجون لافتات طالبوا فيها الرئيس هادي بإقالة وزير الأوقاف الإرشاد، مناشدين حكومة المملكة العربية السعودية وصاحب السمو الملكي الفريق ركن الأمير فهد بن تركي آل سعود والسفير السعودي لدى اليمن محمد آل جابر بإعطاء المهرة منحة كريمة لأداء فريضة الحج وعدم ترك المهرة تحت وطأة فساد وزير الأوقاف.


المزيد في ملفات وتحقيقات
الملائكة ..ومعركة البقاء..
بقلم ✏ مروان التميمي تتساقط الأرواح وتتهاوى الدول وتنهار من بلاء حل بالعالم اجمع يغزو كل بقعة ..وينتشر بأقصى سرعة ..لا مجال للانسحاب والاستسلام .. المنافذ مغلقة
فيروس كورونا: هل تقضي درجة الحرارة المرتفعة على الوباء؟
تستشري الكثير من الأمراض المعدية أو تنحسر في مواسم معينة من السنة؛ إذ تنتشر الإنفلونزا وفيروس نورو المعوي في الأشهر الباردة، بينما تبلغ معدلات الإصابة بالتيفود
تحليل سياسي : لماذا اطلق بحاح النار على الجميع الآن؟
قراءة وتحليل لمقال مستشار رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة اليمنية الأسبق خالد بحاح حول الأوضاع في اليمن... - الانتقالي أخفق بتقديم نموذج مشرف في عدن- عدن تدفع ثمن خمس


تعليقات القراء
444444
[1] دعوة إلى أحرار اليمن الشرفاء في كل مكان.
الأربعاء 19 فبراير 2020
القعقاع | عدن
الأمور لا تحتاج إلى تفكير وتحليل وأستنتاج، وهي واضحة وضوح الشمس في عز النهار..من يحاول إشعال نار الفتنة في المهرة، هو نفسه من أشعلها في (عدن، وأبين، وشبوة، وسقطرى، وحضرموت) وسوف يواصل إشعال الحرائق والفتن في (الجنوب) كل ما تمكّن من ذلك، ووجد الخونة والعُملاء والبيّاعين، وما أكثرهم اليوم في اليمن وفي الجنوب تحديداً، لأن هدف هذا العدو اللّعين هو الوصول إلى مطارات وموانئ وجزر وثروات الجنوب الأبي.. إنها دويلة الشر والإرهاب والإجرام، التي أرتمت في أحضان الفرس واليهود والصليبيين، وإعلان حرباً عدوانية ظالمة متواصلة ضد أوطان وشعوب العرب والمسلمين وتحديداً اليمن العظيم، وقتل وتجويع ملايين الفقراء والمستضعفين من أبناء الأُمة، في الوقت الذي تبني فيه حدائق للكلاب في الغرب، وتشتري الأسلحة المحرّمة دوليّاً بمليارات الدولارات لتدمير أوطان العرب، وقتل السُجد الركوع من أبناء المسلمين..وما يهمّنا هُنا هو توجيه (دعوتنا) هذه إلى أهلنا الشرفاء في اليمن العظيم في الداخل اليمني الذي يحاول (عبيد) الفرس واليهود والصليبيين أن يكسروا إرادة (يمن الحكمة والإيمان) وإذلال شعبه الأصيل وإخضاعه لتنفيذ أوامرهم وأتباع إملاءاتهم بهدف تحقيق أطماهم ورغباتهم القذرة على حساب سيادة وكرامة وحقوق اليمنيين..أن الأعداء من الأعراب الغزاة (التتّار) الجُدد يحاربونكم اليوم بسلاحهم، ويحرقون أبطال جيشكم الوطني الجسور بقنابل طائراتهم المحرِقة..أنتم تمتلكون سلاح أقوى من سلاحهم أن أردتم الدفاع عن سيادتكم وكرامتكم، وتاريخكم وحضارتكم، وعن أرضكم وعرضكم، وردعهم وتأديبهم ووضعهم في مكانتهم و مستواهم الحقيقي.. أنه سلاح حرب الأقتصاد وهذا الذي سوف يرعبهم ويدك أبراجهم الزجاجية التي شيدوها من ثرواتهم التي جمعوها من الحرام، وأحرموا فقراء الأُمة من فتيت الطعام.. نقول: أقطعوا شراء وأستيراد جميع بضائع أسواق (دبي) المقشوشة والمزوّرة التي تعود قيمتها إلى حسابات الفرس واليهود والصليبيين ومن ثم يقتلونكم بها.. الدعوة موجهة إلى (التجّار) وإلى المستهلكين اليمنيين في الجنوب والشمال، وفي كل مكان.. بهذه الخطوة، وانتم قادرين عليها بكل سهولة، أنتم سوف تنتصرون لوطنكم ولشعبكم، ولسيادتكم وكرامتكم اليمنية.. فهل أنتم فاعلون؟؟؟!!!

444444
[2] الحقيقة كما هي لا كما يريدها العبيد الأقزام.
الأربعاء 19 فبراير 2020
المراقب | عدن - كريتر
مشايخ وضباط أستخبارات دويلة العدوان والفجور- الإماراتية- لا يخافون الله ولا يخجلون من الناس- عند ما يفاخرون بغزوهم الوضيع وعدوانهم الفاشل ومخازيهم المفضوحة. يدّعون أنهم دخلوا الجنوب لمحاربة الإرهاب. وهم يعلمون أن ملايين الشعب اليمني والعرب والمسلمين في العالم يعلم تماماً أنهم (يكذبون) وأنهم من صنع الإرهاب في اليمن ويدعمه بالمال والسلاح والأعلام. هم يفعلوا كل ذلك بهدف تقويض الدولة اليمنية ومؤسساتها الرسمية، حتى يتمهّد لهم الطريق في الوصول إلى الموانئ والمطارات والجزر والثروات اليمنية في الجنوب.هم من عمل على تأسيس ميليشيات مناطقية، وهم من دعم الأنقلابات على الحكومة الشرعية، وهم من يفتعل المشاكل والمتاعب والأزمات للدولة اليمنية، وتقويض سلطاتها الدستورية في (الشمال والجنوب) . دعموا الحوثيين لدخول صنعاء، ودعموا (الحوثيين وعفاش) أيضاً لدخول عدن. أفتعلوا (شماعة الإخوان) للأنتغام للعفاشيين من حزب الإصلاح وهذه (مهزلة) من كُبرى المهازل، وكأن الناس لم تعُد تميّز الصح من الخطاء، ولا الحقائق من الأكاذيب والمهازل التي يصنعها الصغار وأراذل القوم من الأعراب.. حزب الإصلاح اليمني ليس (الإخوان) كما يحاول تصويره (عبيد) إيران الفُجّار الأشرار، ولكنه حزب يمني عريق وحزب دولة لكل المقاييس، ومن أكبر الأحزاب المنتشرة على الأرض اليمنية (شمالاً وجنوباً) وحزب له مشروع وطني وبرنامج ونظام داخلي، وله قاعدة جماهيرية عريضة وقويّة ومتماسكة على رغم كل ما مر به الوطن من أحداث وحرب و مؤامرات..إلى هُنا وبس.. ولدينا المزيد.. وهذه الحقيقة كما هي لا كما يريدها الفُجّار الأشرار، وعُملائهم من العبيد الأقزام..

444444
[3] تعليق على الموضوع وعلى المراقب رقم 2
الأربعاء 19 فبراير 2020
ابو احمد | عدن
اولا محافظة المهرة لاتطل على مضيق هرمز ..ثانيا اسمه الخليج العربي وليس الفارسي يا دباء ..اتذكر الرئيس عبدربه قبل سنتين ذهب الى المهرة لنزع فتيل التوتر و اعتقد انه فشل كعادته ..و اعتقد انه لن يستطيع حل الموضوع بتوجيهات من الرياض ..حزب الاصلاح حزب اخواني مبطن و حزب انتهازي لا يعرف الا من ينتمون اليه و ليس حزب دولة ..حزب ديني قبلي انشئه عبدالله بن حسين الاحمر وخرج من تحت عباءة المؤتمر ..في ايام عفاش كان يحصل على ثلاثين مقعد فقط في البرلمان بس كان بعمل اللي يشتي في صنعاء وكان يتبجح حميد باخوه صادق شيخ حاشد ..ما عجبهم الوضع و طمعوا في كرسي الحكم و كانوا من حرض على الخروج على الحاكم وركبوا ماسموه ثورة 11 فبراير و نصبوا خيامهم الى جانب خيام الحوثي ..تركوا المقدشي يلقى حتفه على يد الحوثة ولم يصمدوا ساعات في الفرقة وجامعة الايمان ..لم يعد للاصلاح حاضنة لا في الشمال ولا في الجنوب .اما عفاش من كان يدللهم فقد خانوه ..و قتل شهيدا على يد الحوثة الانجاس ..كله عمل حميد و صعتر والزنداني ..الله يشلهم



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: شركة النفط بعدن تعلن تخفيض سعر البترول (Translated to English )
حصري : شركة طبية بدأت سحب عقار الكلوروكين المضاد لفيروس كورونا من الصيدليات بعدن تمهيدا لبيعه للخارج (Translated to English )
وصول سيارات اسعاف لعدن من الصحة العالمية ووزارة الصحة تشكو الاستيلاء على 9 منها (Translated to English )
عاجل: مقتل شخص باطلاق نار اثر نزاع على ارضية بقرية قرو غرب عدن
يارا : هذا ما عرفته عند وصولي إلى اليمن
مقالات الرأي
من خلال قراءتنا لمذكرة رئيس الوزراء مخاطباً وزير النقل صالح الجبواني  جاء فيها، ( نظراً للإخلال الجسيم في
عند اطلاعي وقراءتي لاهداف ومبادئ الائتلاف الوطني الجنوبي استوقفتني احدى فقرات مبادئ ذلك الائتلاف وتأملت في
في الوقت الذي جيش فيه النظام العالمي اليوم كل اجهزة الاعلام وحرك كافة المراكز الاعلامية مقروئه ومرئية
    لَقَدْ كَانَتِ السَّنَوَاتُ الْمَاضِيَةُ، وَفِي ظِلِّ وُجُودِ أَحْزَابٍ وتياراتٍ مُتَعَدِّدةٍ،
لم اعد مستغربا بعد اليوم من وقوع اليمنيين في ثالوث الشر الفقر والجهل والمرض الذي جثم عليهم قديما ولازال مستمر
خبرات و كفاءات علمية منسية لانه ليس هناك من يتبناه لدى صناع القرار والتعيينات، ومن يتواجدون حوالي رئيس
الاخ وزير الصحة العامة الدكتور ناصر باعومالاخ وكيل وزارة الصحة الدكتور على الوليديالدكتور عبدالناصر الوالي
عدن في واقع إنساني حرج وتعيش ظروفا بالغة التعقيد والصعوبة من جراء نزاع دموي، ولصالح الغير منسوب إلى أربع
ـ كورونا حيرَ العالمَ . وصاحبُنا حيرنا .ـ كورونا خطيرٌ فتاك . وصاحبنا نجمُ شباك .ـ كورونا ما فهم أحدٌ أصلَه .
من مراد و تاريخها، مراد من أشهر القبائل اليمنية ومن قدمها عراقة وتاريخ ولها أحرف من نور سطرها لها التاريخ
-
اتبعنا على فيسبوك