مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 20 سبتمبر 2020 12:24 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

ما هي خطة ترامب للسلام في الشرق الأوسط؟

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب (الى اليسار) ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في البيت الابيض بواشنطن يوم الثلاثاء. تصوير: جوشوا روبرتس - رويترز.
الأربعاء 29 يناير 2020 01:34 مساءً
رويترز

بعد مرور أكثر من عامين على اقتراح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لأول مرة خطة لاستئناف عملية السلام الإسرائيلية الفلسطينية المتوقفة منذ فترة طويلة، كشف الرئيس الأمريكي يوم الثلاثاء تفاصيل اقتراحه لحل صراع أعيا صناع السلام على مدى عقود.

 

* ما هي القضايا الرئيسية؟

- وضع القدس التي تضم أماكن مقدسة لدى اليهود والمسيحيين والمسلمين.

- رسم حدود متفق عليها بين الجانبين.

- التوصل لترتيبات أمنية لتهدئة مخاوف إسرائيل من تعرضها لهجمات من الفلسطينيين وجيران معادين لها.

- المطلب الفلسطيني بإقامة دولة في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس الشرقية وهي أراض استولت عليها إسرائيل في حرب عام 1967.

- إيجاد حل لمحنة ملايين اللاجئين الفلسطينيين.

- ترتيبات لتقاسم الموارد الطبيعية الشحيحة، مثل المياه.

- المطالب الفلسطينية بإزالة المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية والقدس الشرقية. ويعيش الآن أكثر من 400 ألف إسرائيلي بين نحو ثلاثة ملايين فلسطيني في الضفة الغربية، إلى جانب 200 ألف مستوطن آخر في القدس الشرقية.

* ما الذي تقترحه الخطة؟

بموجب اقتراحات ترامب، ستعترف الولايات المتحدة بالمستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة.

بعد أن ألقى ترامب كلمته التي أذاعها التلفزيون، أصدر البيت الأبيض على الفور بيانا يحدد النقاط الرئيسية:

- خريطة لترسيم الحدود من أجل ”حل دولتين واقعي يتيح طريقا تتوافر له مقومات البقاء للدولة الفلسطينية“.

- دولة فلسطينية منزوعة السلاح تعيش في سلام إلى جانب إسرائيل، لكن بشروط صارمة من المرجح أن يرفضها الفلسطينيون.

- وافقت إسرائيل على ”تجميد الأرض“ لمدة أربع سنوات لضمان أن يكون حل الدولتين ممكنا، لكن مسؤولا سياسيا كبيرا قلل لاحقا من فكرة تجميد الاستيطان.

- الإبقاء على الوضع القائم في الحرم الشريف بالقدس، ويقع في الجزء الشرقي من المدينة الذي احتلته إسرائيل في حرب عام 1967.

- إسرائيل ”ستواصل حماية“ الأماكن المقدسة في القدس وضمان حرية العبادة لليهود والمسيحيين والمسلمين والديانات الأخرى.

- ستبقى القدس موحدة وستظل عاصمة إسرائيل.

- ستضم عاصمة دولة فلسطين مناطق في القدس الشرقية. وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في وقت لاحق إن العاصمة ستكون في أبو ديس التي تقع على بعد 1.6 كيلومتر شرقي البلدة القديمة في القدس.

- دعا شق -اقتصادي- للخطة أُعلن في يونيو حزيران الماضي إلى إقامة صندوق استثماري بقيمة 50 مليار دولار لدعم الاقتصاد الفلسطيني واقتصاد الدول العربية المجاورة.

* لماذا إعلان الخطة الآن؟

يقول منتقدون للخطة إن كلا من ترامب ونتنياهو يريد أن يصرف الأنظار عن مشاكل داخلية. فترامب يواجه محاكمة في مجلس الشيوخ في إطار مساءلة يمكن أن تؤدي إلى عزله، بينما وُجهت إلى نتنياهو تهم فساد في نوفمبر تشرين الثاني. وينفي الاثنان ارتكاب أي مخالفات.

كما أن كليهما مقبل على انتخابات: نتنياهو في مارس آذار وترامب في نوفمبر تشرين الثاني. وفشل نتنياهو مرتين في الحصول على أغلبية في الكنيست بعد جولتي انتخابات العام الماضي.

أرجأ ترامب مرارا طرح خطته لتجنب إثارة مشاكل انتخابية لنتنياهو لأن أي تنازلات بشأن المستوطنات أو الدولة الفلسطينية ستسبب له مشكلات بين قاعدته الانتخابية اليمينية.

غير أن عامل الوقت يقيده أيضا سياسيا، وقد لا يستطيع الانتظار شهورا حتى تقرر إسرائيل من هو رئيس وزرائها المقبل وفقا لما قاله مصدر مطلع على فكر فريق خطة السلام.

* ما هي فرص الخطة؟

انهارت آخر محادثات سلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين في عام 2014.

وتشمل العقبات توسيع المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة وانعدام الثقة بين الجانبين على مدى عقود.

وفي نوفمبر تشرين الثاني، خالفت الولايات المتحدة سياسة مطبقة منذ عقود عندما أعلن وزير خارجيتها مايك بومبيو أن واشنطن لم تعد تعتبر مستوطنات إسرائيل على أراضي الضفة الغربية مخالفة للقانون الدولي.

وينظر الفلسطينيون ومعظم المجتمع الدولي إلى المستوطنات على أنها غير قانونية بموجب القانون الدولي. وترفض إسرائيل ذلك.

وشهد العقدان الأخيران أيضا صعود حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إلى السلطة في قطاع غزة. ويدعو ميثاق تأسيس حركة حماس إلى تدمير إسرائيل، والحركة في خضم صراع على السلطة مستمر منذ عقود مع السلطة الفلسطينية المدعومة من الغرب برئاسة محمود عباس.

* ما هي ردود الفعل؟

وصف نتنياهو، الذي تحدث بعد ترامب في واشنطن، الإعلان بأنه ”يوم تاريخي“.

وشبّه خطة ترامب باعتراف الرئيس الأمريكي هاري ترومان بدولة إسرائيل في عام 1948.

وأضاف نتنياهو موجها الحديث لترامب ”لقد أصبحتَ في هذا اليوم أول زعيم في العالم يعترف بسيادة إسرائيل على مناطق في يهودا والسامرة بالغة الأهمية لأمننا ومحورية لتراثنا“، مستخدما الاسم التوراتي للضفة الغربية.

ووصف عباس خطة ترامب بأنها ”صفعة القرن“.

وقال عباس في كلمة نقلها التلفزيون من رام الله بالضفة الغربية المحتلة ”أقول للثنائي ترامب ونتنياهو إن القدس ليست للبيع، كل حقوقنا ليست للبيع وليست للمساومة. وصفقتكم، المؤامرة، لن تمشي“.

وقال سامي أبو زهري المسؤول في حماس لرويترز ”تصريحات ترامب العدوانية ستفجر غضبا كبيرا“.

وأضاف ”تصريحاته حول القدس فارغة وليس لها قيمة والقدس ستبقى أرض الفلسطينيين“.

وقالت القيادة الفلسطينية إنه لم يعد من الممكن اعتبار واشنطن وسيطا في أي محادثات سلام مع إسرائيل وذلك بعد سلسلة قرارات أصدرها ترامب أثارت سعادة إسرائيل وغضب الفلسطينيين.

ومن ذلك قراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس والتوقف عن تقديم مساعدات إنسانية بمئات الملايين من الدولارات للفلسطينيين.

واعتبر كثيرون تخفيض المساعدات هذا وسيلة ضغط على القيادة الفلسطينية للعودة إلى طاولة المفاوضات. لكن ذلك فشل حتى الآن.


المزيد في أخبار وتقارير
اللواء صالح علي حسن يوجه مناشده عاجلة للإفراج عن اللواء محمود الصبيحي ورفاقة
وجه القائد العسكري البارز اللواء الركن صالح علي حسن رسالة مناشده عاجلة الى المجتمع الدولي وقيادة التحالف العربي وحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي وإلى المنظمات
سياسي سعودي يعلق على قرارت تغيير جميع مدراء عموم مديريات عدن
علق الكاتب السعودي خالد الزعتر على القرارات التي اصدرها محافظ محافظة عدن احمد حامد لملس، بتغيير مدراء عموم مديريات العاصمة. وقال الزعتر في تغريدة له: ‏المرحلة
مدير امن محافظة لحج في اجتماع استثنائي بقائد مكافحة الإرهاب ومدير شرطة الحوطة
في لقاء جمع مدير امن محافظة لحج بكلا" من قائد مكافحة الإرهاب محمد الفيضي ( ابوسام ) ومدير امن مديرية الحوطه الملازم عواد الشلن بعد ان ساد التوتر بين الطرفين في الاونه




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مصادر : قيادي حراكي وأخر بالشرعية يستعدان لفتح مصنعين في القاهرة واديس ابابا
مواطنة عدنية تعرض مبلغا من المال مقابل خدمة بالغة الاهمية.. تعرف على القصة
حصري لعدن الغد: السيرة الذاتية لمدراء عموم مديريات عدن الجدد
3 صرافين يتلاعبون بسوق الصرف في عدن وسط عجز تام من البنك المركزي
عاجل: قرار تعيين مدراء عموم مديريات جدد بعدن الاسماء
مقالات الرأي
( المسيطر إقتصـاديا مسيطر سياسيـا ) .. هكذا يجب ان نفهم جوهـر الحدث الماثل أمامنا،وهكذا يجب ان نقرأ المعادلة
تحرير العقول وحرية الفكر.. أخي الجنوبي في الشرعيه وفي الانتقالي ، اخواني واخواتي الجنوبيين المعتدلين والفئة
  كثيرة هي الأتصالات التي تردني من أبناء الشعب الجنوبي تسالني عن سبب غيابي عن المشهد الجنوبي، وأرد عليهم
عودة القيادة السياسة ممثلة بفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية والقائد الاعلى للقوات المسلحة
مصطلح المشروع العربي 2019 - 2020؟ أصبح الكثير من الاخوة يحتار بين ميول العاطفة وحقائق الواقع للتعامل مع شعارات
  بقلم / صالح علي الدويل باراس ✅الانتقالي ليس دولة ولم يعلن عند اشهاره انه ضد شرعية الرئيس منصور بل حامل
كل الاستطلاعات وكل التجمعات وكل شرائح المجتمع الجنوبي تبحث عن اسباب هروب قيادات المكونات التي قالت إنها قد
  _______________   السفارة الإثيوبية (سابقا) والمملوكة لوزارة الخارجية الإثيوبية والتي تقع في حافون بالمعلا
عندما بدأت عاصفة الحزم وانطلاق العمليات العسكرية في مارس 2015م ضد مليشيا الحوثي كان لدينا أمل بتحالف العربي
  في بادئ الأمر ينبغي التوضيح الى أن الأستاذ أحمد حامد لملس، لم يقبل العودة إلى العاصمة عدن بعد تعيينه
-
اتبعنا على فيسبوك