مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 24 سبتمبر 2020 08:29 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
السبت 25 يناير 2020 10:23 صباحاً

سقوط مأرب وانعكاسات السقوط على الجنوب

سقوط مأرب بأيدي القوات الحوثية  يضاعف الخطر على الجنوب من جوانب عدة.

اولا:

 تغيير ديمغرافي للمحافظات الجنوبية  

حضرموت -المهرة - شبوة - عدن بسبب حركة النزوح الكبيرة التي ستتم في حال سقطت مارب كونها تمثل مخيم نزوح كبير  لكثير من سكان محافظات الشمال وللعائلات الفارة من آلة القمع والتنكيل في محافظات سيطرة الحوثيين .

 

ثانيا:

سقوط مأرب يعني سقوط  بقية محافظات الشمال بشكل كامل  باعتبار مأرب مركز التحكم و في حال حدث المتوقع سنكون أمام فصل جديد لهجوم حوثي  باتجاه الجنوب تحت يافطة محاربة العدوان والدواعش لاننا نعلم ان مشروع الحوثيين باطني أكثر مما هو ظاهري كما هو مشروع الجماعات والأحزاب الشمالية الأخرى.

 

لهذا يكمن الحل لهذه المشكلة بتطبيق اتفاق الرياض ونزع عناصر التوتر بين الانتقالي والاصلاح و يأتي في مقدمتها رحيل القوات العسكرية من شبوة وحضرموت وانخراطها في جبهات القتال و في المقابل على   ان الانتقالي والجنوبيين التعاطي بإيجابية في مسألة عودة الحكومة الى عدن لادارة الأوضاع ومتابعة مجريات المعارك في الجبهات وتذليل العقبات لتحقيق الهدف المشترك للجميع وهو القضاء على العدو المشترك وإضعاف النفوذ الفارسي .

 

و في حال تحقق هذا الأمر سيكون الاصلاح امام اختبار حقيقي لمعرفة ماذا كانت أهدافه وطنية حقيقية ترتبط  بمعاناة الشعب في اليمن أم أنها مجرد اهداف ظاهرية لتتويه الناس تحت عنوان محاربة الحوثيين وخلفها مشاريع عابرة للحدود وتخدم أجندات  اقليمية وتتخذ من الحرب في الداخل مطية في الوصول إلى رغبات قطر وتركيا في المنطقة .





شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
وأنت تجر أنفاسك الأخيرة في متاهة الخلود الذي كنت تتغنى بها، تذكر من توهم فيك الخلاص، ومد إليك بساط ثقته لعقد
لاشيء يوازي حرص العائل الا الاهتمام والالمام بمتطلبات الرعية . ولا شيء يواسي كبت الشعور وثورة الاستشعار
كنت ولازلت حتى اليوم وانا اقول إن الفساد الإداري والمالي الذي يمارس من قبل بعض القيادات العسكرية والأمنية
  المجتمع الدولي لا يهتم بالكيفية التي تأتي بالحكومات ولا يلتفت إلى بدايات حياتها أكانت قد جاءت بالتداول
اذا اردنا تحقيق هدفنا في نيل حرية شعبنا واستقلاله واستعادة دولته الجنوبية على كامل تراب ارضنا الجنوبية علينا
قال محمد علي الحوثي خلال حفل لمليشياته في صنعاء ان عودة هادي ومن معه الى صنعاء مستبعد ومرفوض من معظم ابناء
بعد أن غاب عنا طويلا طويلأ اللواء الركن احمد البصر سالم رئيس أركان المنطقة العسكرية الرابعة رئيس اللجنة
باختصار شديد رسالة نوجها لحكومة الشرعية المنفية في فنادق الرياض وقطر وتركيا. كفى عبثا بما يجري للاهالي في عدن
-
اتبعنا على فيسبوك