مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 03 أبريل 2020 12:52 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأحد 12 يناير 2020 11:48 صباحاً

أين العدالة ؟

كان الخليفة عمر بن عبد العزيز قد جمع نفراً من الفقهاء والعلماء، وقال لهم: «إني قد دعوتكم لأمر هذه المظالم التي في أيدي أهل بيتي، فما ترون فيها؟ فقالوا: يا أمير المؤمنين : إن ذلك أمراً كان في غير ولايتك، وإن وزر هذه المظالم على من غصبها»، فلم يرتح عمر إلى قولهم وأخذ بقول جماعة آخرين منهم ابنه عبد الملك الذي قال له: أرى أن تردها إلى أصحابها ما دمت قد عرفت أمرها، وإنك إن لم تفعل كنت شريكاً للذين أخذوها ظلماً. فاستراح عمر لهذا الرأي وقام برد المظالم إلى أهلها، فانتزع أراضٍ وأملاك من بني أمية وأقرب الأقربين إليه وردها إلى بيت المال وإلى أصحابها..

الأمم التي علا شأنها وارتقت، إنما نهضت بقيم العدل والمساواة بين الرعية ومجموع قواعد السلوك المنضبط بدءاً من قيمة العدل التي هي أساس الحكم وانتهاءً بالهمة العالية في أداء الواجبات. فالأمة التي يمارس حكامها الظلم واستغلال النفوذ والفساد على نطاق واسع، لن تنهض أبداً مهما تكاثرت مواردها وتعددت مصادر ثرواتها، لأن ثنائية الظلم والفساد مع غياب العدالة، لن تترك لها شيئاً تنعم به، والأداء الذي لا تصاحبه الهمة العالية فلا محالة إلى بوار..
نريد لبسط قيم العدالة الشاملة أن تأخذ صيحتُها كل الذين يؤذون الوطن وشعبه – دون أن يحملوا السلاح- وإذا كان حملة السلاح يحاربون الناس بأسلحة نارية، فإن الطفيليين والمضاربين يحاربون الشعب في قوته وأمنه الاقتصادي، وفي تنميته واستقراره. وإذا كان المتمردون يرتكبون الفظائع من نهب وسلب وتقتيل، فإن (هؤلاء) يفعلون الشيء نفسه لكن بسلاح لا يدرك خطورته إلا قليل، فقد باتت (الدولارات والدرهم والإماراتي والريال السعودي ) تمتلئ منها الجيوب والبطون بالسحت والمال الحرام، وهذا ما ظللنا نكرره في كل مرة ..
لقد بتُ أكثر قناعة بأن فئة من (النافذين القائمين على السلطة ) يحاربون الدولة وشعبها المكلوم .
إن بسط العدالة والحكم الراشد الذي يتحدث عنه سلطتي الانتقالي والشرعية إذا ما طُبق فعلاً لا قولاً، كفيل بكنس كل هذه المخازي والتشوهات..
وإذا ترسخت قيم العدل على النحو المطلوب لن يبقى عصياً على أفهامنا أن (موظفاً) عاماً بسيطاً كان يسكن بالإيجار، أو يتدين من صحاب البقالة . بل يرتفع وما يلبث إلا قليلاً حتى تسمع بأملاكه العقارية وشركاته التجارية واستثماراته الخارجية..
نعم.. يا سادة ، فإننا نريدها منكم تمكيناً للعدل وليس من دول أخرى توعدنا بالعدالة .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
شهود : قوات تابعة للأنتقالي تتجه غرب عدن عقب انتشار قوات يدعمها التحالف بالمنطقة
قوة يرعاها التحالف تبدأ انتشارها غرب عدن
تضارب الأنباء حول اكتشاف اول اصابة بفيروس كورونا في اليمن (تفاصيل خاصة)
قيادي في الانتقالي : هناك مخطط لإسقاط عدن من الداخل
عاجل: المعلا-سماع دوي انفجار
مقالات الرأي
حادثة تلو الأخرى،وتعدٍ يتبعه آخر،وتجاوزات لم تجد من يردعها أو يصدها،ورغم هذا وذاك غامر الأطباء والعمال
  د. محمد  مأرب التي جرب حربها الحوثيون في ٢٠١٥ هي مأرب التي يحاول "كتبة المحوات والتعاويذ" أن يختبروها
  بعد خمس سنوات من الحرب يتساءل الكثير من الناس اليوم عن الأسباب التي أدت إلى عدم حسم المعركة وحدوث بعض
حينما أطلق إسماعيل هنيّة لقب "شهيد القدس" على الجنرال الإيراني، قاسم سليماني، القائد السابق لفيلق القدس بعد
     د. عبدالرحمن الوالي    ((هذه مقالة كتبتها في 12 فبراير 2017م (قبل تأسيس الانتقالي) ويبدو أن محتواها
من ظن ان لحج تحررت لاستعادة شرعية الفنادق فهو واهم قضيتنا ليست شرعية او مناصب ...لحج خرجت للدفاع عن ارضها
عندما ينظر المرء إلى واقعنا نحن اليوم كأمة كانت تتربع كرسي صدارة العالم لقرون طويلة والتي وصفها ربنا سبحانه
لا شك أن محافظ محافظة مأرب اللواء" سلطان العرادة " هو من الرجال الكبار الذين سيسجل لهم التاريخ أنه مع الجيش
  _____   ما كتبته قبل يومين، عن وباء كورونا في صنعاء، أثار فزعا لدى شريحة من الناس، وجدلا على مستويات
  ----------------------- ٣- اليمن وطن وليس غنيمة حرب . واليمني مواطن ، وهو مالك السلطة ومصدرها ،  وليس رعوياً أو أسير
-
اتبعنا على فيسبوك