مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 09 ديسمبر 2019 03:32 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

جبهة حيفان.. قلعة حصينة ودرع متين للعاصمة عدن.. ومقاتلين دون مرتبات

الجمعة 22 نوفمبر 2019 05:58 مساءً
حيفان (عدن الغد) خاص:

تقرير: أنعم الزغير البوكري

 

منذ لحظات الحرب الاولى عام 2015 كان للابطال من ابناء الصبيحة والمناطق المجاورة لها بجبهة حيفان دور بارز في الدفاع على عدن والجنوب، ولأجل هذا دفعت فاتورة باهظة من أرواح شبابها ومناضليها.

وفي سبيل هذا تؤكد الاحصائيات استشهاد اكثر من 76 شهيد و163 جريح لترسم دماء أبناءها اروع قيم الوفاء والتضحيات وهي تسيل في تلك الجبال والهضاب، بالرغم من ماسطره الابطال الا ان الاغلبية منهم دون رقم عسكري أو مرتب الى يومنا هذا .. نلخص أوضاع هذه الجبهة وما تقابله من تهميش في هذا التقرير:

 

جبهة حيفان:

بين سلسلة جبلية شاهقة وطرق وعرة يستصعب على الحيوانات العيش فيها تقع جبهة حيفان والتي تنقسم الى ثلاثة قطاعات، قطاع الضباب، والسبل، إضافة إلى ضم جبهة عريم كقطاع تابع لها ، حيث استحدث أفراد للواء الرابع حزم مواقع في الجبال الشاهقة والتباب.

بين تلك السلسلة الجبلية الشاهقة يرابط المقاتلين من أفراد اللواء الرابع حزم تحت اشعة الشمس الحارقة وصقيع البرد القارس ، يرابط المقاتلين من أفراد اللواء الرابع حزم في أكثر من 36 موقع عسكري أغلبها في الجبال الشاهقة.

في زيارة قام بها مراسل صحيفة "عدن الغد" لمواقع المقاتلين بجبهة حيفان عريم، حيث وجد الابطال على قمم الجبال الشماء وفي ليالي شتوية ببردها القارس تتدفئ ببارود الرصاص ،رغم شحة الإمكانيات ،وغياب الدعم الكافي الا ان أولئك الابطال لازالوا مرابطين في مواقعهم القتالية منذ اكثر من خمس سنوات.

 

تضاريس جغرافية صعبة:

من خلال زيارتنا لمواقع المقاتلين في هذه الجبهة شاهدنا المشقة والمعاناة التي يواجهها المقاتلين، فهنالك مواقع في قمم الجبال الشاهقة ويتطلب المقاتل لأكثر من ساعتين حينما يريد الصعود الى موقعهم ناهيك عن صعوبة توصيل الغذاء الى كل المواقع القتالية الواقعة في قمم الجبال الشاهقة ، اضافة الى اسعاف الجرحى حيث يواجه الأفراد صعوبة بالغة عند انزال الجرحى من أعالي قمم الجبال.

 

مقاتلين في المواقع دون ارقام عسكرية اومرتبات:

في الوقت الذي تم دمج ترقيم كل أفراد المقاومه من قبل الشرعية واعطائهم مرتبات شهرية الا أفراد جبهة حيفان تم حرمانهم من الترقيم رغم صمودهم ومرابطتهم في مواقعهم القتالية ولم يتم دمجهم اسوة بالجبهات الأخرى.

وتحدث الينا العقيد وافي الغبس قائد اللواء الرابع حزم قائد جبهة حيفان عريم قائلا: لدينا أكثر من 700 فرد من أفراد المقاومة من أبناء الصبيحه وحيفان تم حرمانهم من الترقيم رغم صمودهم ومرابطتهم في المواقع القتالية منذ خمسة اعوام ، ناهيك عن أكثر من 800 فرد ممن لديهم ارقام عسكرية في الوية أخرى وممن لبوا النداء وصمدوا الى جانب إخوانهم للدفاع والذود عن الارض والعرض، الا أن ذلك لم يشفع لهم أمام لوبي الفساد حيث تم خصم مرتباتهم والبعض الآخر تم صرف نص مرتب لهم كمكافأة لهم لصمودهم وتصديهم للمليشيات الحوثية.

 

شهداء رؤوا بدمائهم الزكية ارض الوطن ورحلوا دون أن يتركوا مرتب لاسرهم:

وقال العقيد وافي الغبس قائد اللواء الرابع حزم قائد جبهة حيفان: لقد سقط اكثر 56 شهيد ،و163 جريح جميعهم من المقاومة وسقوا بدمائهم الزكية تراب هذا الوطن ورحلوا تاركين أسرهم خلفهم تتضرع جوعا دون أن يتركوا لهم مرتب وعلى الرغم من ذلك مايزال المقاتلين مرابطين في الجبهة بشكل يومي غير ابهين بمصير أسرهم من بعدهم .

 

تهميش ونسيان رغم أهميتها:

على الرغم من اهمية هذه الجبهة والتي تعتبر الصد الاول والحصن المنيع والحزام الأمني للعاصمة عدن وبقية المحافظات المجاورة ، فسبقوط هذه الجبهة سقوط لعدن وللمحافظات الأخرى ، ورغم اهمية هذه الجبهة ،ورغم انتشار مواقعها على سلسلة جبلية كبيرة ابتدأ من جبل ذبيان الا أنها مغيبة تماما ومهمشة من قبل الجميع، فلا غذاء معتمد لهذه الجبهة ولا تموين.

وعلى الرغم أن هذه الجبهة تشهد معارك شرسة هذه الأيام ،حيث تحاول مليشيات الحوثي بكل استماته الهجوم والتقدم للسيطرة على الجبال الشاهقة ،ولو نجحت مليشيات الحوثي بالسيطرة على تلك الجبال فحتما ستستطيع اسقاط طور الباحة في اقل وقت، وعلى الرغم من تلك المعارك التي تدور رحاها ،الا أنه لم ينظر إليها أحد من الشرعية وقيادة المنطقة العسكرية الرابعة وكأن الأمر لايعنيهم.

وأكد لنا العقيد وافي الغبس قائد اللواء الرابع حزم قائد جبهه حيفان عريم بقوله: المنطقة العسكرية الرابعة اعتمدت لأفراد هذه الجبهة وجبة واحدة وهي وجبة الغداء حيث تصل هذه الوجبة الى بعض المواقع العسكرية الساعة الثانية بعد الظهيرة.

وأضاف العقيد وافي الغبس: اما الوجبات الأخرى بمجهود شخصي من الأهالي حيث يتم تجهيزها في المنازل ويتم توزيعها على المواقع.

وتابع: المنطقة العسكرية الرابعة بعد كل ثلاثة اشهر تصرف لنا 15 كيس دقيق وهذا يعتبر 20% مما يستهلكه الأفراد في جميع المواقع بجبهة حيفان وعريم ،فلو أردنا أن نبحث عن احتياجات المواقع للتغذية حيث يطلع اكثر من 90 كيس دقيق في الشهر ناهيك عن السكر والشاهي والفول والى اخره.

واردف العقيد وافي الغبس: ابطالنا يخوضون معارك شرسة مع المليشيات الحوثية بامكانيات بسيطة ومحدودة، لكنهم تمكنوا من كسر عدة هجمات وتصدوا للمليشيات ومنعوها من التقدم صوب مناطقهم على الرغم من فارق الإمكانيات.

حقا أن هذه الجبهة منسية بالكامل فلا غذاء ولا تموين ، ولا مرتبات ،ورغم كل هذا لازال الابطال مرابطين بكل شموخ وإباء. 

ياقيادة المنطقة العسكرية الرابعة ،وياشرعية ، يجب عليكم الاهتمام بهذه الجبهة التي تعتبر ذو اهمية كبيرة ويجب عليكم اعتمادها كجبهات الساحل الغربي فهي الصد المنيع والحصن الفولاذي وهي العمق الاستراتيجي والبوابة الأولى للعاصمة عدن من خلال ارتباط حدودها الجغرافية بتعز وطور الباحة وتشكل مدخل هام لعدن.

 

صمود وتضحيات يقابله نكران وجحود:

ما قدمه الابطال في هذه الجبهة من صمود وتضحيات اسطورية قابله في الضفة الاخرى نكران وجحود من قبل الجهات الرسمية المعنية أصلا برد الجميل ،هذا الشعور الطاغي ينطق به الابطال المرابطين بمواقع الشرف والبطولة.

نأمل من قيادة التحالف في عدن ممثلة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة والإمارات العربية المتحدة النظر إلى هذه الجبهة واعطائها والأولوية، وكذلك اعتمادها كجبهات الساحل الغربي وذلك لأهميتها وموقعها الاستراتيجي، نظراً لما تقابله هذه الجبهة من تهميش وخذلان ونسيان متعمد من قبل الجميع.

سأكتفى بهذا التقرير البسيط ، وسننشر حوار صحفي مطول مع العقيد وافي الغبس قائد اللواء الرابع حزم قائد جبهة حيفان عريم عن هذه الجبهة وتهميشها ونسيانها، وما يحتاجه الابطال فيها.


المزيد في ملفات وتحقيقات
سوق الحيمة الشعبي بمضاربة لحج.. تزايد النشاط التجاري وانعدام الخدمات والتنظيم
تقرير: بلال الشوتري يعتبر مركز سوق الحيمة الشعبي الواقع اقصى شمال مديرية المضاربة بمحافظة لحج من أهم اﻷسواق في تلك المناطق والذي يعتبر رافدا مهما بالإحتياجات
عدن الغد تزور جمعية الرحمة لرعاية الطفل ذهنيا بالمعلا وتلتقي إدارتها
 زارت صحيفة عدن الغد يوم الأحد  جمعية الرحمة لرعاية الطفل ذهنيا الكائن في المعلا محافظة عدن . وكان في استقبالنا في مكتبها الأستاذة القديرة ومؤسسه الجمعية رحيمة
عودة مسلسل الاغتيالات إلى الواجهة من جديد في عدن
تنفس المواطنين في عدن الصعداء في الفترة الماضية بعد ان تحسنت الأوضاع الأمنية وتراجعت الاغتيالات بصورة عامة مما أوجد حالة من الطمأنينة في أوساط المجتمع، بيد أن ظهور




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : مقتل زوج وزوجته في ظروف غامضة بحي انماء
عاجل : شركة القطيبي تعلن الغاء الاتفاق لصرف مرتبات وزارة الداخلية
مواطنون يمنعون امراة من الانتحار بعدن عقب قيام ابنها بقتل والده
عاجل :اندلاع اشتباكات مسلحة بين جنود من النخبة الشبوانية بعدن
شاب جنوبي من بين ضحايا الشمراني بفلوريدا
مقالات الرأي
صديق الطيار إذا كانت الحملة الأمنية التي وجهت بها قيادة التحالف العربي اليوم جميع التشكيلات والقوات الأمنية
للأسف ان الدعوة التي وجهها اليوم المستشار الرئاسي ورئيس الوزراء السابق د.أحمد عبيد بن دغر والتي حاول من
بما إن العاصمة الجنوبية عدن القبلة السياسية لكل الجنوبيين و نموذج تقتدي بها كافة المحافظات الجنوبية الأخرى
من الصعب قياس معدلات النمو الاقتصادي لبلد ما على المدى الطويل على مستوى من الدقة فالاقتصادي قد يتنبا ولكن قد
  تشهد المناطق الجنوبية هذه الايام قلق وتوتر واشتباكات مسلحة وتحشيد نتيجة اصرار الحكومة الشرعية في الدفع
هكذا سلوك وقناعه وطبع وقلة ايمان وشطاره.. توارث عقل المسئول اليمني فكرة ان السلطة والمسؤولية تمنح المال
‏اذا كان القائد اللواء عيدوس الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي لايدرك من هو الرفيق مراد الحالمي وزير
  لسنا شامتين ولا من الذين يتشفون .. في مصائب اوطانهم ..ولا حتى فيمن يعارضنا الرأي… فنحن جيلا جبلنا عن
  في ١٩٩٢ اجتمعت شخصيات في تعز للتفكير في كيفية معالجة الاوضاع الخدمية فيها والإهمال المتعمد من صنعاء
أحمد عثمان من الوفاء للشهيد القائد عدنان الحمادي وكافة الشهداء ولتعز وتضحيات أبنائها وللوطن كله أن يعمل
-
اتبعنا على فيسبوك