مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 25 سبتمبر 2020 09:52 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 16 نوفمبر 2019 10:53 مساءً

نظرة مختصره للأزمة اليمنية بعد أتفاق الرياض

الجميع يدرك أن أتفاق الرياض تم بضغوط دولية على الشرعية اليمنية حيث أن بعد الأتفاق لم تبدا الشرعية بأي خطوة لتنفيذ أول بند في الأتفاقية وهو عودة رئيس الوزاء معين إلى عدن لصرف مرتبات المواطنين وتيسير عمل المرافق الخدماتية ورفع المعاناة عن المواطنين ولكن لم يتم ذلك بسبب صراع داخل الشرعية بين فصائلها وهذا يؤكد للعالم وخاصة الدول المسئولة على الملف اليمني من هو المسيطر الفعلي على قرار الشرعية المهاجرة وهو (حزب الاصلاح ) الممول من قبل الثنائي تركيا وقطر .

وكما أنه بعد أن سعت المملكة العريبة السعودية لفتح قنوات تواصل مع الحوثي عبر عمان ووضع حد للحرب اليمنية مماجعل حزب الأصلاح يحاول يفتعل الأزمة ويفجر الوضع سياسياً وعسكرياً عبر الوزير الهارب أحمد الميسري ورفيقة صالح الجبواني في مأرب وشبوة والمهرة وعدم عودة رئيس الوزراء إلى عدن فكل ما يفتعله حزب الاصلاح هو عرقلة الأتفاق بين الشرعية والانتقالي لان أتفاقية الرياض يمكن أبناء الجنوب بحكم أراضيهم عبر ممثلهم المعترف به دولياً المجلس الانتقالي الجنوبي كما تقيد حزب الاصلاح سياسياً وعسكرياً ويضع حداً للفساد المستشري في جسد الشرعية التي أصبحت شماعة يتم تعليق كل الفساد الأداري والمالي عليها

وأنا في رائيي الشخصي أن فشل الاتفاق أيضاً ستكون نهاية حزب الأصلاح خصوصاً في الجنوب لان عدم تنفيذ أتفاقية الرياض هو أعلانهم مخالفة دول التحالف وحرف مسارهم و أطاله الحرب الدائرة في اليمن وهذا سيكون دليل قاطع لدول التحالف على عدم مصداقيتهم و أستنزافهم لدول التحالف وعدم جديتهم في قتال الحوثي و أحتمالية وجود تحالفات خفية بين حزب الأصلاح و الحوثين .

واخيراً يتم الأستنتاج لدول التحالف والجنوبين بأن حزب الأصلاح المنتمي للشمال والحوثيين عدوهم واحد وهو كل من يحمل مشروع الشعب الجنوبي وهو أستعادة الدولة الجنوبية و العودة إلى حدود ماقبل 1990 م .

تعليقات القراء
422970
[1] انت عادك الا صغير
الأحد 17 نوفمبر 2019
سالم جمعان | شبوه
خلي رايك في الثلاجه فقد ركله الشعب الجنوبي في المواجهات الاخيره ضداجندة سراسرة ابو ظبي وزنابيلها العملاء وهو مااستدعى المملكه لاابرام الاتفاق على اثر انكشاف الدور الاجرامي لامارة ابو ظبي في الجنوب الذي عملت على حرف الانتصار على العدوان العفاشي حوثي الذي حققته المقاومه الجنوبيه وحاولت فرض سيطرتها على الجنوب من خلال استهداف كافة قواه الوطنيه وشباب المقاومه واستخدام شتى صنوف الاجرام من اغتيالات ومحاصرة المرافق الخدميه واقلاق المطارات والمواني التي تعتبر من اهم الدخل الوطني لتسيير التنميه ودفع الرواتب حتى تتفرد بشلة الاحذيه التي فرختهم لينفذوا مشروع سيطرتها ووصل بها الامر الى تفجير اكثر من صراع واخر حروبها استخدمت فيه طائراتها ضد الجيش الوطني والمقاومه التي استطاعت هزيمة اجندتها في شبوه وابين وكريترمما استدعى كافة الشعب الجنوبي الى مواجهة هذه الدويلة ووقفها عند حدها وركلها من الجنوب وجعل المملكه تسرع للتقطيه على هذه الجرائم واحتواء الموقف المتصاعد للشعب الجنوبي وتتطلب مغادرتها للجنوب اما القائد الميسري فقد اثبت وجوده على الارض وهو من واجه اجندة ابو ظبي منذ اوكلت له وزارة الداخليه ولم يكن في حاجه لاايحاءت الاصلاح او الارهاب اسطوانة الشماعات التي فضحتها السجون والجرائم والانتهاكات الحقيره التي ترتكب فيها وصواريخ الطائرات وضحاياها من ابناء الجنوب قادات المقاومة والجيش الوطني لقد استطاع الميسري ببسالته وشجاعته ان يكون الند القوي لعيال فطوم واحذيتهم المناطقيين وان يسحق مشروعهم الذي كانوا يعملون على تحويل الجنوب الى وكر ماسوني لخدمة الصهيونيه والماسونيه وهوما جعله القائد للشعب الجنوبي الذي امن بتحرير الجنوب من كافة اوجاه الخيانه والعماله



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
موظفي مستشفى 22مايو يصدرون بيانا ردا على واقعة ايقاف مدير المستشفى
اشتباكات عنيفة بالمنصورة
وثيقة: اتهامات لقيادي امني بعدن بنهب كميات من (الخرى)
قائد عسكري رفيع يعود إلى عدن بعد اعتكافه أكثر من خمسة أشهر في منزله بلودر
جابر يغرد ساخراً على دعوة الانتقالي لتشكيل حكومة جنوبية مصغرة لتصريف الاعمال
مقالات الرأي
لا اعتقد الرئيس عبدربه منصور هادي لديه ولو جزء بسيط من الحال المزري المأساوي الذي وصلت إليه محافظة أبين
  محمد جميح صحراء مأرب والجوف مثلت أكبر استنزاف لمليشيات الحوثي المعتدية على مأرب.‏واليوم تستنزف مديرية
نتابع باهتمام تحركات وخطوات المحافظ لملس وبالأخص منها القرارات المفاجأة له بين الحين والآخر ولسنا نشكك
عن أي يوم وطني تتحدثون! ماذا ستقولون ! ستقولون ان ثورة السادس والعشرون من سبتمبر تم وأدها مبكرآ  حين تم نفي
تحتفي بلادنا بالذكرى ال٥٨ لثورة ٢٦ سبتمبر الثورة اليمنية الأم التي انطلقت في ال٢٦ من سبتمبر١٩٦٢م ،بقيادة
د. ياسين سعيد نعمان ---------------٢٦ سبتمبر ثورة عظيمة ، والذين قاموا بها وضحوا من أجلها عظماء ..ما يؤكد عظمة هذه
كم كتبنا حول التعصب و الانجرار خلف هذه الدولة أو تلك، قلنا و أوضحنا أن غسيل الادمغة الذي يمارسه بعض من نعتبرهم
الى أهل عدن ومحبيها دعونا نقتلع جذور العنصرية الخبيثة و الحقد الدفين.دعونا نتحد لأجل عدن و أهلها.عدن عانت
  ماتحدث به الأستاذ عبدالعزيز جباري نائب رئيس مجلس النواب أمس عبر قناة الجزيرة حديث خطير جداً، ولذا من
               محمد بالفخر    عاش اليمانيون قرونا عديدة تحت ظلام التخلف والجهل بعد أن
-
اتبعنا على فيسبوك