مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 10 ديسمبر 2019 02:36 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

مدينة عدن تنفض غبار الحرب وتستقبل عيد الأضحى بوجه مقبل للحياة.

الأحد 11 أغسطس 2019 10:27 مساءً
خاص"عدن الغد" عدن

تقرير: عبداللطيف سالمين.

عادت الحياة لتنبض من جديد في مدينة عدن عقب ايام عصيبة شهدتها المدينة في حرب قوات المجلس الانتقالي والمقاومة الجنوبية ضد قوات الشرعية.." مدينة عدن" لتي لا يخلو يوم من أيامها كن مظاهر الحياة واكتظاظ السكان تغيرت ملامحها سريعا فور انتهاء الحرب ليلة عيد الاضحى وعادت  اليوم لتنفض غبار الحرب عنها وتلملم جراحها وتلبس ثياب عيد الأضحى وضحكات الأطفال وأهازيجهم.

مدينة عدن اليوم ليست كما هي بالأمس، فشوارعها لم تكن تخلو من آثار الدمار والحفر والردم الكبير،  والحزن يخيم على العشرات من الاهالي الذين فقدوا ابنائهم وجرح بعضهم.

عقب انتهاء الحرب وفتح الطرقات عادت الاسواق لتمتلىى بالناس ليلة العيد حتى منتصف الليل، في أزقة ومراكز تجارية باتت أشبه بشعلة نار متوهجة خاصة وان الكهرباء استمرت دون انطفاء لساعات كثيرة.

وأدى أهالي مدينة عدن صلاة العيد في ملعب " الفقيد حسين باوزير" بمديرية المعلا، بحضور عدد من أعضاء الجمعية الوطنية ورؤساء القيادات المحلية في مديريات العاصمة عدن وجموع غفيرة من المواطنين ثم توجهوا إلى ذبح أضاحيهم.

وحثّ خطيب صلاة العيد أبناء الجنوب الى التراحم والتآخي بين أفراد المجتمع، كونه سبب لنزول الرحمة على العبد .

وعقب الانتهاء من صلاة وخطبتي العيد، تبادل الحاضرون التهاني بمناسبة حلول عيد الأضحى احتفاءً بعودة الحياة إلى طبيعتها في المدينة.

"أم محمد" ربة منزل من مديرية المنصورة قالت "إن هذا المدينة لها مستقبل باهر خصوصاً وإن انتهت الحرب بها نهائياً، ووقف الجميع لاعادة حركة الإعمار التي تمت خلال الشهور الماضية، نستطيع تقييمها بأنها أكثر من جيدة، والمدينة تتطور وتزدهر شيئاً فشيئا رغم كل المأسي.

"ابو توفيق" صاحب محل تجاري في مديرية كريتر تحدث عن الإقبال الكبير للناس على الشراء، خصوصاً في مواسم الأعياد التي تشهد أسواقاً مزدحمةً جداً، مؤكدا ان مدينة عدن تحاول تأمين موادها من تركيا والصين ومن بعض المدن العربية والاوربية الاخرى حسب الحاجة.

واضاف أن "عشرات الأسر القاطنة في منطقة كريتر تنفست بعد ايام عصيبة قضتها محاصرة تماماً، ولا تستطيع النزوح من منازلها بسبب الاشتباكات العنيفة والانفجارات المتواصلة التي كانت تحدث.

واستنكر الاقتتال في الأحياء المدنية المكتظة بالسكان متسائلاً: "لماذا يشعلون المعارك دائما في الأحياء وبعرضونا للخطر ويحرمونا فرحة العيد"

مشيراً إلى أن "الأسر عانت ظروفاً إنسانية بالغة السوء، ولا سيما الأطفال والنساء ويحق لها اليوم ان تفرح.

أما "محمد العولقي" طالب الجامعة فنوه إلى أن المدينة لا تزال تتعرض لازمات سياسية قاسية، يمكن تجاوزها من خلال تكاتف جميع الأطراف، وما حملة محاربة الفساد التي تمت خلال الأيام الماضية والتي قادها المجلس الانتقالي، ووقفت بجانبها القوات الجنوبية، إلا دليل على بناء هذه المدينة بالشكل الصحيح.

يذكر ان عدد من محافظات الجنوب مساء أمس السبت قد شهدت احتفالات مبهجة بالانتصارات التي حققتها القوات الجنوبية في العاصمة عدن، وجابت مسيرات كبرى عدد من محافظات الجنوب كما رفعت أعلام الجنوب في الشوارع والميادين، وزينت الألعاب النارية سماء الجنوب، احتفالا بما اسموه النصر العظيم في العاصمة عدن.

فيما بعثت قيادة ومدراء وكتائب ألوية الدعم والإسناد برقية تهنئة إلى القيادة السياسية والى قيادة التحالف العربي والى شعب الجنوب، بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، وكذلك بمناسبة انتصارات القوات المسلحة الجنوبية في عدن .

وأكدت قيادة الدعم والإسناد وقوفها المتواصل مع قيادة التحالف العربي في حربها ضد مليشيا الحوثي، وشددت على قوفها إلى جانب الشعب الجنوبي في بنائه وتشييد أركانه والمضي نحو السلام الذي ينشده العالم .


المزيد في ملفات وتحقيقات
ساحة إعدام سابقة في وسط الرياض.. شاهدة على التحولات السريعة بالسعودية
على مدى عشرات السنين، كان المجرمون في السعودية يصطفون بعد صلاة الجمعة في ساحة بوسط الرياض لتُقطع رؤوسهم بحد السيف في مشهد عام تحت إشراف هيئة الأمر بالمعروف والنهي
تقرير : معين عبدالملك والتحديات الصعبة ..هل سينجح في عدن ؟
تقرير / عبدالله جاحب .   بعد خطوة اعتبرها السواد الأعظم في الشارع والمشهد اليمني بأنها " شجاعة " وتعكس نية الحكومة الشرعية بقيادة الشاب دولةرئيس الوزراء معين
سوق الحيمة الشعبي بمضاربة لحج.. تزايد النشاط التجاري وانعدام الخدمات والتنظيم
تقرير: بلال الشوتري يعتبر مركز سوق الحيمة الشعبي الواقع اقصى شمال مديرية المضاربة بمحافظة لحج من أهم اﻷسواق في تلك المناطق والذي يعتبر رافدا مهما بالإحتياجات




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مرافق مريضة يطعن طبيبة بعدن
الانتقالي يوافق على دخول قوات الحماية الرئاسية إلى عدن بشرط تعيين مدير جديد لأمن عدن
عاجل : انفجار قذيفة اربيجي بجندي بحجيف (التواهي )
مصدر امني : الانباء التي تتحدث عن مقتل إمام مسجد بالممدارة غير صحيحة
الانتقالي: لا يمكن إدخال أي عناصر عسكرية إلى عدن قبل تعيين محافظ ومدير أمن جديدين
مقالات الرأي
ظلت عدن بؤرة مشتعلة لأكثر من أربع سنوات ولاتزال الحرائق فيها مستمرة حتى اللحظة،وظلت الجريمة المنظمة هي
لم يعد الصمت يجدي ...اغضب ياشعبي قالوا عنك شعب يبيع و يتسول ويستجدي... لقد اعجزني صمتك عن صمتك ... وكم يؤلمني صبرك
وطني يعيش أزمة ضمير ووطنية بين غالبية حكامه ومسؤوليه وزعمائه وكوادرهم ، تسمع عذب الكلام والخواطر وترى قبح
في تعليق سابق لكاتب هذه السطور تضمن رسالة إلى سعادة السفير السعودي لدى اليمن السيد محمد آل جابر، كنت قد أشرت
في ١٩٩٢ اجتمعت شخصيات في تعز للتفكير في كيفية معالجة الاوضاع الخدمية فيها والإهمال المتعمد من صنعاء
إشكالية اليمن عبر تاريخها القديم والحديث، والمسببة للصراع والحروب الدائمة، عبر المراحل التاريخية المختلفة،
كل مواطن يمني يحرص على العيش في سلام ووئام، ولكن، هذه الأيام أصبح الناس أكثر إحباطاً واكتئاباً بسبب عدم
    محمد طالب   كتهامي نشأت وترعرعت بأرض تهامة الطيبة التي لاتقبل الاطيبا ارضنا التي حررها رجالنا
صباح القتل عدن ،صباح الموت الأليف ،صباح الطلقة الراقصة، على حلبة اجسادنا ،من خور مكسر وحتى دار سعد صباح الأمن
مرة كنت مسافر من مطار الخرطوم أنا والأولاد وهم بلا جوازات ومضافون بجواز أمهم.في آخر نقطة بالمطار قبل المغادرة
-
اتبعنا على فيسبوك