مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 11 ديسمبر 2019 03:06 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
اخبار المهجر اليمني

التكتل النسوي الجنوبي يقيم فعالية في ألمانيا

الأحد 14 يوليو 2019 08:46 مساءً
المانيا (عدن الغد ) خاص :

أقام التكتل النسوي الجنوبي في ألمانيا مساء أمس السبت ١٣ يوليو في مدينة بون حفل إشهار التكتل النسوي الجنوبي حيث ألقت رئيسة التكتل الأستاذة فاطمة البيتي كلمة شكرت فيها الحضور لتفاعلهم وحضورهم الحفل .

 كما أشارت إلى أهمية تمكين النساء الجنوبيات وإدماجهن في المجتمع وإشراكهن كفاعلات أساسيات في جميع المجالات  بالإضافة إلى نشر الثقافات والعادات والتقاليد التراثية الجنوبية .

كما تطرقت إلى المعاناة والإقصاء والتهميش والتمييز الذي عانت منه المرأة الجنوبية خلال الفترة المنصرمة والذي مورس عليها بسبق إصرار ومنهجه من قبل قوى النفوذ والذي تعمد بث ثقافات وعادات وسلوك بعيدة عن مجتمعنا الجنوبي.

كما أشارت إلى فقدان كل المكتسبات التي حصلت عليها المرأة الجنوبية إثناء دولة (جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية) وضرب نطاقا من العزلة والتشدد والتطرف على الجنوب وكانت النساء اول أهداف سهام هذه العزلة التمييزية العنصرية .

وأكدت على انه ليس لأي مجتمع ان يتطور  في ضل إقصاء النساء وإبعادهن من مواقع الفاعلية والقرار وفقدهن التعبير عن وجودهن وقدرتهن ومواهبهن .

وأشارت إلى انه بإنشاء هذا التكتل ماهو الا من اجل العمل على إعادة دور المرأة الجنوبية إلى الصدارة والمشاركة الفاعلة وتكليفها بواجب دورها نحو وطنها وشعبها ونيلها حقوقها التي تكفل لها كرامتها وإنسانيتها وتجعل منها فردا فاعلا مشاركا في بناء المجتمع الجنوبي على أسس مدنية حديثة.

كما قامت الأستاذة انتصار سيف نائبة رئيسة التكتل بشرح الأهداف والمهام والخطط المستقبلية للتكتل حيث ستقام خلال هذا العام العديد من الفعاليات ومنها حفل عيد الأضحى لنساء الجاليات المسلمة في ألمانيا بالإضافة إلى مهرجان الثقافات والفولكلور والعادات التراثية الشعبية والذي يقام بإشراف حكومة بون في نهاية سبتمبر القادم


المزيد في اخبار المهجر اليمني
رابطة موفدي الجامعات اليمنية في الخارج تصدر بيان مهم «تفاصيل»
    أصدرت "رابطة موفدي الجامعات اليمنية في الخارج بيان تلقت عدن الغد نسخة منه جاء فيه. تمر السنوات ويتكرر المشهد المؤلم للموفدين في الخارج، فنحن على مشارف
البشير يزف البشرى بالحصول على دورة مخصصة لإعداد القيادات الإعلامية بدولة خليجية
زف رئيس الجمعية اليمنية للإعلام الرياضي الأستاذ بشير سنان بشرى سارة إلى أعضاء الجمعية بشأن حصوله على دورة تدريبية جديدة في إحدى الدول الخليجية لـ 15 زميلاً خلال
اليمن تشارك في ملتقى الثقافات بكلية الإعلام بجامعة القاهرة
. نعم لتجسير الثقافات بين الشعوب.باسم سفارة اليمن بمصر شارك المركز الثقافي اليمني بالقاهره بالتعاون مع الملحقيه الثقافيه بالقاهره ووبالتعاون مع طلاب اليمن في كلية


تعليقات القراء
397139
[1] بالتوفيق للجنوبيات وعلموا اطفالكم الحرية بمعناها المتزن ( بصراحة افهمكم ) زاد القفال كثير !
الاثنين 15 يوليو 2019
عدنان | الجنوب
اهم شي تقصدوا التربية لجيل عاقل وحر، و بدون نعرات ولا قفال الرأس الذي زاد عن حده . ولكن تحاولوا تكونوا منصفات مع الأخر .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
الرئيس علي ناصر هل يرد الجميل لمن أنقذ حياته من جمل هائج كاد إن يقضي على حياته ؟
ليلى بن بريك في تصريح لعدن الغد تؤكد استقالتها وتكشف عن فساد ومحسوبية داخل الانتقالي(فيديو)
الحكومة اليمنية تكرم مدير أمن عدن اللواء شلال شائع
عاجل: مسلحون يغتالون شابا في عدن
مصدر في وزارة الداخلية يوضح سبب تأخر مرتبات الأمن ويكشف موعد الصرف
مقالات الرأي
صدق الشاعر في قوله عن ظلم الاقارب (( وظلم ذوي القربى اشد مضاضة  … على المرئ من وقع الحسام المهند )) لقد
رغم مرور مايقرب من خمس سنوات حرب في اليمن. الا ان علينا توطين انفسنا على استمرارها لسنوات أخرى قادمة.. الحديث
اشتد مكرهم وكثر خبثهم  وازدادت  الجراحات  من افعالهم  ومع ذلك نقول لكم لا تقلقوا  يا ابناء اليمن .
بين الحين والآخر، نجد في بعض وسائل الإعلام مقارنات من نوع ما، بين النموذج الذي تمثله المملكة العربية
نعمان الحكيم وتكبر المعاناة وتزداد المأساة بسبب الحرب التي اكلت وتأكل اليابس والاخضر..ويُبتلى بنتائجها
كل ماحدث في عدن على وجه الخصوص لم يعد من الماضي الذي نتمنى أن ننساه ولكنه أصبح عند بعض المتشنجين من أبناء
  لم ينحني امام الاغراءات ..ولم ينكسر امام التهديدات الخارجية… بل قالها وبصوت مسموع امام الملا لن ولم
من الأمور المحيرة حين يسعى المرء إلى تحليل مواقف بعض الدول وسياساتها في إطار معين، أن تراها تتناقض كلية مع
ظلت عدن بؤرة مشتعلة لأكثر من أربع سنوات ولاتزال الحرائق فيها مستمرة حتى اللحظة،وظلت الجريمة المنظمة هي
لم يعد الصمت يجدي ...اغضب ياشعبي قالوا عنك شعب يبيع و يتسول ويستجدي... لقد اعجزني صمتك عن صمتك ... وكم يؤلمني صبرك
-
اتبعنا على فيسبوك