مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 19 سبتمبر 2019 02:15 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

طبول الحرب تقرع بين قيادات الصف الأول للمليشيات الحوثية في صنعاء ..وحامد يرد على السامعي بالتهديد وتذكيره بمصير صالح

الأحد 26 مايو 2019 01:05 مساءً
(عدن الغد) - خاص

 

قابل القيادي في صفوف المليشيات الحوثية أحمد حامد والذي يشغل مدير مكتب ما يسمي رئيس المجلس السياسي الأعلى تصعيد سلطان السامعي عضو المجلس السياسي الأعلى المزعوم للجماعة بالمزيد من التصعيد.

 

 

حيث رد حامد على أتهامات السامعي له بالفساد ونهب موارد الدولة.. برد ناري أخر في تصعيد غير مسبوق في رأس هرم قيادات المليشيات .

 

 

وحمل رد احمد حامد تهديد مبطن السامعي الذي وصفه حامد بإنه يحن إلى أطلال الفتنه في إشارة واضحة إلى الرئيس السابق على عبدالله صالح الذى أقدمت على قتله المليشيات عقب دعوته للإنتفاضة على حكمها بدافع أن تلك الدعوة التى أطلقها صالح داعي فتنة

وهو الأمر الذي يستحضره حامد في سياق رده على إتهامات السامعي له. وزاد عليه بإستخدام اللغة التحريضه التى أستخدمتها المليشيات في تعاملها مع دعوة صالح للانتفاضه عليها.

 

 

حيث طالب حامد من السامعي الألتفات لأوضاع الجبهات وهي اللغه التى دأبت المليشيات على استخدمها في تهديد كل من يتهمها بالفساد.

 

وهو نفس الأمر الذي ظل زعيم المليشيات الحوثية يردده في أشارة للرئيس السابق صالح حول التلويح في التقاعس عن حشد الطاقات نحو الجبهات وهو ما تعتبره الجماعه سبب كافي يجيز لها القتل لكل من تراه يعيق الحشد للجبهات .

 

 

وقال حامد في رساله بعث بها لرئيس ما تطلق عليه المليشيات المجلس السياسي الأعلى تم تداولها في وسائل التواصل الاجتماعي بإن السامعي جهل دوره وحدود صلاحياته وفرض لنفسه كل الصلاحيات.

 

 

واعتبر تقيد تلك الصلاحيات إقفالا لدكانه في إشاره السامعي في لغة هابطة تنحدر إليها المليشيات حيث كان السامعي اتهم حامد بإنه يتعامل مع ما سماها الدولة كأنها بقالة

 

وجاء رد حامد عليه بإن السامعي امتعض من إجراءات إقفال دكانه. وقراء مراقبون هذا التصعيد بإنه قرع لطبول الحرب وأن المليشيات تجهز لضحية جديدة

او بحسب وصف الشارع ذبحية جديدة قد يكون هذه المره سلطان السامعي بإعتباره الطرف الأضعف في هذا الصراع. 

 

 

وأعتبر المراقبون بإن السامعي لن يكون بمقدوره مواجهة أحمد حامد المدعوم من زعيم المليشيات وابن عمه عبدالكريم الحوثي، 

 

وأشار المراقبون الا أنه أذا لم يتم تدارك الأمر فإن السامعي قد يلقاء مصيره على يد جناح أحمد حامد


المزيد في أخبار وتقارير
الجيش ينفي حدوث اي انسحاب من شقرة
نفت قيادة قوات الجيش بمنطقة شقرة وقوع اي انسحاب لقواتها من المدينة. وقال العميد عبدالله الصبيحي وهو قائد اللواء ٣٩مدرع لصحيفة عدن الغد  ان مايشاع عن انسحابات غير
جامع حضرموت يؤيد قرارات السلطة المحلية ويؤكد بأن إراده الشعوب لاتقهر وسنجتث الطغيان والضيم من أرضنا
أصدر موتمر حضرموت الجامع بيانا شديد اللهجة ،أكد فيه وقوفة ودعمة لقيادة السلطة المحلية في أي قرارات أو خيارات تتخذها، للحفاظ على حقوق حضرموت وتحقيق طموحات وتطلعات
اندلاع اشتباكات بين قوات الحزام الامني بزنجبار
اندلعت في ساعة متاخرة من مساء الاربعاء اشتباكات مسلحة بين قوات من الحزام الامني بزنجبار ووحدات اخرى. واندلعت الاشتباكات بين جنود من الحزام الامني من ابين واخرين من




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مذيع شاب يعلن مغادرته قناة عدن الحكومية
وفاة مدير امن ميناء المعلا دكة متأثرا بجراح اصيب بها في المعارك الأخيرة
عاجل: اطلاق نار كثيف بالمعلا
الحوثيون والقاعدة يتبادلون 115 أسيراً
عاجل: قوة أمنية تداهم منزل القيادي الخضر العبد في المعلا
مقالات الرأي
اكتب لكم على عجالة بشأن اجتماع اثيوبيا الغيرمثمروالذي جرى الترتيب لانعقاده خارج عدن وبكل سرية ملحوظه. دعونا
  ⁃ إن مشاركتي فيه لا تعني تمثيلا لأبناء عدن ، وليس لي حق إدعاء ذلك. ⁃ إن مجموع الحاضرين في الورشة لا يشكلون
إيران سعت ومازالت تسعى منذ خمسينيات القرن الماضي إلى تغيير ديمغرافية المنطقة من خلال  إيفاد الفرس
  محمد جميح 1-عندما يؤكد الناطق باسم التحالف العربي أن هجوم أرامكو جاء من الشمال، وأن إيران تقف وراءه.
هل تصدق؟ المملكة لاتسمح بتحرير صنعاء   ✅غرد الاخواني محمد جميح:   "‏لا تزال ‎#السعودية تمتلك القدرة
  القضية الجنوبية اليوم لم تعد قضية داخلية يتسيدها الخطاب الشعبوي كما كان عليه الحال قبل العام ٢٠١٥ بل قضية
  هل الهجوم الذي استهدف يوم السبت الماضي منشأتي نفط تابعة لشركة أرامكو السعودية بعشر طائرات مسيرة قيل انها
إن كان ثمة من دور في الجنوب يتم الإعداد له وستلعبه شخصيات بارزة تنتسب لحزب المؤتمر الشعبي العام في قادم
فلتعلم علم اليقين شقيقتنا الكبرى المملكة العربية السعودية أن سياستها وخططها الإستراتيجية وتحالفاتها في
تمضي تونس السلام بشعبها العظيم الذي قاد أول حركة تغيير مدني سياسي في الوطن العربي بشكل سلمي إلى مصاف التحولات
-
اتبعنا على فيسبوك