مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 24 أبريل 2019 11:13 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الثلاثاء 12 فبراير 2019 02:04 مساءً

مواجهة الواقع!!

من لا يقرأ التاريخ مؤكدا سيكرر اخطائه وهذا ناتج طبيعي لما نحن فيه اليوم وبتالي تهور الكثير من الذين نصّبوا انفسهم او ركبوا موجة اي مرحلة كانت تجدهم يتصرفون وكأنهم لم يأتوا لتغيير عقلية سبقتهم في ركوب مراحل سابقة!

انا هنا لن اذهب بعيدا حتى لا ادخل في تراكمات شاسعه ولكنني سأكتفي ب 11فبراير2011 خرج الشباب بعفويه ينشدوا التغيير ولكنهم لم يدركوا فاتورة التغيير، فوجدوا انفسهم الاسهل هدفا لجميع الاطراف المتصارعة على السلطة والثروة وفعلا نجحت تلك الاطراف في احتواء الطاقة لديهم من خلال خبرة القوى المنظمة التي للأسف خانتها خبرتها في تقييم الموقف بشكل صحيح عندما تعاملت مع تلك الطاقة الشابة بحسابات ضيقه لن تتجاوز قفزها من سفينة صالح متناسيه ان هناك طرف لديه حسابات ومشروع وطريق عمدها الشباب بدمائهم وقوى تبحث عن السلطة والثروة بأي ثمن!

تغلغل الحوثيون سلميا في ميادين الثورة من خلال الجميع وسياسيا وعسكريا من بوابة الجميع مستغل انشغال الاطراف المتصارعة بين القفز والركوب .. هكذا للأسف وجد الجميع نفسه خارج حسابات التغيير المنشود لعدم تقييمهم الصحيح لتكلفة القفز والركوب (التغيير) .

انا هنا لست متشفيا ولكنني حزين باستمرار تلك الاطراف في تقييمها الخاطئ الى الان.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: العثور على جثة طفل مفقود عقب يوم من اختفائه بخور مكسر
تقرير أممي يتحدث عن ثلاثة سيناريوهات محتملة لنهاية الصراع باليمن
عاجل: البنك المركزي يعلن عن وصول مرتبات القوات المشتركة من السعودية
الحوثيون يسيطرون على اجزاء من مديرية الحشاء بالضالع
بسبب الزحام.. سائق سيارة يقتل سائق باص وسط المدينة
مقالات الرأي
كهرباء لحج قديما وحديثا وطاقمها ألخمسه لو عدنا إلى الخلف عقود وقرون لن نصل إلى ما وصلت إليه اليوم  حالة
  منذ بداية الحرب عام 2015 م ونحن نسمع ونتابع عمليات إعادة بناء جيش الشرعية الوطني وتشكيل ألوية جديدة كتبة
في أول جلسة للجمعية الوطنية او البرلمان الجنوبي بحسب اللعبة التي يديرها الانتقالي ، وقف نائب الرئيس وقال في
وين طائرات التحالف العربي من دبابات ومدافع وقوات حشود الحوثيين المتاخمة للحدود الجنوبية في الضالع ويافع وفي
  سمير رشاد اليوسفي انتهى الشهر الأول من العام الخامس على بدء الحرب في اليمن ولا تزال الانتقادات الموجهة
  احمد بوصالح المتتبع الجيد للنتاج الصحفي المحلي اليوم سيجد ان مانسبته 99℅ منه يطغى عليه الطابع السياسي أي
نعيش اليوم مخاض عسير يعود بنا إلى بدايات مشهد أحداث عام 2015م، وإن اختلفت التحالفات وتغيرت الوجوه إلى أن الحرب
الحرب والسلام عملية متداخلة، لا يمكن فصلها عن بعض، وخاصة حينما لا يكون الطرف الآخر في هذه العملية صاحب مشروع
تحتفي اليوم حضرموت بالذكرى الثالثة لتحرير ساحلها من قوى التطرف الإرهابية، وتفاخر بأبنائها الذين سطروا ملحمة
  عبدالوهاب طواف. سفير يمني سابق لم يكن أحد يتخيل أن الوحدة اليمنية التي تحققت يوم ال 22 من مايو عام 1990م،
-
اتبعنا على فيسبوك