مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 17 فبراير 2019 11:34 صباحاً

  

عناوين اليوم
العالم من حولنا

عرض الصحف البريطانية: الغارديان: تفاصيل محاولة انقلاب ضد أبو بكر البغدادي

الاثنين 11 فبراير 2019 09:11 صباحاً
(عدن الغد)بي بي سي:

تناولت الصحف البريطانية عددا من قضايا الشرق الأوسط أبرزها المقابلة الحصرية للغارديان عن الانقلاب الفاشل الذي تعرض له أبو بكر البغدادي زعيم تنظيم الدولة الإسلامية، وتساؤلات بشأن تحرير المناطق التي يسيطر عليها التنظيم في شمالي العراقي وشرقي سوريا.

البداية من صحيفة الغارديان التي نشرت تقريراً تضمن مقابلة حصرية أجراها مراسلها مارتن شلوف في سوريا بعنوان "رأيت زعيم تنظيم الدولة الإسلامية بعيني".

ويصف شاهد عيان لمراسل الصحيفة تفاصيل محاولة انقلاب ضد زعيم تنظيم الدولة الإسلامية أبو بكر البغدادي.

ويقول الشاهد إن عناصر أجنبية تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية خاضت معركة استمرت يومين ضد حراس أبو بكر البغدادي، إلا أن هؤلاء الأشخاص خسروا المعركة وقتلوا.

ويشير كاتب المقال إلى أن الشاهد الذي تحدث للغارديان بعدما تم تهريبه من آخر معاقل التنظيم في شرق سوريا، مضيفاً أن "القتال كان في الكشمة، وهي قرية تقع بالقرب من باغوز في سبتمبر/أيلول".

ونقل كاتب التقرير عن الشاهد جمعة حمادي حمدان (53 عاما) قوله "رأيته بعيني الاثنتين"، مضيفاً " كان في الكشمة وفي سبتمبر/أيلول، حاولوا الخوارج القبض عليه، وكانت هناك معارك ضارية، وكان هناك العديد من الأنفاق بين المنازل، وكان أغلبيتهم من تونس، كما قُتل الكثير من الناس حينها".

وقال حمدان إن "البغدادي انتقل بعدهل إلى باغوز"، موضحاً أن البغدادي وحرسه الخاص بقوا في المنطقة تقريباً 6 شهور قبل أن يهربوا منها".

وأردف "الكل كان يعلم أين يسكن أبو بكر البغدادي وكان يتجنب الذهاب مع حراسه إلى وسط البلدة كما كان يستخدم سيارة حمراء أوبل".

وتابع بالقول إن "تنظيم الدولة رصد جائزة لمن يجلب المخطط الرئيسي للانقلاب أو معاذ الجيزري وهو مقاتل أجنبي سابق".

ويشير كاتب التقرير إلى أن البلدة شهدت قتالاً عنيفاً خلال عطلة نهاية الأسبوع كما أن "قوات سوريا الديمقراطية أعلنت أمس عن سيطرتها على 41 موقعاً تابعاً للتنظيم الإرهابي"، بحسب كاتب التقرير.

وختم بالقول إنه يعتقد أن قادة تنظيم الدولة يخبؤون رهائن أجانب قبضوا عليهم خلال الخمس سنوات الماضية وينوون المساومة عليهم عندما يحين الوقت، ومنهم الصحافي البريطاني جون كانتالي.

قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة تدعم هجمات قوات سوريا الديمقراطيةمصدر الصورةAFP

"النصر المنتظر"

وننتقل إلى صحيفة التايمز التي نشرت مقالاً تحليلياً لريتشارد سبنسر بعنوان " لماذا استغرق النصر 4 سنوات ونصف؟".

وقال كاتب المقال إن "تحرير أوروبا الغربية من النازيين استغرق 336 يوماً، إلا أن تحرير شمالي العراق وشرقي سوريا استغرق 1658 يوماً أي 4 سنوات ونصف ولم ينته بعد".

وأضاف أن الحرب على تنظيم ما يسمى بالدولة الإسلامية أودى بحياة عشرات الآلاف من الأشخاص أغلبهم من السوريين والعراقيين، مشيراً إلى أن القوات العراقية العسكرية تقول إنها خسرت نحو 30 ألف جندي منذ تصديه للتنظيم في عام 2014.

أما في سوريا فليس هناك أي إحصاءات عن عدد القتلى ومن بينهم القوات الكردية التي تقاتل إلى جانب الغرب ضد تنظيم الدولة، بحسب كاتب المقال.

وأوضح كاتب المقال أنه يُعتقد أن عدد القتلى يتراوح بين خمسة آلاف إلى عشرة آلاف على الأقل في المنطقة، مضيفاً أن هناك أيضاً الآلاف من الأشخاص الذين قتلوا في صفوف القوات السورية وتلك الموالية لهم، أما بالنسبة للخسائر في الأرواح لدى تنظيم الدولة فتتراوح بين خمسين ألف قتيل إلى 85 ألف قتيل.

وتابع بالقول إن مسلحي تنظيم الدولة يتمتعون بقدر كبير من الكفاءة كما أنهم على استعداد على ارتكاب الكثير من الفظائع من أجل التنظيم.

وأردف أن التحالف بقيادة الولايات المتحدة استخدم جنوداً محليين لقتال تنظيم الدولة في سوريا والعراق عوضاً عن جنودها، إلا أن القتال أثبت أن طبيعة الحرب اختلفت.

وأوضح أن الأمر يبدو أفضل، فرغم ما يقوم به سلاحا الجو في بريطانيا والولايات المتحدة من قصف لسحق مدن كالرقة كما حدث في ألمانيا، إلا أنه لن يكون هناك درسدن التي ٌقتل فيها نحو 20 ألف شخص خلال ليلة واحدة من القصف، لأن قواعد الحرب القديمة لم تعد مناسبة لتطبق على تنظيم الدولة بل إنها تغيرت لتصبح "قواعد الاشتباك المعقدة".

الرياضة تحارب الزهايمرمصدر الصورةGETTY IMAGES

الرياضة ومحاربة الزهايمر

وإلى صحيفة الديلي تلغراف التي نشرت مقالاً لسارة نابتون بعنوان "التمارين الرياضية تعيد نمو خلايا الدماغ وتساعد على محاربة مرض الزهايمر".

وقالت كاتبة المقال إن إجراء التمارين الرياضية قد يحمي من الإصابة من مرض الزهايمر لأنه يحفز على إفراز هرمون يساعد على إعادة بناء خلايا الدماغ، بحسب دراسة طبية حديثة.

وأضافت أن العلماء لطالما شددوا على أن إجراء التمارين الرياضية يقلل من خطر الإصابة بالزهايمر إلا أنهم لم يكونوا على علم بأن هناك ارتباطاً مباشراً بينهما.

وتابعت بالقول إن سلسلة من الدراسات أثبتت أن الهرمون الذي ينتجه الجسم خلال إجراء التمارين الرياضية ويطلق عليه "إيرسن" قد يحمي من الإصابة بفقدان الذاكرة والتلف الدماغي.

ونشرت هذه الدراسة في دورية "نيتشير" للطب.

وختمت بالقول إن نحو 850 ألف شخص في بريطانيا يعانون من الزهايمر ومن المتوقع أن يرتفع هذا العدد أكثر من ذلك.

 

المزيد في العالم من حولنا
خبير في أمن المعلومات يحذر مستخدمي (تويتر)
يقدم مستخدمو موقع التدوين المصغر تويتر على حذف رسائلهم في البريد الخاص بهم، معتقدين أن المسالة انتهت وأصبحت طي النسيان، لكن مهلا، هل هي تحذف فعلا؟ ويعتقد كثيرون أن
عرض الصحف البريطانية -الإندبندنت: واشنطن وموسكو تتصارعان على النفوذ في الشرق الأوسط مثلما كان الحال قبل الحربين العالميتين
  نشرت صحيفة الإندبندنت مقالا لمراسليها من كل من العاصمتين البولندية وارسو والروسية موسكو عنونته بشكل صادم قائلة "تماما كما كان الوضع قبيل الحربين العالميتين
عرض الصحف البريطانية: في التايمز: العقل المدبر لقتل جمال خاشقجي ما زال مستشاراً لولي العهد السعودي محمد بن سلمان
صحيفة التايمز نشرت مقالاً بعنوان "العقل المدبر لقتل جمال خاشقجي ما زال يعمل مستشاراً لولي العهد السعودي محمد بن سلمان" لمراسها ريتشارد سبنسر. وقال كاتب المقال إن




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قتيل الممدارة شاب من صنعاء
أصدقاء قتيل الممدارة يروون لعدن الغد تفاصيل الحادثة
المودع: عقب تبديل سلطة الرئيس هادي سيتم احتواء المشروع الانفصالي بدعم دولي كامل
البيض يعلق على مخرجات الانتقالي في المكلا
شهود عيان : طقم على متنه مسلحين هم من رمى بجثة الشاب الصنعاني بالممدارة
مقالات الرأي
لا نرغب ، ولا نملك الحق في مطالبة اخوتنا الجنوبيين المختلفين مع المجلس الانتقالي بضرورة الاقتناع به والسير
يبدو ان الفنانة هدى حسن قد وضعت مسؤولي الثقافة على كرسي متحرك بالفعل ، فما يعتريهم من عجل وفشل يثبت ذلك ، مع ان
كان مجمل النجاح الذي شهدته الأنظمة الاقتصادية و السياسية أو الأنظمة الكنيزية في الشمال و الأنظمة التنموية في
مؤتمر وارسو الذي عقد في بولندا امس وحضرته بعض الدول العربية ومنها مصر والسعودية والامارات ودول عربيه اخرى
  في كلمته اليوم قال اللواء أحمد بن بريك ، قلنا للرئيس هادي ان يستقر في القصر الجمهوري بحضرموت وسنجعل منه
  يخطو المحافظ سالمين خطواته في بناء حاضر ومستقبل العاصمة عدن بكل تأن وثبات .متجاوزا كل التحديات والعراقيل
من اصعب المواقف على المواطن او اي فرد والتي ستظل خالدة في ذهنه ان يعيش في وطنة غريبآ وتائهآ في دهاليز الحياة
  باسلوب فاضح وتعامل سافر مع الكيان الاسرائيلي بين طرفي النزاع اليمني الحوثيين والشرعية وبسابقة لم تشهدها
 ١// لم يتنبّه كثيرين لإعلان نبأ إنتهاء العصر الذّهبي لمصفاة عدن ، أو بالأصح الإعلان الرّسمي لشهادة وفاتها
 توجد منازعة حقيقية صامتة تثورمنذ اليوم الأول لخروج الإنجليز من مستعمرتها عدن, ولم تزل, بين أبناء عدن
-
اتبعنا على فيسبوك