مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 17 فبراير 2019 02:25 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأربعاء 10 أكتوبر 2018 09:04 مساءً

دعوة لمدراء العموم بمكاتب الإعلام في المحافظات الجنوبية...!

نظراً لما يمر به المواطن في المحافظات الجنوبية من ظروف اقتصادية ومعيشية غاية في الصعوبة، ونظراً لمايعانيه ذلك المواطن من غلاء فاحش بسبب تدهور العملة المحلية، اضع هذا المقترح بين أيدي مدراء العموم بمكاتب الإعلام في المحافظات الجنوبية وهو ان تتبنى هذه المكاتب حملة إعلامية مكثفة وموحدة للوقوف الى جانب المواطنين في هذه المحنة التي تعصف بهم وذلك لرفع معاناتهم لاصحاب القرار في الحكومة ودول التحالف العربي والضغط في اتجاه دعم العملة المحلية والمطالبة لايجاد حلول عاجلة لاستقرار الاسعار ....

فهذه المرحلة الحرجة التي يمر بها المواطن تتطلب وقوفكم الى جانبه لايصال صوته لاعلى المستويات...

فالمواطن قد وصل الى حافة المجاعة....!

فإن لم تقفوا الى جانبه في هذا الظرف العصيب فمتى ستقفون...؟! اوقفوا (مؤقتاً) حملاتكم الإعلامية التي تسخرونها على مدار الساعة لتدوين تحركات ونشاطات المحافظين في محافظاتكم واتجهوا للوقوف الى جانب المواطنين الذين يكابدون انهيار العملة وارتفاع الاسعار ....!!

 

خصصوا حملة مكثفة في هذا الجانب لايصال معاناة المواطن....وبصفتكم جهات إعلامية رسمية سيكون لحملتكم صدى وتأثير ايجابي.....

 

فهل ستتحركون في هذا الجانب ام ان هناك عوائق قد تحول دون وقوفكم الى جانب مواطنيكم...؟؟

 

نتمنى ان تتخطوا وتجتازوا الخطوط المرسومة لكم ولو مؤقتاً لعلكم تستطيعون ايصال انين ومعاناة الفقراء والمعدمين ليسجلوا لكم هذه الوقفة...

 

سننتظر لنرى ماذا ستفعلون حيال ذلك.

 



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
نتابع ما يقوم به المجلس الإنتقالي الجنوبي وجمعيته العمومية،من تحركات ومنها في محافظة حضرموت الزاخرة بالعطاء
الحقيقة التي لا يريد البعض الإعتراف بها او حتى سماعها محاولين تجاهلها نقولها دون مزايدة المجلس الإنتقالي
مؤتمر وارسو الذي عقد في بولنداء امس وحضرته بعض الدول العربيه ومنها مصر والسعوديه والامارات ودول عربيه اخرى
لقد أصبحت عدن تعيش في وضع دراماتيكي مخيف ، فكلما تحقق بصيص أمل لهذه المدينة العريقة التي انبثق منها النور
- في يوم بهيج مليئ بنفحات الوطن الغالي" ومبلولا بعزيمة وإرادة شعب إكتضت جماهيره في قاعة ضخمة ليعلنوا أن حضرموت
مثلت السنوات الاخيرة منذ انطلاق الثورة إنتاج عظيم للدراما اليمنية  فبدأت بسلسلة مسلسلات همي همك الرمضانية
لحج وحنينها على قائدها لم يكن مجرد بكاءً لغيابه بل لما تعيشه المحافظة في وحشة مظلمة لاتجد من يبتسم في وجهها
  العقل نعمة كرم الله بها بني آدم، فبه يعرفون ربهم، وبه يعلمون، ويخططون. ولولاه بعد الله سبحانه لصارت
-
اتبعنا على فيسبوك