مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 12 أبريل 2021 10:10 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 04 أكتوبر 2018 03:19 مساءً

الرهان الحوثي على الجنوبيين


محمد العتيقي

طرح احد الصحفيين سؤال على الشيخ اسامة بن لادن عن علاقتهم مع امريكا اثناء الاحتلال الروسي لافغانستان فقال الشيخ رحمه الله ذلك تقاطع مصالح فالامريكان يرغبون في اضعاف روسيا ونحن نريد اخراجهم من افغانستان .
والحراك الجنوبي كانت تربطه علاقة تقاطع مصالح مع الحوثيين اثناء حروب صعده والمظاهرات السلمية في الجنوب وبعض المناوشات هنا وهناك .
كان الحوثي يرغب في تخفيف الحصار العسكري عليهم في صعده بلفت انتباه الدولة جهة الجنوب .والحراك الجنوبي كان يرغب في هزيمة المؤسسة العسكرية التي ذاق ابناء الجنوب كثير من عجرفتها وسطوتها على شعب اعزل من السلاح وكل اعماله حينها كانت سلمية.
لكن تلك العلاقة انتهت بعد الغزو الحوثي للجنوب في عام 2015 وتحالفه مع عفاش .
¶ واليوم من يصدق ان الحوثي يراهن على ابناء الجنوب في الوقوف معه ضد دول التحالف العربي ويراقب عن كثب الحالة الامنية والاقتصادية وما آلت اليه الاوضاع المعيشية من غلاء فاحش في الاسعار وانعدام المحروقات وانقظاع التيار.الكهربائي لساعات كثيرة وعدم استلام الرواتب بشكل ثابت والاستقطاعات الكبيرة من رواتب الجنود من قبل قادتهم والتي تصل الى نسبة.50./. من اجمالي الراتب والامتعاض الواضح من عامة الناس من دول التحالف في عدم قدرتهم على ضبط لوبي الفساد المتمثل في حكومة الشرعية بل لازالوا يقدمون المساعدات المالية والعينية لنفس الوجوه وكأنهم شركاء في تفشي ظاهرة الفساد المستشري في كثير من الجهات العسكرية والمدنية .
الحوثي يدرك طبيعة الشعب الجنوبي ومدى قدرته على التحمل وحدود صبره التي بعدها ستحل لعنته على من يحاول تدميره ويستغل طيبته واعتقاده بأنه من اسباب تدهور حالته المعيشيه وضياع حلمه بدولة.جنوبية مستقلة والتي قدم من اجلها كثير من الشهداء
وتحمل من اجل قيامها كثير من الالام والهموم والشدائد .
الحوثي يعرف حينها انه ان ثار ابناء الجنوب على الشرعية ومن يدعمها فلن يبقى في ارض الجنوب لهم اثر .
كان الجنوبيون في.السابق همهم ازاحة الاحتلال اليمني للجنوب ولو استعمرهم الشيطان ولكن اختلف الوضع بعد ان ظهرت بوادر اهمال واستخفاف بطموحاتهم ونظرة استعلاء لايدركون كم هي مقيته بل لعلها ستكون القشة التي قصمت ظهر البعير والتي من الممكن ان يتحمل الشعب اشياء كثيرة في سبيل حصوله على مبتغاه غير ان التكبر والازدراء والتعالي عليه لن يصبر عليها حتى وان ضحى بما كان يتمناه .
كما ان الشعب بدآ يعمل مقارنة بين التعنت الذي يقوم به الحوثي ازاء مطالب التحالف العربي ومدى خضوعهم له وتلبية كثير من شروطه وفي المقابل ماقدمه شعب.الجنوب للتحالف العربي ويقابله استخفاف وقل اهتمام وعدم الاستماع الى مطالبه المشروعه في استعادة دولته وترك حزب الاصلاح يمارس ماعجز عنه عفاش والحوثي في الجنوب بأسم شرعية الفنادق التي في عهدها وصلت الحالة الاقتصادية الى ادنى مستوى لها بل تجر الشعب الى هوة سحيقة قد تجعل الشعب يتشبث بكل وسيلة ممكنة لاخراجه من تلك الهوة ولو بالوقوف في وجه التحالف الذي اعتقد انه بر امانه .
ان من دلائل ذلك الرهان بعض مقاطع الفيديو التي بثها الحوثيين لبعض الاسرى الجنوبيين في جبهة الساحل وهو يخاطبهم انتم اخواننا انتم مغرر بكم ,اكرموهم واطعموهم ولا يمسهم احدا بسوء.رغم ان الحوثي راهن على الطغمة في الوقوف معه في حرب 2015 كما وقفت الزمره مع عفاش في حرب.1994 م الا انهم لم يتمكنوا من دعمه ازاء الطوفان الشعبي الذي وفف في وجه الغزو الحوثي العفاشي نتيجة تعبئة فكرية شعبية سبقت ذلك الغزو من كثير من مفكري الجنوب على اختلاف مآربهم افتقدتها الطغمة في حرب 94.وايضا لطول عهد الاحتلال التي كشفت كثير من مساوئه وسوء ادارته وفساده واختفاء حلم الوحده التي طبل لها الحزب الاشتراكي طيلة فترة حكمه للجنوب.
اخيرا هل سيدرك التحالف العربي مايتوجب عليه ان يتداركه قبل فوات الاوان وهو فصل الجنوب عن الشمال جغرافيا واقتصاديا كخطوة اولى وتمكين ابناء الجنوب من ادارة مناطقهم والاستفادة من ثروات بلادهم . او ان هناك دول عظمى تسعى الى نفس المسعى الحوثي لاضعاف دول التحالف العربي لتنفيذ مخطط شرق اوسطي جديد.

تعليقات القراء
340839
[1] سيدك الحوثي ليس بالذكاء الذي ذكرت
الخميس 04 أكتوبر 2018
سلطان زمانه | دحباشستـــــــــا ن
كل همه هيمنة الهاشميين على اليمن من المهرة إلى باب المندب مع الإبقاء على رئاسة شكلية للقحطانيين، وهذا ما فعله خلال السنين الأربع. أما تحالفاته فهي مرحلية سرعان ما تنحلّ.

340839
[2] غير موفق في ربط العلاقة بين الحوثي والانتقالي
الخميس 04 أكتوبر 2018
علي طالب | كندا
على الرغم من انني لست من مويدي الانتقالي الا انه يختلف عن الحوثي اختلافا كليا . الاخير عقاىدي وذو هدف وقيادةً موحدة ولذا نجده صامد اربع سنوات . الانتقالي فصيل ضمن فصاىل كثيرة وهو لفيف غير متجانس ولا يمتلك قيادة قوية . انت اصلاحي تريد خلط الاوراق فقط . والحوثي افرزته الظروف والوهابية السعودية وزباىنها في اليمن هي من استفزت الطاىفة الزيدية وحاربتها بستة حروب ظالمة ادت الى نهوض الحوثي في هذا الصراع الطاىفي والبادى اظلم

340839
[3] اعيدوا قراءة المقال لكي تفهموا
السبت 16 مارس 2019
محمد العتيقي | النوب العربي
لم اهاجم الانتقالي وانا من مؤيدية ولست باصلاحي ومن اكثر محاربيه وليس الحوثي بسيدي ومن الذين حاربوه منذ ان دخل الجنوب. اقرأوا المقال جيدا حتى تفهموا مغزاه .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وفاة قائد عسكري بارز من أقرباء الرئيس هادي أصيب بمرض مفاجئ
بدء التحقيق مع الطبيبة زهى السعدي ومدير المحجر الصحي بعدن
عاجل : عودة تدريجية لمنظومة الكهرباء بعدن
قطاع قبلي بالصبيحة يحتجز عدد من أبناء يافع (أسماء)
انقطاع تام للكهرباء في عدن
مقالات الرأي
  طالعت بعض طلاسم منير الماوري التي اشبعها فتنه وافرغ فيها كل غِله على محافظتي أبين وشبوة واندهشت من حظ
  هاهم الأصدقاء والزملاء يتقاطرون - في عَجَلةٍ عجيبة - الى حديقة الموت . بعضهم عن مرض .. وبعضهم عن وَهَن ..
ما أبشع الحروب وما أقبح من يشعلها ويتلذذ بمعاناة وقهر من يعيش وقائعها ويكابد كل مآسيها ..هنالك أنواع شتى
  وهذا ما هو واضح وجلي وطالما ان الحجر من الارض والدم من الرأس فالأمر لا يهم احد على الطلاق كون القتلى هم في
المؤسسة الاقتصادية من بين المرافق التي تدار بحنكة رجل مسؤول، فمنذ أن تسلم العميد سامي السعيدي هذه المؤسسة،
تمر الأيام والأشهر على وعود وردية اللون ، وحقن " مخدرة " لأمتصاص الشارع والوسط الرياضي في مديرية خورمكسر في
العنوان أعلاه للكاتب والمفكر الفرنسي أوليفيه روا الذي عنون كتابه بعنوان ” الجهل المقدس ” ، وتحدث فيه عن
هناك اشخاص اثرياء،، وقد يكونوا غير ذلك لكنهم عايشين حياتهم في رخاء من خلال التمصلح والارتزاق والنفاق مع من
الموت يحصد الناس في هذه الايام دون وداع أو سابق إنذار . تفشي الوباء والحميات وكورونا وغيرها من الأمراض
  كتب / علي بن شنظور تابعت منذُ أمس المئات من ردود الافعال في يافع والجنوب بشكل عام بين مرحب بخطوة نجل سلطان
-
اتبعنا على فيسبوك