مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 09 مارس 2021 09:37 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ضد العنف الديني
تعددت وتكاثرت الصور والأحداث، التي تساهم في تشويه الإسلام وتقدمه، وكأنه دين للقتل والإرهاب بكل صنوفه وأشكاله. ولعل آخر هذه الأحداث، هو قيام حركة بوكوحرام في نيجيريا باختطاف طالبات بريئات وصل عددهن (223) في شمال البلاد وإعلان أحد قيادات هذه الحركة التكفيرية أنهم ينوون بيع هؤلاء النساء في سوق النخاسة.. إضافة إلى استمرار عمليات
بوصلة الضمير!
كعادتي حين أهم بالدخول الى هذا العالم الالكتروني , عالم لا وجود فيه للحدود وحتى لا اوصم بالأمية وحتى أري ماذا أصاب عالمنا من مصائب جديدة بل لأرى ماذا حدث في مدينتي عدن هذه المدينة التي أصبح سكانها تخلد للنوم وتفكر في من سيأتي عليه الدور يوم غد ومن قد يكون التالي في قائمة الوفيات وهل سيكون أهله وعائلته المعزون ام المعزى فيهم. أذهب


الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: اندلاع احتجاجات غاضبة بعدد من مديريات عدن
أسعار الصرف صباح اليوم الأثنين بعدن وصنعاء
عاجل: لجنة الطوارئ تعلن تسجيل 72 حالة إصابة جديدة بـ"كورونا"
الأمم المتحدة: مقتل ما لا يقل عن ثمانية في حريق في مركز للمهاجرين باليمن
الرئيس ناصر : التدخلات الاقليمية والدولية في الشأن اليمني افقدته قراره والسيادة الوطنية (حوار)
مقالات الرأي
  محمد جميح لم يتعظ آل بدر الدين مما جرى لآل حميد الدين، فأعادوا سيرة الكهنة السابقين، فأعاد اليمنيون سيرة
  لم يتعظ آل بدر الدين مما جرى لآل حميد الدين، فأعادوا سيرة الكهنة السابقين، فأعاد اليمنيون سيرة الزبيري
حلم كان يتمناه اليمنيون ، مات الحلم وبقيت الذكريات ، وطن الحب والسلام الذي يحتضنا جميعا ، لكن وطن كهذا تجد كل
  *بقلم: د. فوزي النخعي* *في البداية* قبل الإجابة على هذا السؤال دعوني في هذه السطور أوضح لكم من هو الميسري
وقعت مليشيات الحوثي في شر أعمالها.. 1. اعتقدت أن الجيش الوطني تفكك. 2. أن السعودية تخلت عن دعم الشرعية. 3. قرأت
  ‏يجب على الاطراف المشاركة في الحكومة ان تعمل بجدية وبأقصى سرعة،لإيجاد حلول جذرية للازمات التي تشهدها
  يأتي الثامن من مارس هذا العام والسلطة السياسية تحتفل في خجل به ، إذا غاب عن الحفل الخطابي رئيس الوزراء و
في اليوم العالمي للمرأة وما يرافق هذا اليوم و التاريخ من الكتابة عن المرأة ودورها الرائد في شتى مناحي الحياة
القيمة الحقيقية لأي بلد و وطن هي "الثروة البشرية" و مخزونها الإبداعي و نشاطها الحيوي كقوة دافعة للبقاء .. و
-
اتبعنا على فيسبوك