مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 09 ديسمبر 2019 06:54 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
عبدالفتاح الحكيمي
مبادرة مسقط ومفتي الحوثيين قبل سقوط صنعاء !!
الأربعاء 04 ديسمبر 2019 05:42 مساءً
  بقلم/ عبدالفتاح الحكيمي. تقوم فكرة مبادرة (مسقط/ الكويت) المسربة عن بنود التسوية السياسية في اليمن على أساس تثبيت تموضع مراكز القوى العسكرية في مناطق سيطرتها الجغرافية الحالية كما هي .. مع
أحمد الميسري وبن دغر .. ورسالة إلى السعوديين.
الخميس 31 أكتوبر 2019 06:53 مساءً
  بقلم/ عبدالفتاح الحكيمي. كنت أظن حتى ديسمبر 2017 م ان المهندس أحمد الميسري نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية مجرد ظاهرة صوتية كغيره من السياسيين الذين يصمون آذاننا ويصدعون رؤوسنا أو يتحفوننا
إتفاقية جدة بين الانتقالي وحكومة الانابيب !!
السبت 26 أكتوبر 2019 10:01 مساءً
    بقلم / عبدالفتاح الحكيمي.   كل الاتفاقيات والمبادرات في اليمن تشبه الدستور والقوانين النافذة التي نتباهى بصيغة نصوصها وديباجتها البراقة ليل نهار لكنها لا تطبق على أرض الواقع ,
هل تجرؤ قيادة مؤتمر صنعاء على مقاطعة الحوثيين؟
الاثنين 21 أكتوبر 2019 06:43 مساءً
بقلم / عبدالفتاح الحكيمي. كما كان يقول المذيع الشهير محسن الجبري في برنامجه التلفزيوني الشهير (صور من بلادي) جميل جدا , حتى صور الحمير والقطط والدواجن التي كانت تمر أمام الكاميرا فجأة بالمصادفة
صنعاء .. موسم السقوط من الداخل !!.
الجمعة 04 أكتوبر 2019 03:39 صباحاً
تناقضات وخلافات أنصار الله الحوثيين فيما بينهم لا تبدو للعيان الآن مع انشغالهم الظاهري في التحشيد لجبهات القتال والمجهود الحربي , لكن غسيلهم الموبؤ سيظهر لاحقا بين تيارات ومكونات الجماعة ,
الرئيس هادي ليس( جمل معصرة)!
الثلاثاء 20 أغسطس 2019 10:52 مساءً
  بقلم /عبدالفتاح الحكيمي. لتشخيص وتصنيف ما حدث في عدن ومن بعدها في ابين يبدو أننا بحاجة إلى إحالة الموضوع الى لجنة الاهلة والأعياد والفلكيين وقارئة الفنجان , لأنه لم تثبت بعد رؤية هلال
الجنوب بين الحلول السياسية والتوازن العسكري !!.
الأحد 18 أغسطس 2019 09:02 مساءً
  بقلم/ عبدالفتاح الحكيمي. يبدو إن عدوى التشكي والهروب من مواجهة الاستحقاقات التي نذر التحالف نفسه من اجلها في اليمن انتقلت الى كل اعضاء جسده .. فلا شرعية عادت حتى الى المناطق المحررة , ولا تم
مأزق خطير يواجه التحالف في عدن !!
السبت 17 أغسطس 2019 12:47 صباحاً
  كان جنود الحماية الرئاسية ووزارة الداخلية في الانقلاب الدموي الاخير بعدن يدافعون عن أنفسهم وليس عن شرعية الرئيس هادي المنتخب أو الوحدة اليمنية.والنتيجة تعميق التشرذم والتشظي الجنوبي
أحداث عدن .. انقلاب على السعودية ام على الرئيس هادي ؟؟ .
الثلاثاء 13 أغسطس 2019 12:10 صباحاً
   لابد اولا من فهم ابرز دوافع العقلية التي تهورت باتجاه تفجير المشهد العسكري في عدن عصر 7 أغسطس الحالي بتحويل مناسبة تشييع منير(ابو اليمامة) وزملائه إلى حرب شاملة وظالمة , على الجميع ضد
صنعاء قبل السقوط .. أنقذوا علماء الزيدية !!
الجمعة 09 أغسطس 2019 10:55 صباحاً
بدأت معادلات الاصطفافات والتحالفات الداخلية وقواعد لعبة السياسة في صنعاء تتغير .. ووتيرة الاحتمالات مفتوحة ومتسارعة وخيوطها منفلتة قد يصعب السيطرة عليها ولملمتها ، ولا تنفع معها كثيرا فلسفة
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : شركة القطيبي تعلن الغاء الاتفاق لصرف مرتبات وزارة الداخلية
مصدر بوزارة الداخلية : قيادات أمنية هددت شركة القطيبي ومنعتها من صرف مرتبات منتسبي الوزارة
القائد الردفاني يشكو قوات النخبة الشبوانية بعدن
عاجل : انفجار قذيفة اربيجي بجندي بحجيف (التواهي )
مرافق مريضة يطعن طبيبة بعدن
مقالات الرأي
في تعليق سابق لكاتب هذه السطور تضمن رسالة إلى سعادة السفير السعودي لدى اليمن السيد محمد آل جابر، كنت قد أشرت
في ١٩٩٢ اجتمعت شخصيات في تعز للتفكير في كيفية معالجة الاوضاع الخدمية فيها والإهمال المتعمد من صنعاء
إشكالية اليمن عبر تاريخها القديم والحديث، والمسببة للصراع والحروب الدائمة، عبر المراحل التاريخية المختلفة،
كل مواطن يمني يحرص على العيش في سلام ووئام، ولكن، هذه الأيام أصبح الناس أكثر إحباطاً واكتئاباً بسبب عدم
    محمد طالب   كتهامي نشأت وترعرعت بأرض تهامة الطيبة التي لاتقبل الاطيبا ارضنا التي حررها رجالنا
صباح القتل عدن ،صباح الموت الأليف ،صباح الطلقة الراقصة، على حلبة اجسادنا ،من خور مكسر وحتى دار سعد صباح الأمن
مرة كنت مسافر من مطار الخرطوم أنا والأولاد وهم بلا جوازات ومضافون بجواز أمهم.في آخر نقطة بالمطار قبل المغادرة
كتطور خطير في الأحداث العاصفة التي شهدتها مدينة تعز في اليمن، مؤخرا، اغتيل العميد الركن عدنان الحمادي، قائد
في المستشفى حيث أعمل، لدينا أكواد نفتح بها غرفة الملابس كل صباح، تأخذ ملابس العمل، ثم في آخر النهار تضعها في
شغلني الخبر الذي قرأته مساء أمس كثيراً.. وجهت ذلك المنشور إلى العديد من التجار..وفي صباح هذا اليوم لا أدري إي
-
اتبعنا على فيسبوك