مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 21 مايو 2019 04:31 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
موسى عبدالله قاسم
من عثمان ابو ماهر الى خالد الدعيس
الأربعاء 03 أبريل 2019 04:19 صباحاً
لم يكن الثائر والشاعر عثمان أبو ماهر رحمه الله الذي حمل بندقيته السبتمبرية ومضى يبدد ليل الإمامة الهاشمية في موطن أجداده، مُستعيداً بلعلعات رصاصها فجر اليمانيين المُستلب، لم يكن يرجم بالغيب
كبرياء حجور و"هجرة" الكحلاني
الخميس 14 مارس 2019 03:58 صباحاً
قبل موته، أوصى الملك المعافر بن يعفر الحميري أبناءه وبني قومه قائلاً "لا تضجعوني في موتي يضجع ملككم، بل ادفنوني قائماً فلا يزال ملككم قائما"، تبادرت إلى ذهني هذه الوصية المضمخة بالعزة والأنفة
ثورة فبراير .. فرادة الانطلاق وغدر أبي العتاهية
الثلاثاء 12 فبراير 2019 05:23 مساءً
تأتي الذكرى الثامنة لثورة الـ 11 من فبراير والشعب اليمني، بما في ذلك ثوارها، يخوض معركته الوطنية المقدسة، لانتزاع دولته وجمهوريته من بين فكي المليشيات الانقلابية الدخيلة التي انقضت على ثورة
حراك الأقيال الوطني .. لماذا؟
الخميس 10 يناير 2019 05:33 مساءً
   يُقال ضمن ما يُقال أن الأمة التي لا تعرف تاريخها لا تُحسن صياغة مستقبلها‏، ذلك أن قراءة التاريخ بتبصر وإدراك كفيل بتجاوز كل الصعاب التي تعترض الولوج إلى المستقبل المنظور للأمة، أية
اليمني عاقٌ لمجده التليد!!
الأربعاء 21 نوفمبر 2018 12:54 مساءً
قبل أشهر قليلة غطّت شوارع العاصمة صنعاء رايات حمراء لا علاقة لها بهوية اليمني وبإرثه التاريخي والحضاري، واليوم أيضاً، تلطّخت حارات وجدران وأزقة آزال اليمن وموطن قصر غمدان العريق فضلاً عن
الهاشمية والارتزاق النبوي (2)
الأربعاء 14 نوفمبر 2018 03:27 مساءً
إذا ما نظرنا إلى خريطة الأمة العربية والإسلامية، لن نجد بلدا عربيا أو إسلاميا مارست فيه الهاشمية قُبحها في الارتزاق النبوي والتدليس على نبينا صلى الله عليه وسلم، وعلى ديننا الإسلامي الحنيف،
الولاية السبئية قادمة..
السبت 10 نوفمبر 2018 03:57 صباحاً
لما حضرت سبأ الأكبر الوفاة طلب أبنيه حمير وكهلان، وأقعد حِمْيَر عن يمينه وكان الأكبر، وأقعد كهلان عن شماله، ثم طلب سائر بنيه وبني عمه و وجوه قومه وقال لهم: إعلموا أن ولديّ هذين هذا عن يميني
سبئيون يا حيدر .. لا زيود ولا شوافع
الأحد 09 سبتمبر 2018 06:44 مساءً
من عجائب السلالة الهاشمية في اليمن ومنذ أنْ توغلت في هذا البلد العريق سواء الفرع الرسي منها الذي استوطن بعض أجزاء الوطن اليمني شمالاً وفرض عليها ما يعرف بالمذهب الزيدي قهراً وقسراً، أو الفرع
في سبتمبر العظيم.. وأنت الذي لم تغب يا جمال!
الجمعة 07 سبتمبر 2018 03:20 صباحاً
جمال عبدالناصر، الزعيم العربي الوحيد الذي اختلف حوله العرب من محيطهم إلى خليجهم، بين قادح ومادح، واتفق حوله اليمنيون جميعاً بشتى انتماءاتهم وتبايناتهم، اتفاق تام على أن الزعيم الراحل بدد
صعدة .. النعش والمقبرة
الأحد 26 أغسطس 2018 07:19 صباحاً
صعدة أو "صعدتم" بلسان سكانها الأصليين، أحفاد سبأ وتبابعة حمير، في مجملها بساتين وحقول زراعية غنّاء، بسهولها ووديانها المنبسطة التي تشكل معظم تضاريسها الجغرافية. كان الحميريون يهبطون من
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
اليافعي : أتمنى من المدنيين في صنعاء المغادرة إلى الارياف فورًا
بالصور :عدن كما لم تراها منذ 9 سنوات
الربع يسلط الضوء على الاوضاع في عدن ويثير جدلا
يحيى صالح : احمل هادي وزمرته مسئولية الدماء الزكية التي سفكت
عاجل: الحوثيون يستهدفون مطار نجران بطائرة تحمل متفجرات
مقالات الرأي
حز في نفسي عن بعض ما يكتب او ينشر ويبث في وسائل التواصل الاجتماعي والاعلامي من آراء نشاز واصوات نتنه تهدم
الذين سرقوا دولة ليحولوها إلى ضيعة لمجموعة مليشاوية عنصرية غارقة في حماقة التسلط على بلد عريق اسمه اليمن ،
  سيكون عمل الإئتلاف الوطني الجنوبي من الداخل وفي الوطن ليكون جزءا من الوطن و ملامسا لأحلام وطموحات الشعب
  النقيب بجيش المقدشي ومحسن وجماعة الاخوان محمد الربع يقوم بدوره الاعلامي هو وقناة شباب يمن وغيرها من
  التقيت يوم امس (الاثنين) بصديق اسمه عبدالله كان يعمل طبيب عسكري في مستشفى باصهيب العسكري في التواهي
جبهات في الضالع تحقق الانتصارات على التمدد الحوثي إليها خلال أيام وبإمكانيات بسيطة من السلاح الخفيف
الحوثيون الارهابيون لايرسلون صواريخهم البالستية وطائراتهم المسيرة الى الاراضي السعودية من تلقاء
منذ أن أسماهم في تقريره الأول أمام مجلس الأمن" سلطة الأمر الواقع" عرفت أن هذا الرجل من برج الفيل لا خير
  فتحت مشاورات الملف الاقتصادي المتعثرة بالعاصمة الأردنية،أطماع الحوثيين على تقاسم موارد الدولة مع
البعض من البشر مع الاسف الشديد لايروق لهم أن تعيش شعوبهم في أمن وسلام وكان السكينة والطمأنينة والهدوء عدون
-
اتبعنا على فيسبوك