مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 18 نوفمبر 2019 03:21 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
احمد جباري
الراقصون على( وحده ونص )
الثلاثاء 05 نوفمبر 2019 02:02 مساءً
 ظهرت مؤخرا فرقة جديدة من ( مطبلي ) الأحمر وتابعيه وسدنة  المعبد الشمالي كانوا يقدمون انفسم للشعب على انهم مناضلين  (وحدويين ) مع أن الوحدة اصبحت في خبر كان فقد شارك في قتلها ونسفها طيلة
صمود الأوفياء
الاثنين 14 أكتوبر 2019 04:21 مساءً
( إذا رأيتم الحوثي في عدن فاعلموا أن الضالع قد سقطت بأيديهم )  كلمات قالها رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي وقائد المقاومة الجنوبية  عيدروس الزُبيدي وهو يعلم إن الضالع هي بوابة عدن والجنوب
الاساليب والهدف
الأربعاء 09 أكتوبر 2019 04:42 مساءً
(تعددت الاساليب والهدف واحد) ,, تلك القاعدة التي ينطوي تحت لوائها اعداء الجنوب بصور اكثر كراهية ومكرا .. وعلى الجنوبيين ان لا  يظنون ابدا ان شماليا واحدا من قواهم السياسية وامراء الحرب
مسلسل سقوط الوية الشرعية
الأربعاء 02 أكتوبر 2019 04:52 مساءً
 لم يحصل في حروب القرن قديما وحديثا  ان سقطت ( بالجملة ) ثلاثة الوية عسكرية دون  قتال تتفوق بالعدة والعتاد وتملك احدث الاسلحة البرية وتامن غطاء جوي وسيطرة جوية كاملة ،، ليستسلم 
كيف أضاعوا الجمهورية
الأحد 15 سبتمبر 2019 03:35 مساءً
ضاعت (جمهورية 26 سبتمبر) فرط بها أهلها وسلموها على طبق من ذهب احفاد الامام بكهنوت يتهم وسلالتهم وتخلفهم  بعد أكثر من خمسين عاما من عمرها والمضحك ان هؤلاء القوم مازالو يتشبثون بالوحدة الميتة
هذا ما فعله اولاد زايد
السبت 07 سبتمبر 2019 04:10 مساءً
من اكبرالاشاعات و الاكاذيب الذي روجتها جماعة الاخوان المسلمين وشارك في الحملة  وزراء من حكومة الشرعية  وكتاب وصحافيين لاتخفى علاقاتهم المشبوهة بهذه الجماعة تتنكر للجميل الذي لاينسى
حرب (الجزيرة )و(الحدث)
الأحد 01 سبتمبر 2019 06:19 مساءً
منذ الحرب العالمية الثانية لم يتعرض بلد لحملة إعلامية كاذبة بهذا الحجم والطريقة المبتذلة الرخيصة الكاذبة بغرض إسقاطه وفشلت مثل ماحصل يوم 28 أغسطس في عدن والجنوب العربي.. كان قد حصل مثلها
الملعوب الفاشل
الاثنين 26 أغسطس 2019 05:09 مساءً
اصبح العداء للإمارات العربية المتحدة  من قبل ما يسمى حكومة الشرعية اليمنية (المسيطر عليها جماعة الاخوان المفلسين) امر معلن لايخفى على احد وقريبا سيلحقون عدائهم بالسعودية  الدولتين
ماذا يجري اليوم في عدن ؟؟
السبت 10 أغسطس 2019 10:45 مساءً
ماذا يجري اليوم في عدن ؟؟ سؤال يفرض نفسه على الجميع وعلى كل من يتابع هذه الماساه نعم الماساه التي يعيشها الوطن الذي تهيئة له ضروف الاستقلال والتحرروالخلاص من يمننة التخلف والاستعباد..فياتي
احتضار الشرعية وغيبوبة الاعلام
الأحد 28 يوليو 2019 05:13 مساءً
صدمني طلب احدى القنوات الفضائية العربية  كنت حينها  ضيفا في احد برامجها المباشرة ان ابتعد بقدر الامكان  عن الهجوم على الحكومة اليمنية الشرعية  ومع انني حاولت اقناعهم ان  المشاهد
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
تفاصيل جريمة مروعة في عدن.. مسلحون يقتلون شخص ويحرقونه داخل سيارته (صور)
كشف تفاصيل جديدة عن هوية قتيل حي اكتوبر بخور مكسر
كيف تحول الاطفال إلى قتلة ؟..نشر صور قاتل خاله بالمعلا تحدث صدمة مجتمعية
شهود عيان : عشرات المسلحين من دار سعد والمحاريق ينضمون إلى اشتباكات مسلحة مع الحزام
عاجل : توسع دائرة الاشتباكات بين شبان من المحاريق وقوات من الحزام الأمني وسقوط ضحايا
مقالات الرأي
حسان دبوان لم يك يدر في خلد أحدهم أن تغريدة على إحدى منصات التواصل الاجتماعي ستتحول إلى واقع معاش وتنهي
‏نظرًا لطبيعة ⁧‫اتفاق الرياض⁩ ومآلاته في تحقيق النصر من أجل السلام، فإن تنفيذه وفق مضامينه وأهدافه
بات جليا مشهد اليوم في دخول دوامة صراعاته مرحلة جديدة لربما سيختلف عنوانها قليلا لكن قطعا لا توقعات حتى
-ينظر المقاوم الجريح رياض اليوم بحسرة والم من شرفة منزل والده المجاور لباب مقبرة القطيع في كريتر لتمدد البناء
ابين وما إدراك ما ابين أم القيادات والحكماء والكوادر العلماء والناس الكرماء ابين الساحل والجبل تغناء
على مايبدو سيبقى العالم حريص على منع تفاقم الاوضاع الانسانية في اليمن لكن فيما يتصل بالدعم والاستثمار
لقد كان للحملة الإعلامية التي تبنتها كلا من الرابطة الإعلامية سما ومنظمة سما للتنمية والإرشاد أصداء كبيرة
مواجهة المطالب الحقوقية لعمال النظافة بالنار والرصاص الحي، جريمة لاتغتفر بحق الإنسانية. راتب عامل النظافة
محمد جميح في الوقت الذي يتطلع فيه مرتزقة إيران الحوثيون في اليمن إلى نسخ تجربة ولاية الفقيه، بشكل أو بآخر في
ليس وليد اللحظة الراهنة مابعد 2015م... ألبسط العشوائي في مدينة عدن قد بدأ منذ العام الأول للوحدة ، حدث ذلك بسبب
-
اتبعنا على فيسبوك