مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 20 يناير 2020 11:15 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
سامي حسن إسماعيل
إضراب المعلمين.. كلمة لابد منها
الثلاثاء 14 يناير 2020 12:38 مساءً
  السلام عليكم ورحمة الله وبركاته والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين معلمنا وسيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام.أما بعد:هناك حقوق للمعلمين يجب الحصول عليها ولها سنوات وهم
اتقوا الله في أنفسكم
الاثنين 02 أبريل 2018 09:24 صباحاً
ألسنا مسلمون وجميعنا عباد الله تعالى, فلماذا لا تتقوا الله في أنفسكم؟هذا السؤال موجه للجميع وليس فقط للحكومة ولكن أيضاَ للشعب الذي بأفعاله ساعد الحكومة والقيادات والمدراء الفاسدين على اللعب
فشل اداء البنك لهذه الاسباب
الخميس 22 مارس 2018 12:32 مساءً
في العالم أجمع حسب خبرتي البسيطة: 1) البنك المركزي يصرف رواتب الموظفين لمرافقهم ومن تم يتم صرفها للموظفين. 2) الموظفين يقومون بصرفها لشراء إحتياجاتهم الشهرية واليومية وتذهب للتجار الكبار. 3)
الشيخ الشهيد علي عبدالكريم .. مات شجاعا !
الأربعاء 06 يناير 2016 05:08 مساءً
الشيخ الشهيد بإذن الله تعالى علي عثمان عبدالكريم، قتل غدراً من الخلف ولكنه مات شجاعاً و لم يكن جباناً قط. أما شيوخ وأئمة الشر والمعروفين والذين يتبعون الدين الجديد خصوصاً من بعد 94 حسب الطلب
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قيادة المجلس الانتقالي تلتقي بقيادة حزب الإصلاح بعدن
كهرباء عدن: عودة انقطاع التيار الكهربائي من اليوم.. لهذا السبب؟!
المفتش العام للقوات المسلحة يكشف الجهة التي استهدفت معسكر للجيش في مأرب
فتحت السكك الحديدية أجزاء كثيرة من العالم أمام حركة الركاب والتجارة .. ولماذا رفضت الحكومة البريطانية معظمها؟!
مبارك الماجستير بإمتياز للأستاذ "مبارك صالح مساعد بازقامة"
مقالات الرأي
  للسلطة مذاق مميت، هي هكذا في «اليمن» منذ مئة عام تقريبًا؛ قُتل خمسة حكام من أصل سبعة، الاثنان
  في نهاية عام 1989م قام الفنان الاستاذ ( سالم علي سالم الملقب ابوليزا) بعمل تماثيل من مجسمات خرسانية في مدينة
البلاد مقلوبةٌ على فلذات أكبادها في مأرب بينما تعجزون حتى عن الكلام!ارتفاع عدد شهداء مأرب إلى 111 شهيدًاثمة
  :::::::::::::::::::"   مائة وأحد عشر جندي تفحمت جثثهم وتناثرت أشلائهم في صحراء مأرب في حادث إجرامي أليم .   بأي
في زمن فات وانقضى، وفي عمر لم يعد يرى، او قابل كما كان في الورى، قابل للتجدد لا يشيخ ولا يبزغ متأخرا. تتعاورهما
معظم الجبهات، وخصوصاً جبهة مأرب، نائمة، ومع ذلك يستمتع الحوثيون باستعراض قدرتهم على القتل، ولو لم ينتج عن
  يظل كثير من الناس أسرى مفاهيم أو معلومات خاطئة لردحٍ طويل من الزمان ، وذلك جرّاء قراءتهم أو سماعهم لها من
  سهير السمان    مجزرة تخلف 90 قتيلا هم من منتسبي اللواء الرابع حماية رئاسية وعدد من الوحدات الأخرى، و
  علي سالم بن يحيى عشرة أعوام ونيف مضت على رحيل الصحافي اللامع الأستاذ عادل الأعسم _ رحمه الله وادخله فسيح
العرب وجدوا أنفسهم طمعا بين ثلاثة محاور تتجاذبهم تركيا .إيران . إسرائيل وخلف هؤلاء يقف بعض من كبار الدول
-
اتبعنا على فيسبوك