مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 19 يناير 2019 06:18 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
بلال غلام حسين
بين لندن وعدن
الأحد 06 يناير 2019 07:47 صباحاً
 في حاجة مهمة حبيت أتكلم معاكم فيها، البعض قد ينظر لهذا الموضوع بعدم الإهتمام نظراً لأوضاع البلاد والظروف التي تمر بها، ولكن صدقونا لو فكرنا قليل بهذا الموضوع سوف نجده شيء مهم للغاية في
لم يحن الوقت بعد...
الاثنين 17 ديسمبر 2018 06:21 صباحاً
  بعد أفول عهد العثمانيين في عدن، صارت الأحوال فيها إلى الحضيض لأكثر من مائة وخمسين عاماً ساءت فيها الأمور وأحوال الناس من كافة النواحي، لم يعد لتلك النهضة والازدهار التي عُرفت به وجود،
رسائل انثرها هنا وهناك..
الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 06:05 مساءً
إلى التحالف: نقول إلى هنا وكفى ما قمتم بعمله من دمار وسفك للدماء، اتركوا اليمن وشأنه ليقرر مصيره. إلى الأمم المتحدة: إذا لا تستطيعون أخذ قرارات ملزمة بوقف الحرب والعبث الحاصل في اليمن، فلا
هل تعاطى إبن بطوطة القات في عدن..؟!! (1)
الأربعاء 25 يوليو 2018 09:42 صباحاً
  معلومات نادرة أشارت إليها إحدى الكتابات القديمة المقتبسة عن الجزئية الخاصة لرحلة إبن بطوطة إلى عدن، والتي أسرد فيها قائلاً؛ "وبعد رحلة طويلة شاقة قطعت فيها البراري والقفار دخلت مدينة
بوري باسندوة
الخميس 14 يونيو 2018 09:20 صباحاً
من المواقف الطريفة اللي حصلت معي كانت في عام 2013م عند صدور كتابي الأول وكان حينها الأستاذ محمد سالم با سندوة رئيساً للوزراء، وكنت في صنعاء وعندما عرف باسندوة إننا موجود دعانا لزيارته في منزلة
حكومة ولاية عدن ... وإلابادة الجماعية في جزيرة زنجبار لأبناء الخليج العربي
الثلاثاء 22 مايو 2018 06:49 صباحاً
  في العام 1964م أي بعد شهر من إستقلال تنزانيا قام أحد الثوار في جزيرة زنجبار التنزانية وأسمه (جون أوكيلو) بتحريك قوة قوامها 800 من الثوار نحو العاصمة (ستون تاون) وأطاح بسلطانها (جمشيد بن عبدالله)
عن عدن وإدارة أبنائها لها!
الثلاثاء 20 مارس 2018 12:42 صباحاً
قلناها مراراً وننبه دائماً بعدم تصديق التصريحات الإعلامية الفضفاضة المُدغذغة للمشاعر للمسئولين السابقين أو أي كان بأسم عدن وتناقلها فيما بيننا على مواقع التواصل الإجتماعي وتصديقها، لأنه لو
زاهر حسن علي .. المهندس الذي وضع بصمته في تأسيس ميناء دبي.
الاثنين 12 مارس 2018 04:12 صباحاً
يبقى الحزن على فراق الأحبة في القلوب، ولكننا لاننسى مناقبهم وذكريات أيام جميلة عشناها معهم تظل عالقة في الأذهان. كانت لي مع عمي الحبيب الفقيد زاهر ذكريات خاصة لازلت أذكرها كلما جاء ذكره مع
حكاية فوزية وعتيق
الأحد 18 فبراير 2018 11:26 مساءً
بمناسبة موسم الزواجات في هذه الأيام وما يحصل فيها من حشوش, إليكم ما حصل من حوار بين فوزية وعتيق بعدما رجعت فوزية من أحدى الزواجات وعتيق مخزن بالبيت... عتيق: هااا روحتوا من من العُرس..؟ فوزية:
الإستدلال بوقائع التاريخ...!!
الأحد 21 يناير 2018 03:13 مساءً
    بمناسبة الذكرى التاسعة والسبعين لإحتلال بريطانيا لعدن أفرد هذا المنشور الحصري والخاص لكافة المهتمين والباحثين عن الحقيقة:   بعد قرن من الزمان بدأ الباحثون والكُتاب في سرد التاريخ
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : لعب ورق ينتهي بطعن شخص لاخر بكريتر
بن بريك يشن أعنف هجوم على حزب الإصلاح.. ويوجه رسالة للتحالف
الحوثي حسن زيد : الله يخارجنا
وقفة احتجاجية تطالب بالكشف عن مصير المخفي قسرا "زكريا قاسم" بعدن
نجل الزنداني يقول انه عالج شاب من مرض سرطان الدم
مقالات الرأي
تظل الصورة التي تناولتها وسائل التواصل الاجتماعي للوضع القائم في ادارة الهجرة والجوازات الواقعة في مدينة
حين نقول ان بعض المؤسسات الصحفية هي مؤسسات دولة فان عدن الغد تمثل هذه الفكرة والنظرية التي تتجاوز محيط
  لا يمر يوم إلاّ ونصبح او نمسي على جريمة تقترفها مليشيا الدمار والخراب الحوثية الإيرانية الهدف والمنشأ،
قضية المجرم ⁧‫#سلطان_زابن‬⁩ و ⁧‫#سجن_أبوغريب_الحوثي‬⁩ الذي تُعتقل فيه الكثير من الفتيات بـ ⁧‫#صنعاء‬⁩
الفشل الإسلامي والأنظمة الديكتاتورية  التي فشلت بالنهوض بشعوبها لمواكبة العصر قُّدّم الإسلام هو
اذا درست أزمة المنطقة دراسه ظاهريه تجدها تعج بمشاكل لا حصر لها (اجتماعية دينية سياسية اقتصادية فنية
        بالأمس زار نائب وزير الدّاخلية التركي - إسماعيل جكتلا - عدن ، وهذه ثالث زيارة تركية للبلاد
  قالوا من ايش تعرج ياعلي بثعيل قال من شوكة بكرة ..وعلي بثعيل هو اسم يطلق على الثعلب في ريف وبوادي أبين
كنت أنتوي ومنذ تولي طيب الذكر حبيبنا وشيخنا أبوعبدالله باهرمز هرم السلطة في لودر أن أكتب مقالاً أتجرد فيه
كم هو مؤلم بل ويحز في النفس ونحن نشاهد التخاذل والنكران في أبشع صورها تجاه قضية اﻷسير القائد اللواء فيصل
-
اتبعنا على فيسبوك