مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 23 يناير 2019 11:40 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
سام الغباري
النهايات !!
الأحد 13 يناير 2019 07:17 مساءً
  - سام الغُباري جلست إليه في مكتبه . وقد سمعت أنه لا يستخدم الأقلام التي تصرفها وزارة المواصلات خارج أوقات الدوام الرسمي . يضع كل ما للحكومة من أدوات ومعدات وسيارات في أماكنها ويخرج من مبنى
نداء إلى الرئيس هادي !
الثلاثاء 08 يناير 2019 04:47 مساءً
▪سام الغباري في مايو ٢٠٠١م جلس الرئيس علي عبدالله صالح على كرسي من الجلد الأسود الفاخر ، شبك أصابعه فوق طاولة براقة من خشب السنديان المصقول وأسند ذقنه إليها ، يسمع بضجر تقرير وزير المالية عن
الجنون كوظيفة !
السبت 15 ديسمبر 2018 12:33 مساءً
يحاول محمد عبدالسلام الإيحاءب "انتصار" لأنصار سيده في الداخل ، يوزع مناشيره التي تحكي عن تراجع "قوات الغزو" !! ، ولم يكن في مواجهتهم سوى "أبو جابر المحرمي" و "طارق صالح" وقواتهما ، وهم يمنيون كبدًا
تمباكي!
السبت 20 أكتوبر 2018 12:15 صباحاً
أن يموت المرء مخمورًا في حانة قذرة أو على ضفاف شاطئ يلفظ نفايات مصانع الاحذية ، خير له وأبقى من أن يموت مُدافعًا عن كهنوت العنصرية الهاشميةلقد مات "تمباكي" لأنه شرب مادة كحولية نفاذة ونفاثة ،
تحية طيبة .. وبعد
الأحد 23 سبتمبر 2018 02:59 مساءً
  - ســام الغُــباري - اشتقت لمدينتي ، لوجه أبي ، لشقيقي الذي يُعد حساب كل شيء ، لصديقي بائع القات " حمران" ، اشتقت إلى رائحة قريتي، حيث يقف جبل "عرمان" صلبًا منذ آلاف السنين شاهدًا على روح
تحية طيبة .. وبعد
الأحد 23 سبتمبر 2018 01:06 مساءً
  اشتقت لمدينتي ، لوجه أبي ، لشقيقي الذي يُعد حساب كل شيء ، لصديقي بائع القات " حمران" ، اشتقت إلى رائحة قريتي حيث يقف جبل "عرمان" صلبًا منذ آلاف السنين شاهدًا على روح أجدادي ، حارسًا شعاب ريف
غسيل "الحوثية" بدأ !
الثلاثاء 14 أغسطس 2018 11:08 صباحاً
  تهجّم أفراد ينتمون الى مايُسمى "أنصار الله" على "يحيى الديلمي" وتعرض للأذى اللفظي في وسائل التواصل الاجتماعي ، وخلال 60 دقيقة فقط تحول الديلمي من "حوثي" إلى "مناضل" . هكذا بدأ عهد التبييض !   -
عندما يتحول المهندس الى ارهابي
الجمعة 01 يونيو 2018 04:58 صباحاً
  كان "أسامة المداني" مهندسًا في ماليزيا ، تعلم في كنف الجمهورية التي ساقته ليكون آدميًا ، إنسانًا يُحب البلد التي ولد فيها ليخدم ترابها ويرد أفضالها بالعمل الصالح والبناء والتعمير .. فجأة
من الغباري إلى الغفوري .. لماذا نكرههم ؟
الاثنين 21 مايو 2018 04:20 مساءً
قررت ألا أكتب عن الهاشمية حتى ألتقط كل شيء في كتاب اقتربت فصوله على الإكتمال ، لكنه مروان الغفوري ، يجعلني متحمسًا لخوض دفاع عن برنامج الفنان المذهل محمد الأضرعي ، كما فعلنا في السنة الماضية ،
واضحٌ كالشمس !
الاثنين 23 أبريل 2018 05:18 مساءً
  فقأ "حمود عباد" عيني صغيره "علي" ، وثبّت مكانهما رصاصتين ! ، أرسل أصغر أنجاله إلى البيضاء ليقتل اليمنيين ، فعادت بطاقته الشخصية فقط ! ، قتل إبنه بيديه كما يفعل كل الهاشميين في اليمن. لن ينتصر
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
الميسري في ( أبوظبي) و ( لزرق ) في الرياض.. هل تغيرت خارطة اللعبة في عدن؟
الشاب المثير للجدل هل يعمل لدى حكومة شباب اليمن التابعة للشرعية؟.. المتحدث باسم الحكومة يجيب
عاجل : انباء عن اصابة محمد علي الحوثي بحادث مروري
راشق الحذاء يهدد بأحراق نفسه
أسعار الصرف وبيع العملات مقابل الريال اليمني اليوم الأربعاء بعدن
مقالات الرأي
كتب/علي منصور مقراط عندما رايته ومعي الملايين عبر وسائل الإعلام ونشطاء التواصل الاجتماعية وهو يقبل رأس
حين تسمع إعلام السلطة اليمنية في عدن والرياض أو -بالأحرى إعلام حزب الإصلاح المسيطر الفعلي على مفاصل هذه
للأسف لم يفهموا المكونات الجنوبية حتى اللحظة هذا البعد  الاستراتيجي الذي يشكل المكانة العظيمة للجنوب
استمر الإعلام الممول الذي يحمل أجندة معادية للتحالف العربي والقضية الجنوبية في السعي الى اظهار عدن بالغير
سمير رشاد اليوسفيلا أحملُ ضغينة شخصية على الرئيس هادي، لكنّي أكره جموده الشبيه بـ"جلمود" صخر لا تُحركه سيول
بعكس ما كان الجميع في بداية عاصفة الحزم متفائلون بأنها بداية لنهاية وضع لاشك انه اقلق اليمن شمال وجنوب واقلق
قالوا قد أصحابنا في تعز بيتضاربوا عشان قالوا بتفتح سينما بالمدينةتذكرت أيام زمان كان في حارة عندنا بعمران
  يظن البعض ان العديد من ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي وما يعملوه من تأثير كبي، يأتي بتنسيق او بدعم من
الحرب القائمة منذ أربع سنوات لاتهدف لهزيمة الحوثيين في اليمن(منطقة سيطرتهم)، بل لإرغامهم على قبول الشراكة
هي البشرية والتاريخ بعد كل فترة زمنية تنتقل إلى عصر جديد وضوابط جديدة وسلوك معين يفرضه الإيقاع الدولي للدول
-
اتبعنا على فيسبوك