مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 14 نوفمبر 2018 01:59 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
عصام سالم
سنة حلوة يا خليج
الثلاثاء 02 يناير 2018 11:05 صباحاً
طوينا أمس آخر صفحة في ملف سنة 2017، بحلوها ومرها، واليوم نستقبل عاماً جديداً، نتمناه مناسبة لتحقيق ما عجزنا عن تحقيقه في العام المنصرم. ولحسن الحظ فإن عام 2018، يبدأ وينتهي في الملاعب الخليجية،
القضية = صفر!
الثلاثاء 19 سبتمبر 2017 08:23 مساءً
من حق الشارع الرياضي الإماراتي أن يغضب كيفما شاء، بعد أن تحول الحلم المونديالي إلى كابوس، وهدمت نتائج (الأبيض) في التصفيات ما تم بناؤه طوال عشر سنوات، وخاب ظننا في الجيل الذهبي (ثالث آسيا)،
سفير العرب
الأربعاء 27 نوفمبر 2013 05:16 مساءً
انتفض منتخبا مصر والأردن في الوقت الضائع المونديالي، وحققا نتيجتين إيجابيتين مع كل من غانا وأوروجواي، بعد كارثة مباراتي الذهاب التي خسرها كل منهما «فرق خمسة أهداف»، فودعا التصفيات، دون
القضية تساوي ( صفر ) !
الجمعة 25 أكتوبر 2013 08:26 مساءً
حتى نهاية مباراة ( الأبيض الصغير ) مع نظيره البرازيلي كنت أشعر ببعض التعاطف مع موقف المنتخب الذي يحاول الدفاع عن ألوان الكرة الإماراتية ب ( مونديال الناشئين ) الذي يحط الرحال ، لأول مرة ، على أرض
قاهر القطبين
الثلاثاء 20 أغسطس 2013 12:09 مساءً
عندما أجريت قرعة دوري المجموعتين لدوري أبطال أفريقيا توقع الكثيرون أن يكون فريق أورلاندو بايرتس الجنوب أفريقي «حصّالة» المجموعة التي تضم أيضاً فرق الأهلي والزمالك وليوباردز
( قمة القلق ) !
الجمعة 19 يوليو 2013 04:17 مساءً
تأتينا القمة الإفريقية بين الزمالك والأهلي يوم الأربعاء المقبل في ظروف غير الظروف ، حيث الحالة الأمنية غير المستقرة نتيجة الوقفات والإعتصامات مما يؤكد أن المواجهة الساخنة بين القطبين
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مؤسسة تجارية رائدة بعدن تفاجئ المواطنين بخفض أسعار الأغذية
عاجل : سقوط جرحى من القوات السعودية باطلاق نار في المهرة
عاجل : "محسن النقيب" وزير التدريب الفني في «حكومة» الحوثي يظهر مجدداً ويعلن انشقاقه
توتر في المهرة.. "وعدن الغد" تتحصل على أسم القتيل في المواجهات
عاجل:مليشيات الحوثي تقصف مدينة لودر بقذائف الهاون(صور)
مقالات الرأي
  إجراءات البنك المركزي البريطاني تجاه أرصدة اليمن، والحكومة الشرعية بالتحديد أكثر من غريبة.. ترى ماذا
أكبر الظن أن دوافع وأسباب كارثة الحرب التي عصفت بالبلاد منذ أربع سنوات لا زالت في طي الكتمان، تلك الحرب
  يقول المثل أتبع من يُبكيك ولاتتبع من يُضحكك، هذا المثل له مغزى غاية بالروعة وليس المقصود به من يضربك أو
  لست من هواة ثقافة الإحذية ، ولامن عشاق ثقافة الارتزاق ، أشفق على على المتعصبين الذين لايعرفون من المبادئ
في 26 سبتمبر 1962 قامت في صنعاء ثورة قادتها مجموعة أطلقت على نفسها الضباط الأحرار. كانت الثورة ترتكز على إسقاط
بدّد التحالف العربي الوقت الثمين الذي أتيح له خلال أربع سنوات ، وشتّت قوّته بيديه وبقراره :دخل في معركة
  سيأتي اليوم الذي تتوقف فيه الحرب طال الزمن أو قصر، وعندها سيجد اليمنيين أنفسهم بمختلف مكوناتهم السياسية
بفضل من الله ثم بفضل الاخ العزيز اللواء ركن ابوبكر حسين محافظ ابين الرجل الاستثنائي ورجل المهمات الصعبة
عجيني وخبز يدي.. قالها (علي عبدالله صالح) عن قيادات الشرعية ولم يكذب. يعرفهم صالح جيدا، فهو من انشاءهم وهيئهم
هرمنا من تزايد الأزمات وكثرة النكبات وتوسع مساحات الخلافات وتشعب الأمور وتعقيد حالات التقارب والتفاهم حول
-
اتبعنا على فيسبوك