MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 17 ديسمبر 2017 06:55 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
سحر درعان
موجة حاره في شتاء بارد!!
الاثنين 13 فبراير 2017 05:17 مساءً
لاتستغرب عزيزي القارئ فحين يكون الجو غائمآ فمن الطبيعي نتوقع هطول الأمطار ولكن عندما تكون الموجة ساخنة والوضع المعيشي اشبه بالجمر الملتهب ، لتهب الرياح بسرعة شديدة عكس عقارب الساعه وتأتي
بأي ذنب قتلت؟
الاثنين 19 ديسمبر 2016 05:38 مساءً
مئات من جثامين الشهداء  تزف الى السماء ،  في مشاهد  تراجيدية  حزينة  ؛ مأساوية متكررة؛ لأم انهارت مقلتاها من شدة البكاء وطفل يردد اين أبي ببراءة امتزجت بدموع الخوف على وجنتيه ! في
27 رمضان ذكرى إنتصار ....
الأحد 03 يوليو 2016 10:18 مساءً
بعد ان رحل عنا قوافل من الشهداء واسراب من الجرحى ؛ بعد ان تهدمت المنازل وتشردت الاسر وتحطمت الاشياء الجميلة، تنفست عدن الصعداء في هذة الليلة الربانيه المباركه بصمود ابنائها الاسطوري اللذين
27 رمضان ذكرى انتصار
الأحد 03 يوليو 2016 09:12 مساءً
بعد ان رحل عنا قوافل من الشهداء واسراب من الجرحى ؛ بعد ان تهدمت المنازل وتشردت الاسر وتحطمت الاشياء الجميلة، تنفست عدن الصعداء في هذه الليلة الربانية المباركة بصمود ابنائها الاسطوري اللذين
((المرأه في عدن مثال للنضال))
الثلاثاء 08 مارس 2016 06:05 مساءً
لابد ان تثمن كافة جهود المرأه فالمرأه شاركت في الحرب و قامت بواجبها تجاه اخوتها المصابين عملت في المستشفيات دون ان تخشى شي فكانت تستقبل الجرحى وتعمل على خدمتهم وتقديم الاسعافات اللازمه لهم
ماذا يجري في عدن ؟
الاثنين 25 فبراير 2013 05:15 مساءً
ما يحصل اليوم في عدن أشبه بكارثة كبيرة حلت عليها واستهتار بكامل قواه العقلية وكبح مسلح بجميع أنواع الاسلحة المحرمة .. من المسؤول عن هذا الي يحصل ولمصلحة من ؟ هل كل هذا الذي يحصل لمصحة الوطن
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وصول أسرة الرئيس السابق علي عبدالله صالح إلى عدن
العولقي : وصول أسرة صالح إلى عدن اهانة مابعدها اهانة والمرحبون اختطفوا الحراك
ياسر يماني :بن بريك يكذب على الجنوبيين واثبت ان قواته وحدوية أكثر منا
سياسي جنوبي يشيد باستقبال اسرة صالح في عدن
الشعيبي : من يريد ان يستقبل أسرة عفاش في الجنوب فليفتح لها بيته
مقالات الرأي
سبحان مغير الأحوال من حال إلى حال اليوم تبدلت الأحوال وتغيرت الأقول وفسدت الأفعال ، رحل الأفداذ الميامين
ندرك ان هناك ضغوطات من اجل الحرب والعودة الى الحل السياسي بدلاً عن الحسم العسكري الذي يبدو ان أمده بعيدا
حين جاء جنود علي عبدالله صالح ، وهو في عز مجده غزاة ومحتلين ،استقبلتهم الجنوب الاستقبال اللائق بهم ،بالبارود
  استغرب من حملة المزاعم الإعلامية المستعرة عن وصول أسرة الرئيس السابق على عبدالله صالح إلى عدن على خلفية
  صراع الاكمة بين الاجنحة في ادارة التربية العامة محافظة لحج وفرع ادارة تربية الحوطة وبين الجمعية الخيرية
ظهرت النجمة الحمراء في روسيا بعد الثورة البلشفية عام 2017 ، ثم اصبحت رمزا للشيوعية على مستوى عالمي ، وللنجمة
ما اشبه الليلة بالبارحة.. حقا المسرح السياسي اليمني الراهن يكاد يتطابق مع ذلك الذي عاشته في الفترة التي
في الطغيان يكمن مكر التاريخ .. والطغاة وإن حاولوا أن يجعلوا من أنفسهم هذا التاريخ ، إلا أنهم في حقيقة الأمر
     1// ( متى ستنتفضوا ؟!)) هذا سؤال جاء وبإلحاح في فضائية عربية على لسان معلّقٍ يمني على الأحداث في صنعاء
نعم قد يقول قائلا كيف فسرت ذلك..؟ باختصار مهما كان خلافنا مع نهج حركة الحوثيين ومجلسهم السياسي وموقفهم من
-
اتبعنا على فيسبوك