MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 24 يناير 2018 12:26 صباحاً

  

عناوين اليوم
استعراض صورة

جحيم الحديدة

كتب /خالد الرويشان في الحديدة تسلل الطفل إلى ثلاجة البوفية ونام دون علم أبيه! تمنى لو أنه يموت هنا وسط هذه الجنة الباردة! يكفي أن إخوانه يعانون سكرات الموت بلا كهرباء في المنزل تحت درجة حرارة تجاوزت 45 درجة! حين استلقى بجسده الناحل الصغير بين معلبات العصائر غرق في نومٍ لذيذ في ثلاجة العصائر سقطت قارورة الماء على رأسه ولم يُحسّ بها! ..كان غارقا في نومه وفي أحلامه! كان يحلم ببلادٍ بعيدة ..بمدينةٍ لا يحكمها انقلابيون مغبّرون قساة كأنهم قدموا من كوكبٍ آخر كان الطفل الغارق في نومه يحلم بحديقةٍ خضراء .. بمَدْرسةٍ نظيفةٍ بيضاء ..بلعبة أطفال ملونة! كان غارقًا في أحلامه حين أيقظته أصواتٌ مزعجة وسط البوفية الفارغة من أيّة سلعة سوى طبق بيض وعلبة جام فراولة يونانية منتهية! أرهف الطفل سمْعه مرعوبا..كانت أصوات الحوثيين! ..يريدون الضرائب مهدّدين أباه ومتوعدين! تكوّر الطفل على نفسه مثل كرة مهترئة ممزقة وهو يسمع أباه يقسم لهم أنه دفع الضرائب قبل أسبوعٍ واحدٍ فقط! أعطاهم الاب سند الدفع ولم يقتنعوا! قالوا له لا نعرف لمن دفعت! أقسم لهم مرّةً اخرى وهو يغتسل بعَرَقِه وخوفه أنه لا يكاد يبيع شيئا ..وأنه
المزيد من الصور
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
حصري : 58 من قيادات المقاومة الجنوبية تعلن رفضها المطلق لطرد الحكومة من عدن وتحذر الانتقالي
مقتل جندي إماراتي بانفجار في قصر معاشيق
تحضيرات بالبيضاء لتكريم 7 حمير
مقتل شخص بانفجار قنبلة بالمنصورة
عدن الغد تنشر كشوفات بيع الغاز في جميع مديريات العاصمة عدن
مقالات الرأي
لا ادري لماذا يضع المجلس الانتقالي نفسه في هذا التناقض..يرفع شعار استعاده وطن ويعتبر ذلك القضية الوحيدة له..
المبعوث الاول ولا داعي لذكر اسمه فلسع وترك المهمة بعد حصوله على نصيب الاسد من غائم الازمة والحرب والثاني شمها
  يؤلمني جدا ما يكتبه بعض الأخوة او يروج له البعض الآخر ممن اتخذوا من المجلس الانتقالي هدفا لهم عوضا عن جميع
قبل إعلان المبعوث الاممي الموريتاني إسماعيل ولد الشيخ استقالته كان قد صرح أن الأطراف المعنية بالأزمة مستعدة
مثلما أطلقها الأديب اليمني الكبير علي أحمد باكثير عام 1945م كعنوان لروايته (وا إسلاماه) التي تحدث فيها عن "أحوال
  تزداد معركة التدخل الخليجي في اليمن صعوبة كل يوم، ويدفع شعب اليمن عامة والجنوب خاصة، فاتورة تلك الحرب
  يحيى البعيثي المتواجد بعاصمة اليمن المؤقتة «عدن» يدرك حقائق ، ربما هي، غائبة عن البعض، او قد تكون
عبدالعزيز المنصوب ادل واعمق العبر هي بلا شك تلك "القصص والامثال والحكم" لاسيما التي يستدعيها العقل الواعي من
  ان كان لفلسلطين والشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية قائد بحجم ومكانه القائد الحمساوي الكبير خالد مشعل،
القرارات الخاطئة بتعويم النفط والعملة الوطنية من اهم اسباب الانهيار الكبير والمتسارع للاقتصاد الوطني
-
اتبعنا على فيسبوك