مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 06 يونيو 2020 08:59 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الاثنين 13 يناير 2014 09:08 صباحاً

بيوت الكرام لاخوة كرام

في الذكرى الثامنه لـ التصالح والتسامح الجنوبي كان الجنوب من حوف الى المندب ,بيت واحد في الضالع اجتمع الجنوب ,, من كل ربوع الوطن المكلوم وصلوا الى قبلة الثوره , فتتحت ابواب البيوت تستقبل الوافدين اليها فاصبح مالك الدار ضيفآ على ضيوف الدار , في الضالع كان الكرم الحاتمي في ابهئ صوره , من كان ينشد عن كرم حاتم قديمآ عليه ان يشاهده اليوم واقعآ ,, كرمآ ضالعيآ لايوصف .

ابناء الضالع يخفون احزانهم في موقف ولحظات لايفعله غير الرجال الحقيقون , فالحزن الذي اصابهم واصاب الجنوب عمومآ بعد المجزه البشعه التي ارتكبتها قوات الاحتلال لايقدر على تحمله غير الرجال الاشداء الباحثون عن كرامه تستباح وعن هويه تطمس .رجالآ يرون ان وجودهم ووجود الاجيال القادمه يحتم عليهم الدوس على الاحزان ولو صوريآ .

يستقبلون اخوانهم وللسان حالهم يقول شهداء سناح سقطوا من اجل الجنوب وليس من اجل الضالع فقط .سقطوط من اجل مانبحث عنه جميعآ وطن لن يضيع ونحن نعيش على وجه البسيطه.

في مدخل الضالع نقطه امنيه لابنائها تزينها صورة الشهيد الشيخ سعد بن حبريش .. لتقول ان الدم الذي سفك في حضرموت دمنا ولن نساوم فيه .زيون شوارع مدينهم بصور خير من انجبت ارض الجنوب الطاهره .فكان شهداء الجنوب حاضرون في يوم لم الشمل ويوم زف وتوديع الشهيد في قبلة الثوار وقف القادمون من ابين وشبوه وعدن وحضرموت والمهره وللسان حالهم يقول وطني عشقتك مذ ولدت وغردت في الكون نفسي واستلهمت روحي نشيدك. من مآتمنا وعرسي في بيوت الكرام نزل الاكرمون ضحكاتهم وابتسامتهم تحفي خلفها جرحآ غائر ..فهم على موعد سيودعون فيه شهداء الكرامه والعزه ويقولون .

من الضالع البداية والى الضالع النهاية الحتمية هنا وطني ..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
كلما تشتد الأزمات وتضيق الأحوال وفي أشد المواقف صعوبة تجد المرأة اليمنية حاضرة بقوة، وتتجسد عظمة المرأة
في ساعة متأخرة من الليل ،غلبني النعاس، وذهبت للفراش لانام عسى أطفئء لهيب إرهاق ليس من عمل بل من التفكير في حال
في المملكة ( الحمبوصية ) – توجد سبعة معاهد متخصصة في تدريس ما أنُزل على الملكين ببابل – ( هاروت وماروت )
اعلن اليوم السبت 6 يونيو عن وصول 16 طن من الادوية والمستلزمات الطبية لمكافحة وباء كورونا .... ووصلت هذه الكمية
وطني الحبيب تتمزق أشلاء ، وجروحك غائرة ، أنهكوك وأوصلوك إلى غرفة الإنعاش ، ولم يبالوا بألمك ومعاناتك، عاقوك
الروح فيها يموت الشوق إثر الهجر في الظلمات ..إثر الدمع والطعنات ..وهنا نخاف كمثل طفلٍ يستغيث ..فيُغاث حرقا في
للأسف الشديد ضاع الحق في هذا الزمان ، وكممت افواه الحق واصحاب الاقلام ، وغابة الاسرار والحقائق في قلوب واجساد
النجاح ليس ملكا ولا حكرا على صانعيه بل هو تراث وجداني وإنساني يستفاد منه الآخرون ، ويستمد منه الإلهام وتستخلص
-
اتبعنا على فيسبوك